shopify site analytics
جامعة إب تدشن ورشة توصيف مقررات المستوى الثالث بكلية الطب والعلوم الصحية - ثورة الملك والشعب محطة بارزة في ملحمة الكفاح الوطني من أجل الحرية والاستقلال. - قبائل الطوارق المجاهدة دائما وابدا مع القائد الثاني الدكتور سيف الاسلام معمر القذافي - وقفة لموظفى وعمال ميناء الحديدة تنديدا بجريمة استهدافه من قبل تحالف العدوان - مشروع التغذية المدرسية: يواصل توزيع المساعدات للنازحين في أمانة العاصمة - "أبطال الصحة"...افتخروا.. - لماذا خلق الله الأسد - رسالة المدي لوالده - عراقي "داعشي" يكشف كواليس آخر لقاء جمعه بالبغدادي - رحيل كوفي عنان بعد مسيرة مهنية خيّمت عليها الصراعات الدولية -
ابحث عن:



صنعاء نيوز - أصدرت سيدة الطرب اللبنانية فيروز ترنيمة خاصة بفلسطين بعنوان "إلى متى يا رب" رتّلت فيها للقدس، على خلفية المعاناة الراهنة لزهرة المدائن، نشرتها ابنتها ريما في قناتها على يوتيوب.

الثلاثاء, 22-مايو-2018
صنعاء نيوز -
"إلى متى يا رب".. بعد 50 سنة من "زهرة المدائن"


أصدرت سيدة الطرب اللبنانية فيروز ترنيمة خاصة بفلسطين بعنوان "إلى متى يا رب" رتّلت فيها للقدس، على خلفية المعاناة الراهنة لزهرة المدائن، نشرتها ابنتها ريما في قناتها على يوتيوب.

وظهرت فيروز وهي تؤدي هذه الأغنية-الترنيمة من داخل كنيسة أرثوذكسية، بثوب أسود في الكليب الذي حمل توقيع ابنتها ريما الرحباني، واضعة غطاء على رأسها وخلفها صورة للسيد المسيح، فيما ظهرت في الكليب مشاهد تروي قصة النضال الفلسطيني ومعاناة أهل الأرض.

يذكر أن لفيروز أغنية تاريخية خاصة بفلسطين هي "زهرة المدائن"، تقول فيها: "لأجلك يا مدينة الصلاة أصلي لأجلك يا بهية المساكن يا زهرة المدائن يا قدس"، غنتها منذ 50 عاماً، إلا أن رواد مواقع التواصل الاجتماعي والشباب العربي، أعادوا ترديدها تعبيرا عن غضبهم تجاه اعتبار الولايات المتحدة المدينة المقدسة عاصمة لإسرائيل.


فرغم مرور 50 عاماً على طرح الفنانة الكبيرة فيروز لأغنية "زهرة المدائن"، إلا أن الأغنية لا تزال حتى الآن الوحيدة القادرة على وصف المشهد الذي يحدث في فلسطين المحتلة، ولا تستطيع أي أغنية أخرى أن تنافس "زهرة المدائن" التي سُجلت عام 1967 والتي ألّفها ولحنها الأخوان رحباني بعد نكسة يونيو من ذلك العام.


ويعتبر الموسيقار الكبير حلمي بكر أن سبب بقاء أغنية "زهرة المدائن" راهنة وحيّة حتى الآن رغم مرور نصف قرن عليها، ربما لأن فيروز غنّتها بصوتها الملائكي، ويقول: "لو أن مطربة أخرى غير فيروز غنّتها، لما كانت حققت كل هذا النجاح، ولكن سبب بقائها حتى الآن هو أنها قدمت بصوت فنانة لم ولن تتكرر مرة أخرى في الحياة".

وآخر ألبومات فيروز الغنائية طرحته في عام 2017، واسمه "ببالي"، الذي يحمل رقم 99 في مسيرتها الفنية الحافلة.


المصدر: الوكالة الوطنية
أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
حول الخبر إلى وورد

ملخصات تغذية الموقع
جميع حقوق النشر محفوظة 2009 - (صنعاء نيوز)