shopify site analytics
تحذير عاجل من الحكومة المصرية للمواطنين - إجراءات تشيكيا مستفزة وغير ودية - فنانة تونسية تثير الجدل بسبب دورها في مسلسل مصري - بغداد تتوعد بالرد على استهداف مواقع عسكرية - النفط يصعد بفعل إعلان القوة القاهرة بميناء ليبي - الدكتور الروحاني يكتب: في عاصمة الموحدين ..!!! - كلمة السر في المأزق العراقي - وضع القدس في الانتخابات الفلسطينية ودور المجتمع الدولي - تدشين العمل الرسمي في عدد من مشاريع مؤسسة بناء للتنمية في مديرية عتمة بذمار - جدل كبير حول علاقة شيريهان بعلاء مبارك بسبب معلومات حول تسببه في حادث أقعدها 19 عاما -
ابحث عن:



الثلاثاء, 16-فبراير-2010
صنعاء نيوز - الدكتور/ محمد محمد حامد أبو نواس البروفيسور السعودي في مجال أمراض وجراحة العظام لـ(صنعاء نيوز):
زيارتي لليمن جاءت تنفيذاً لتوجيهات سمو الأمير سلطان للمشاركة في إنقاذ ومعالجة الجرحى والمصابين جراء من أبناء القوات المسلحة والأمن أثناء فتنة التمرد والتخريب بصعدة
أجريت العديد من العمليات النوعية والنادرة للعظام في مستشفى 48 التابع للحرس الجمهوري بصنعاء
العالم الغربي لم يتهم بالخبرات الوطنية العربية والإسلامية وهمشها في الكثير من المراجع والبحوث الطبية
الواقع الطبي في اليمن يمتاز بالجودة والنوعية والإدارة الطبية المتقدمة
لابد من إيجاد إدارة طبية عربية وإسلامية تعيد مجد وحضارة الإباء والأجداد
مستشفى الحرس الجمهوري في اليمن مستشفى (إعجاز وانجاز)
العلاقات اليمنية السعودية ممتازة وتبشر بالخير والعطاء والنماء المتجدد
قيادتي البلدين ساهمت في الارتقاء بمستوى علاقات التعاون بين اليمن والمملكة













الدكتور/ محمد محمد حامد أبو نواس البروفيسور في مجال أمراض وجراحة العظام في مستشفى الملك فهد بن عبد العزيز للقوات المسلحة في جدة بالمملكة العربية السعودية الشقيقة بدأ دراسته الأولى (الابتدائية والمتوسطة والثانوية) في مكة المكرمة ثم بعث للتعليم الدراسي العالي في كلية الطب بالقاهرة وتخرج منها عام1977م وواصل دراسته التخصصية في مجال أمراض وجراحة العظام وجراحة اليد والجراحة المجهرية في بريطانيا.. ثم انتقل إلى تورنتو بكندا وعمل فيها لمدة خمس سنوات في مدينة منشستر بألمانيا وحصل على الدكتوراه التخصصية في جراحة العظام، بالإضافة إلى حصوله على العديد من الشهادات التخصصية العالمية المتميزة في مجال جراحة اليد والفكين.. وجراحات التشوهات العظمية للأطفال والكبار في مدينة منشستر بالمانيا..
الدكتور محمد أبو نواس يزور اليمن حالياً يشارك أخوانه الأطباء اليمنيين في التخفيف من مأساتهم التي حصلت بفعل التمرد الحوثي بمحافظة صعدة، لبى نداء الواجب.. نداء الأخوة الصادقة.. لبى نداء الحنين للمشاركة في لملمة الجروح وتخفيف الأعباء التي يمر بها وطنه الثاني (اليمن)، لكي يشارك ويساهم في إنقاذ الأرواح لمن اصيبوا وجرحوا من أبناء القوات المسلحة والأمن والمواطنين في ارض المعركة أثناء تصديهم للتمرد الحوثي في صعدة وحرف سفيان..
البروفيسور أبو نواس جاء إلى اليمن لكي يسجل باسمه وخبراته العالمية انصع أوراقه الإنسانية، ويحمل في طياتها أروع ما قدمه وساهم به لنجدة الإخوة وتخفيف الألم.. لكي ينثر من خبراته وينهل منها نظرائه وزملائه من الأطباء في اليمن.. وينقل خبراته وتجاربه الناجحة على مدى 37 عاماً لاخوانه في اليمن.. وبهذه المبادرة الطيبة والمتميزة التي جاءت ترجمة للوفاء والمحبة والإخلاص لليمن ولقداسة المهنة وعراقة المنبت الأصيل المعروف عن أبناء العروبة والأصالة في وطننا الثاني المملكة العربية السعودية..
"صنعاء نيوز" حاولت من خلال هذه السطور التقاط بعض مما يحمله  ويكنه هذا العالم والبروفيسور العربي محمد أبو نواس لليمن والعروبة والإنسانية.. فإلى تفاصيل الحوار...

حوار وتصوير/عبدالخالق البحري






للمشاركة في تخفيف ومعالجة المصابين
أهمية الزيارة وهل تعتبر أول زيارة لليمن؟
نعم هي أول زيارة لليمن.. وهذه الزيارة جاءت لنا كأطباء مدنيين من قبل وزارة الدفاع والطيران بالمملكة العربية السعودية، ولسمو سيدي الأمير سلطان وتوجيهاته بان نلتحق بمستشفى 48 الخاصة بالحرس الجمهوري في الجمهورية اليمنية،  للمساهمة في مشاركة إخواننا اليمنيين همومهم ومشاكلهم ومساعدة إخواننا الأطباء اليمنيين في رفع وتخفيف معاناة المرضى ومعالجة الجرحى والحالات المرضية التي تفاقمت أثناء فتنة التمرد والتخريب والعصيان في صعدة، وان نكون يداً بيد وكتفاً بكتف لمعالجة  الحالات الحرجة مع إخواننا الأطباء اليمنيين باعتبار ذلك من أداء الواجب الوطني والقومي، في تقديم كل ما بوسعنا وكل ما يستحقونه هؤلاء الجنود حماة الوطن والثورة والوحدة اليمنية الذين فدوا وطنهم الغالي (اليمن) بدمائهم وبأرواحهم وأنفسهم،  وهذا اقل شيء ممكن نقدمه لهم، والثاني يأتي في إطار التعاون الأخوي القائم بين المملكة واليمن التي تربطهما روابط أخوية وتقاليد تاريخية إنسانية نبيلة منذ الأزل. وبناء على ما وجهنا وأرشدنا به نبينا محمد صلى الله علية وسلم ومبادئه السمحة، والتزاماً بقانون السماء القرءان الكريم، وان تحط عضدك بعضد أخيك..
عمليات نوعية ونادرة
ابرز العمليات النوعية التي قمت بها؟
قمت بالعديد من العمليات الخاصة بالكسور، وتثبيتها، وجراحات الكسور المختلفة وخاصة للحالات الناتجة من الكوارث الطبيعية الزلازل أو الحروب.. منه عمليات إعادة تثبيت الكسور وعمليات تقييمها وعمليات أخرى لإعادة العظام المهشمة إلى حالتها إلى ما يقارب الطبيعي لان الله سبحانه هو الوحيد الذي يعيد الكسور المهشمة والمفقودة  إلى حالتها الطبيعية كما كانت..
هل هناك عدد معين للعمليات التي قمت بها؟
هناك عمليات كثيرة والعدد كبير لا استطيع حصرها.. ويمكن الرجوع إلى إحصائيات المستشفيات والسجلات الطبية التي عملت فيها يمكن الحصول على عداد العمليات الجراحية النوعية التي قمت بها منذ العام 1977م وحتى اللحظة.. والتي تترجمها الأوراق والبحوث العلمية والمؤتمرات العالمية التي شاركت فيها وقدمت فيها العديد من أوراق العمل والبحوث الطبية العلمية على مدى 37 عاماً..ومن هذا المنظور الداعي إلى وجود كوادر لعملية شد الجسور بين الحضارة الغربية والحضارة العربية والإسلامية، فقد كان لنا حضارة عريقة أثبتت نفسها من بين الحضارات العالمية القديمة، من عصر الزهراوي إلى ابن النفيس إلى ابن القيم، إلى ابوبكر الرازي، إلى ابن سيناء، وفي الوقت الحاضر اعتقد أن روح الأمة على إن يكون كل إنسان منا على ثغر من ثغور الإسلام، في إعادة بلورة وصياغة التاريخ الصحيح بجهودنا المتواضعة لإيجاد المدرسة الطبية الإسلامية، الإنسانية كما وجدت في السابق..
إعادة مجد الإباء والأجداد
ابرز مشاركاتك على المستوى المحلي والدولي؟
أبرزها في جزء منها تخصص في التثبيت الخارجي للكسور واحد مع إضافة للتشوهات الخلقية، وجراحات اليد وجراحات المناظير والمشاكل الخاصة بالربط الصليبية للركب والأورام في العظام، وشاركت في العديد من المؤتمرات والندوات الدولية في المستوى المحلي والإقليمي والدولي.. صنعاء نيوز - الدكتور/ محمد محمد حامد أبو نواس البروفيسور السعودي في مجال أمراض وجراحة العظام لـ(صنعاء نيوز):
زيارتي لليمن جاءت تنفيذاً لتوجيهات سمو الأمير سلطان للمشاركة في إنقاذ ومعالجة الجرحى والمصابين جراء من أبناء القوات المسلحة والأمن أثناء فتنة التمرد والتخريب بصعدة
أجريت العديد من العمليات النوعية والنادرة للعظام في مستشفى 48 التابع للحرس الجمهوري بصنعاء
العالم الغربي لم يتهم بالخبرات الوطنية العربية والإسلامية وهمشها في الكثير من المراجع والبحوث الطبية
الواقع الطبي في اليمن يمتاز بالجودة والنوعية والإدارة الطبية المتقدمة
لابد من إيجاد إدارة طبية عربية وإسلامية تعيد مجد وحضارة الإباء والأجداد
مستشفى الحرس الجمهوري في اليمن مستشفى (إعجاز وانجاز)
العلاقات اليمنية السعودية ممتازة وتبشر بالخير والعطاء والنماء المتجدد
قيادتي البلدين ساهمت في الارتقاء بمستوى علاقات التعاون بين اليمن والمملكة













الدكتور/ محمد محمد حامد أبو نواس البروفيسور في مجال أمراض وجراحة العظام في مستشفى الملك فهد بن عبد العزيز للقوات المسلحة في جدة بالمملكة العربية السعودية الشقيقة بدأ دراسته الأولى (الابتدائية والمتوسطة والثانوية) في مكة المكرمة ثم بعث للتعليم الدراسي العالي في كلية الطب بالقاهرة وتخرج منها عام1977م وواصل دراسته التخصصية في مجال أمراض وجراحة العظام وجراحة اليد والجراحة المجهرية في بريطانيا.. ثم انتقل إلى تورنتو بكندا وعمل فيها لمدة خمس سنوات في مدينة منشستر بألمانيا وحصل على الدكتوراه التخصصية في جراحة العظام، بالإضافة إلى حصوله على العديد من الشهادات التخصصية العالمية المتميزة في مجال جراحة اليد والفكين.. وجراحات التشوهات العظمية للأطفال والكبار في مدينة منشستر بالمانيا..
الدكتور محمد أبو نواس يزور اليمن حالياً يشارك أخوانه الأطباء اليمنيين في التخفيف من مأساتهم التي حصلت بفعل التمرد الحوثي بمحافظة صعدة، لبى نداء الواجب.. نداء الأخوة الصادقة.. لبى نداء الحنين للمشاركة في لملمة الجروح وتخفيف الأعباء التي يمر بها وطنه الثاني (اليمن)، لكي يشارك ويساهم في إنقاذ الأرواح لمن اصيبوا وجرحوا من أبناء القوات المسلحة والأمن والمواطنين في ارض المعركة أثناء تصديهم للتمرد الحوثي في صعدة وحرف سفيان..
البروفيسور أبو نواس جاء إلى اليمن لكي يسجل باسمه وخبراته العالمية انصع أوراقه الإنسانية، ويحمل في طياتها أروع ما قدمه وساهم به لنجدة الإخوة وتخفيف الألم.. لكي ينثر من خبراته وينهل منها نظرائه وزملائه من الأطباء في اليمن.. وينقل خبراته وتجاربه الناجحة على مدى 37 عاماً لاخوانه في اليمن.. وبهذه المبادرة الطيبة والمتميزة التي جاءت ترجمة للوفاء والمحبة والإخلاص لليمن ولقداسة المهنة وعراقة المنبت الأصيل المعروف عن أبناء العروبة والأصالة في وطننا الثاني المملكة العربية السعودية..
"صنعاء نيوز" حاولت من خلال هذه السطور التقاط بعض مما يحمله ويكنه هذا العالم والبروفيسور العربي محمد أبو نواس لليمن والعروبة والإنسانية.. فإلى تفاصيل الحوار...

حوار وتصوير/عبدالخالق البحري






للمشاركة في تخفيف ومعالجة المصابين
أهمية الزيارة وهل تعتبر أول زيارة لليمن؟
نعم هي أول زيارة لليمن.. وهذه الزيارة جاءت لنا كأطباء مدنيين من قبل وزارة الدفاع والطيران بالمملكة العربية السعودية، ولسمو سيدي الأمير سلطان وتوجيهاته بان نلتحق بمستشفى 48 الخاصة بالحرس الجمهوري في الجمهورية اليمنية، للمساهمة في مشاركة إخواننا اليمنيين همومهم ومشاكلهم ومساعدة إخواننا الأطباء اليمنيين في رفع وتخفيف معاناة المرضى ومعالجة الجرحى والحالات المرضية التي تفاقمت أثناء فتنة التمرد والتخريب والعصيان في صعدة، وان نكون يداً بيد وكتفاً بكتف لمعالجة الحالات الحرجة مع إخواننا الأطباء اليمنيين باعتبار ذلك من أداء الواجب الوطني والقومي، في تقديم كل ما بوسعنا وكل ما يستحقونه هؤلاء الجنود حماة الوطن والثورة والوحدة اليمنية الذين فدوا وطنهم الغالي (اليمن) بدمائهم وبأرواحهم وأنفسهم، وهذا اقل شيء ممكن نقدمه لهم، والثاني يأتي في إطار التعاون الأخوي القائم بين المملكة واليمن التي تربطهما روابط أخوية وتقاليد تاريخية إنسانية نبيلة منذ الأزل. وبناء على ما وجهنا وأرشدنا به نبينا محمد صلى الله علية وسلم ومبادئه السمحة، والتزاماً بقانون السماء القرءان الكريم، وان تحط عضدك بعضد أخيك..
عمليات نوعية ونادرة
ابرز العمليات النوعية التي قمت بها؟
قمت بالعديد من العمليات الخاصة بالكسور، وتثبيتها، وجراحات الكسور المختلفة وخاصة للحالات الناتجة من الكوارث الطبيعية الزلازل أو الحروب.. منه عمليات إعادة تثبيت الكسور وعمليات تقييمها وعمليات أخرى لإعادة العظام المهشمة إلى حالتها إلى ما يقارب الطبيعي لان الله سبحانه هو الوحيد الذي يعيد الكسور المهشمة والمفقودة إلى حالتها الطبيعية كما كانت..
هل هناك عدد معين للعمليات التي قمت بها؟
هناك عمليات كثيرة والعدد كبير لا استطيع حصرها.. ويمكن الرجوع إلى إحصائيات المستشفيات والسجلات الطبية التي عملت فيها يمكن الحصول على عداد العمليات الجراحية النوعية التي قمت بها منذ العام 1977م وحتى اللحظة.. والتي تترجمها الأوراق والبحوث العلمية والمؤتمرات العالمية التي شاركت فيها وقدمت فيها العديد من أوراق العمل والبحوث الطبية العلمية على مدى 37 عاماً..ومن هذا المنظور الداعي إلى وجود كوادر لعملية شد الجسور بين الحضارة الغربية والحضارة العربية والإسلامية، فقد كان لنا حضارة عريقة أثبتت نفسها من بين الحضارات العالمية القديمة، من عصر الزهراوي إلى ابن النفيس إلى ابن القيم، إلى ابوبكر الرازي، إلى ابن سيناء، وفي الوقت الحاضر اعتقد أن روح الأمة على إن يكون كل إنسان منا على ثغر من ثغور الإسلام، في إعادة بلورة وصياغة التاريخ الصحيح بجهودنا المتواضعة لإيجاد المدرسة الطبية الإسلامية، الإنسانية كما وجدت في السابق..
إعادة مجد الإباء والأجداد
ابرز مشاركاتك على المستوى المحلي والدولي؟
أبرزها في جزء منها تخصص في التثبيت الخارجي للكسور واحد مع إضافة للتشوهات الخلقية، وجراحات اليد وجراحات المناظير والمشاكل الخاصة بالربط الصليبية للركب والأورام في العظام، وشاركت في العديد من المؤتمرات والندوات الدولية في المستوى المحلي والإقليمي والدولي..
صنعاء نيوز - إسناد مركز قياس الرأي العام إلى الدكتور محمد الفقيه أستاذ نظريات الاتصال بجامعة صنعاء تعد من أصوب القرارات التي نثق أنها في محلها فهو الأستاذ الجامعي المتميز الذي شق طريقه للنجاح والصعود بسرعة الصاروخ إلى قمة العمل الأكاديمي والبحثي , ليس بفضل واسطة او معرفة, او شللية بل عبر جهد صادق جاد لا يعرف إلا الالتزام والتفوق منذ سنوات دراسته الأولى في المرحل الدراسية المختلفة والحقيقة أني أتشرف بمعرفة هذا الأكاديمي عن قرب كوني أحد طلابه في دراسة الماجستير وممن استفدت كثيرا من المراجع والدراسات المتوفرة في المركز والتي تعد من أفضل وأروع الدراسات التي تفتقر إليها المكتبة الجامعية ولكن بجهود من الدكتور الفقيه والدكتور بشار مطهر وجدت الدراسة وتوفرت خدمة لطلاب الدراسات العلياء بجامعة صنعاء  ولمعرفة الكثير عن مركز قياس الراي العام كان هذا اللقاء مع الدكتور محمد الفقيه أستاذ نظريات الاتصال بكلية الإعلام جامعة صنعاء - رئيس مركز حقوق الإنسان وقياس الرأي العام.

الأحد, 07-فبراير-2010
صنعاء نيوز/عبد الواحد البحري - إسناد مركز قياس الرأي العام إلى الدكتور محمد الفقيه أستاذ نظريات الاتصال بجامعة صنعاء تعد من أصوب القرارات التي نثق أنها في محلها فهو الأستاذ الجامعي المتميز الذي شق طريقه للنجاح والصعود بسرعة الصاروخ إلى قمة العمل الأكاديمي والبحثي , ليس بفضل واسطة او معرفة, او شللية بل عبر جهد صادق جاد لا يعرف إلا الالتزام والتفوق منذ سنوات دراسته الأولى في المرحل الدراسية المختلفة والحقيقة أني أتشرف بمعرفة هذا الأكاديمي عن قرب كوني أحد طلابه في دراسة الماجستير وممن استفدت كثيرا من المراجع والدراسات المتوفرة في المركز والتي تعد من أفضل وأروع الدراسات التي تفتقر إليها المكتبة الجامعية ولكن بجهود من الدكتور الفقيه والدكتور بشار مطهر وجدت الدراسة وتوفرت خدمة لطلاب الدراسات العلياء بجامعة صنعاء ولمعرفة الكثير عن مركز قياس الراي العام كان هذا اللقاء مع الدكتور محمد الفقيه أستاذ نظريات الاتصال بكلية الإعلام جامعة صنعاء - رئيس مركز حقوق الإنسان وقياس الرأي العام.
صنعاء نيوز - عميد كلية التربية الرياضية

الأحد, 07-فبراير-2010
صنعاء نيوز/عبدالخالق البحري - جهود حثيثة للارتقاء بمستوى الأداء العلمي والأكاديمي في كلية التربية الرياضية بجامعة صنعاء
دراسات ميدانية تؤكد احتياج اليمن لـ20 ألف مدرس لمادة التربية الرياضية بمختلف مدارس الجمهورية
كلية التربية الرياضية أول كلية متخصصة بجامعة صنعاء لتلبية احتياجات مدارس الجمهورية
الكلية تهدف إلى غرس مبادئ الولاء الوطني وترسيخ التسامح والقيم النبيلة بين الشباب
نطالب الجهات المعنية تخصيص الدرجات الوظيفية لخريجي الكلية والاستمرار في مواصلة الدعم
130 مقعداً دراسياً حجم الطاقة الاستيعابية في كلية التربية الرياضية بجامعة صنعاء كل عام
نسعى إلى إيجاد توأمة بين الكلية وعدد من كليات التربية الرياضية والبدنية في البلدان الشقيقة والصديقة
استكمال الدراسات الهندسية والتصاميم لمشروع مبنى كلية التربية الرياضية داخل حرم جامعة صنعاء
مدارس البنات تفتقر لمدرسي التربية الرياضية في كل من أمانة العاصمة ومختلف محافظات الجمهورية
التحضير لعقد مؤتمر علمي دولي لمناقشة كيفية الارتقاء بعلوم التربية الرياضية









المقدمة:
أكد الدكتور/ عبدالرحمن حفظ الدين المصنف عميد كلية التربية الرياضية بجامعة صنعاء اهتمام وحرص القيادة السياسية ممثلة بفخامة الأخ/ علي عبدالله صالح رئيس الجمهورية حفظه الله راعي الشباب الأول بتطوير وتحسين الأداء الأكاديمي في كلية التربية الرياضية بجامعة صنعاء من خلال تشجيعه الدائم ودعمه المتواصل لمختلف الأنشطة والفعاليات العلمية والأكاديمية والتدريبية التي تنفذها الكلية في مختلف محافظات الجمهورية.
وأشار الدكتور المصنف إلى إن اليمن تفتقر إلى الكوادر الوطنية المؤهلة والمتخصصة في مجال تدريس مادة التربية الرياضية في مدارس التعليم الأساسي والثانوي بمختلف محافظات الجمهورية.. مفيداً بأن الدراسات الميدانية الوطنية تؤكد بأن اليمن تحتاج إلى أكثر من 20 ألف مدرسة لمادة التربية الرياضية والبدنية في مختلف المدارس بعموم محافظات الجمهورية، ومن هنا جاءت فكرة إنشاء كلية التربية الرياضية لتلبية احتياجات مدارس الجمهورية من مدرسي مادة التربية الرياضية..
وأضاف الدكتور المصنف إلى أهمية الدور الذي تقوم به الكلية باعتبارها أول كلية متخصصة في مجالات التدريب والتأهيل الرياضي والبدني بجامعة صنعاء تسعى إلى إحياء وتفعيل الأداء العلمي والعملي الأكاديمي بين طلاب وطالبات الكلية وطلاب جامعة صنعاء والجامعات اليمنية على المستوى المحلي والإقليمي.
وأضاف الأخ العميد بأن الهدف من إنشاء كلية متخصصة في الشأن التربوي والتعليمي الرياضي والبدني هو لتطوير وصقل مواهب وإبداعات كوكبة من الطلبة وتخريج مجموعة من حملة البكالوريوس في مجال التربية البدنية والرياضية وهم من سيقومون بعملية التدريس والتأهيل لمادة التربية الرياضية في مدارس التعليم الأساسي والثانوي بمختلف المحافظات.
ولمعرفة المزيد عن كلية التربية الرياضية والبدنية ومخرجاتها والخطط المستقبلية لها وكذلك الجهود المبذولة لتلبية احتياجات مدارس الجمهورية من مدرسي مادة التربية الرياضية والبدنية من خلال اللقاء التالي فإلى التفاصيل:-
الخميس, 04-فبراير-2010
الخميس, 04-فبراير-2010
الأربعاء, 03-فبراير-2010
1
ملخصات تغذية الموقع
جميع حقوق النشر محفوظة 2009 - (صنعاء نيوز)