shopify site analytics
شاهد فيديو فيروز تغني لأجل فلسطين - مسئولة دنماركية للمسلمين: صيامكم خطر علينا - ظهور لافت للأمير محمد بن نايف بالسعودية - مرشح تركي يعد بخروج البلاد من حلف الناتو وبدعوة الأسد لزيارة أنقرة - بيع جنسية "جزر القمر" تضع الرئيس السابق رهن الإقامة الجبرية - نوال الكويتية توضح تفاصيل خلافها مع احلام.. - مطالبة زعماء العالم بالتغلب على عدم المساواة بين الجنسين - شاهد فيديو صلاح يواصل اكتساح الجوائز في إنجلترا - إيقاف برنامج رامز تحت الصفر؟ - علاج السرطان… الفياغرا ولقاح الإنفلونزا -
ابحث عن:



صنعاء نيوز - الحديدة / أحمد كنفاني

الأربعاء, 08-نوفمبر-2017
صنعاء نيوز/ الحديدة / أحمد كنفاني -
ناقش اجتماع عقد صباح اليوم بغرفة تجارة وصناعة الحديدة برئاسة وكيل اول المحافظة محمد عياش قحيم الأزمة المفتعلة في المشتقات النفطية والإجراءات اللازم اتخاذها لوضع حد ضد المتلاعبين بأسعارها واحتكارها.
وفي الإجتماع الذي ضم وكيل محافظة الحديدة للشؤون المالية عبدالجبار الجرموزي ومدير الغرفة التجارية والصناعية محمد عبدالواحد الحطامي ومدراء عموم شرطة المحافظة والنفط والصناعة والتجارة والمنشآت النفطية ونائب الرئيس التنفيذي لمؤسسة موانئ البحر الأحمر ووكلاء المحطات البترولية أهمية قيام مكتب الصناعة والتجارة و شركة النفط بالرقابة اليومية على جميع محطات البترول والغاز والرفع بالتقارير اليومية بالكميات المتواجدة في المخزون بالمحطات في جميع مديريات المحافظة
وشدد الإجتماع بضرورة اتخاذ العقوبات القانونية حيال المتلاعبين والمحتكرين وإلزام الجميع بالبيع للمواطنين بالسعر الرسمي المحدد من شركة النفط خاصة وأن التقارير من فرع شركة النفط بالمحافظة تؤكد أن الكميات من المشتقات النفطية متوفرة وتكفي لأكثر من ستة أشهر .
بدوره أكد مدير عام مكتب الصناعة عبدالعليم الدرويش ومدير فرع شركة النفط عبدالله الأحرق أن أكثر من 11 مليون لتر من البترول والديزل تم صرفها خلال اليومين الماضيين من منشآت الحديدة الى كافة مديريات المحافظة وتم توزيعها على جميع محطات البترول .
مبينا ان لا وجود لأي ازمة في الوقت الحالي نظرا لتوفر كميات كبيرة في المخزون .
وحث مدير الصناعة ومدير فرع شركة النفط المواطنين بعدم الانجرار وراء الإشاعات الصادرة من الأبواق الإعلامية التابعة لقوى العدوان السعودي الأمريكي.
وأكدا أن مكتب الصناعة وفرع شركة النفط وبالتعاون مع الجهات الأمنية تقوم منذ اليومين الماضيين بالمراقبة والتفتيش على جميع محطات البترول المتواجدة داخل المدينة وخارجها والزامهم بالبيع بالسعر الرسمي المعمم من شركة النفط ووزارة الصناعة والتجارة.
وكان اجتماع قد عقد امس برئاسة الوكيل قحيم جرى خلاله مناقشة أسباب ارتفاع أسعار المشتقات النفطية واختفائها بالمحافظة واقر فيه تشكيل لجنة من الأمن والصناعة والتجارة والنفط والأمن السياسي والقومي لفحص محطات الوقود ومعرفة الكميات الموجودة في كل محطة وإلزام أصحابها بالبيع للجمهور بالأسعار السائدة قبل رفعها وإلزام التجار بضرورة تفريغ كميات الوقود الموجودة في خزانات شركة النفط أولا بأول ولما من شأنه القضاء على الأزمات في المشتقات النفطية التي يحدثها تراكم الكميات في الخزانات .
أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
حول الخبر إلى وورد

ملخصات تغذية الموقع
جميع حقوق النشر محفوظة 2009 - (صنعاء نيوز)