shopify site analytics
إمــارة الــمؤمــنــيــن فــي الإســـلام - في الحرب والاحتمالات المفتوحة - الوقوف بوجه هدم قبور البقيع يقضي على الطائفية والتعصب الشنيع! - ثلاث, ونمضي بسلام - جريمة التدليس في التصرفات التجارية - العدالة بين الدكتاتورية والديمقراطية - ضباط تونسيين يجتمعون في ليبيا لاسقاط النظام في تونس عبر انقلاب عسكري . - التفتيش الغذائي ببلدية النصيرات تتلف لحوم مجمدة ومنتجات غذائية - هل يعود الخاسرون بالإنتخابات للتشبث بمناصبهم؟ - نتائج الإنتخابات بين الفوز والتزوير ! -
ابحث عن:



صنعاء نيوز -  إب-حميدالطاهري

الجمعة, 10-نوفمبر-2017
صنعاء نيوز/ إب-حميدالطاهري -


عٌقدت بمحافظة إب ندوة فكرية بعنوان "مؤامرات العدوان الصهيو أمريكي على اليمن" .
وفي الندوة القي عبدالواحد المروعي وكيل المحافظة للشوؤن الفينة كلمة أشار فيها أن المسؤولية تقع على عاتق العلماء والخطباء في توعية المجتمع بمؤامرات قوى العدوان السعودي على اليمن وتمزيق النسيج الإجتماعي بين أبناء الوطن الواحد.

وقال الوكيل المروعي " إن العلماء والخطباء يتحملون جزء من المسؤولية جراء صمتهم وتخاذلهم وصرف الأمة عن مواجهة أعدائها وحماية الدين والأوطان وغض الطرف عن ما يرتكب من جرائم ضد أبناء هذه الأمة تخدم المصالح اليهودية".

وأشار وكيل المحافظة إلى ما يتعرض له الشعب اليمني من عدوان من قبل تحالف العدوان بقيادة السعودية وما تفرضه من حصار وإغلاق المنافذ والمطارات والموانئ اليمنية في محاولة لتجويع اليمنيين وإخضاعهم للوصاية الخارجية.

وناقشت الندوة ثلاث أوراق عمل الأولى لفضيلة العلامة عبدالباسط الحميدي تناول فيها فضائل العلماء ودورهم الكبير في قول كلمة الحق إزاء ما تتعرض له الأمة من مؤامرات تستهدف تقسيمها ونهب ثرواتها وخيراتها وخدمة أعدائها.

وأكد أهمية دور العلماء والخطباء والمرشدين في شحذ الهمم وتوعية المجتمع بما يجب عليه في مواجهة مخططات العدوان التي تستهدف اليمن أرضا وإنسانا .. معربا عن أسفه لفتاوى عدد من العلماء التي يصدرونها وفقا لرغبات الحكام والآثار السلبية الناجمة عنها.

فيما قدم أمام وخطيب جامع الرشيد بإب فضيلة العلامة رشاد محمد سعيد ورقة عمل حول المؤامرة التي تستهدف اليمن بشن حرب وعدوان ظالم عليه منذ أكثر من عامين ونصف .. مؤكدا أن الشعب اليمني يسطر في صموده وتماسكه أروع الملاحم البطولية والتضحيات في سبيل التحرر وعدم الإرتهان لقوى الإستكبار العالمي.

في حين تطرقت ورقة العمل الثالثة التي قدمها حسام القطابري إلى دور العلماء وواجبهم إزاء المرحلة الراهنة التي يتعرض فيها الشعب اليمني لعدوان وحصار من خلال الدعوة إلى توحيد الصفوف وتعزيز التلاحم وتعميق الروابط الأخوية وإحياء روح التكافل الإجتماعي.
أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
حول الخبر إلى وورد

ملخصات تغذية الموقع
جميع حقوق النشر محفوظة 2009 - (صنعاء نيوز)