shopify site analytics
الأمثلةُ العربيةُ حِكَمٌ ذهبيةٌ في زمنِ الكورونا - كورونا.. أمريكا تسجل أكثر من 1200 وفاة في يوم واحد وترامب يقول: "سيموت كثيرون" - اسكتلندا.. كبيرة مسؤولي الصحة تستقيل من منصبها لمخالفتها الحجر الصحي - الصين.. وتيرة الإصابات الجديدة بكورونا ترتفع من جديد - إيران تحمل الصين ضمنيا مسؤولية عدم إبلاغ العالم بجدية خطورة كورونا - الولايات المتحدة تستعد للأسبوع الأصعب في أزمة كورونا - مشروع دعم الوصول الشامل يفتتح الدورة الثانية في أساسيات الرعاية التنفسية الحرجة - الحماية الإلكترونية ذات الطابع الشخصي في إطار القانون الجزء 6 - حماية الشعب الفلسطيني من «وباء كورونا الاحتلالي» - رحم الله المناضل علي عبدالله الواسعي -
ابحث عن:



الثلاثاء, 16-أكتوبر-2012
صنعاء نيوز -


رحبت السيدة مريم رجوي رئيسة الجمهورية المنتخبة من قبل المقاومة الايرانية بقرار الاتحاد الاوربي لتشديد العقوبات على نظام الملالي بانه خطوة ضرورة لمنع النظام من الحصول على القنبلة النووية، مطالبة بقطع العلاقات الاقتصادية والتجارية مع الفاشية الدينية الحاكمة في ايران. واكدت ان قوات الحرس تتحكم على معظم عمليات الاستيراد والتصدير في البلاد، وان العلاقات الاقتصادية للاتحاد الاوربي تصب عمليا في خانة قمع المواطنين والمشاريع النووية وارتكاب قوات الحرس المجازر بحق الشعب السوري.

واكدت السيدة رجوي ان الامتلاك القنبلة النووية يشكل جزءًا من ستراتيجة البقاء بالنسبة للدكتاتورية الدينية فانها لن تتخلى عنه بتاتا، ولهذا ورغم ان العقوبات الشاملة تعتبر جزءًا ضروريا لوقف مشروع التسلح النووي لنظام الملالي ولا يمكن التخلي عنها غير ان الرد النهائي والحاسم من أجل تخليص المجتمع الدولي من حصول الملالي الارهابيين على القنبلة النووية، يكمن في تغيير النظام على ايدي الشعب الايراني والمقاومة الايرانية، فلذلك ان الاعتراف بمقاومة الشعب الايراني من اجل اسقاط الفاشية الدينية واقرار الديموقراطية يصبح ضروريا اكثر من اي وقت مضى.

امانة المجلس الوطني للمقاومة الايرانية
أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
حول الخبر إلى وورد

ملخصات تغذية الموقع
جميع حقوق النشر محفوظة 2009 - (صنعاء نيوز)