shopify site analytics
أسماء بعض اﻷسر والقبائل اليمنية تستحق التفكير والتأم - زيادة العنف المجتمعي وارتكاب الجرائم الحادة والغريبة - نواب ونائبات قادمات : نهدف إلي بناء وتطوير القدرات الفنية للشباب - الصحفي اسعد ابوقيلة يوجه رسالة عاجلة الي الملك محمد السادس ملك المملكة المغربية - الإعدام لمصري اغتصب فتاة سورية في منطقة المقطم - الجيش السوري يسرح كل من أتم خمس سنوات في الخدمة - محادثات أمريكية صينية لتثبيت الهدنة في الحرب التجارية بين البلدين - الأمم المتحدة بحاجة لـ5 مليارات دولار لغوث اليمن - غريفيث: الوضع الإنساني في اليمن مقلق للغاية - Jetex الوكيل الحصري لطائرة هوندا جيت الجديدة عالية التقنية في الشرق الأوسط -
ابحث عن:



صنعاء نيوز - المصدر: صنعاء نيوز

الأحد, 03-ديسمبر-2017
صنعاء نيوز/ ابو خطاب -
ذقنا المر و الصبر بتسكين الباء وتشديد (ر) سنة ونيف بدون رواتب مات المئات بل الآف اليمنيين من ابناء الشعب اليمني مليون و400 الف بين معلم وجندي وعلي صالح يضمد مع الحوثة انصار الله رغم استفزازتهم المستمرة لكل قيادات المؤتمر وقتل وتنكيل واقتحامات لوزارات وقيادات مؤتمرية نسيوا انهم شركاء والزعيم جالس يداهن ويتوعد اصحابه الاعلاميون والناشطون بالكف عن المنكفات والرد على اعلاميي الجماعة رغم الاساءة لرئيس المؤتمر وقياداته في الداخل سب واتهامات مباشرة بعكس خطابات السيد شوفو اخر خطاب للزعيم قبل غزوة جامع الصالح واحكمو ياحمائهم يكفي رصد هذه الحوادث تقطع لابن شريكهم وقتلوا مرافق رئيس صالح الشخصي ايش عاد باقي غير ذلك هيا احمكوا ...
كم عدد الاحتفالات التي اقيمت بعد 24 غسطس حين كان السيد وقيادته يتشدقون باننا امام حرب وعدوان يفترض ان تشد الرحال الي الجبهات وتدعم وليس الي المهرجانات والفعاليات ...
وبعدها ظهرت الفعاليات الغدبر وعيد ثورتهم 21 والولاية والامام زيد ووووو وختموها بالمولد الذي كان سببا لتفجير الشراكة بينهم وبين حليفهم.
وتحولت المواجهات مع قيادات مؤتمرية لمنازلهم ومساكهنم بشارع الجزائري وشارع صخر بالله عليكم ايش وصل الاحتفال الى هذه المواقع والاماكن واصبحنا حقيقة نكره التذلل والمدالسة التي نهجها الزعيم الصالح تجاه هذه الميليشيات الاجرامية وعفوا لاننا بالفعل قلنا اجرامية لما ارتكبته في حق الشعب اليمني.
وبهد ان اصبح رئيس الموتمر واقربائه ووزير الخارجية هدفا لاقتحاماتهم الارهابية حيث تدخلت الوساطات لحقن دماء اليمنيين الاخوة ولكنهم رفضوا وواصلوا حماقاتهم وهانحن اليوم اين حكما السيد واين الشرفاء من انصار الله ومحبيهم لوكانوا صادقين يقولوا بصدق وبصراحة للسيد الذي يدعي جهله بهذا الحادث وسابقاته من حوادث وتحرش بقيادات المؤتمر ولكن صايح الرحمان .
وكما يقول المثل اذا غضب الله على الذرة اريشت... ...
أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
حول الخبر إلى وورد

ملخصات تغذية الموقع
جميع حقوق النشر محفوظة 2009 - (صنعاء نيوز)