shopify site analytics
اتحاد السلام للقبائل العربية يمنح شهادة الدكتوراه الفخرية للإعلامي سري القدوة - الجوف انطلاق دوري الشهيد يحي خالد الغانمي رحمه الله‎ - انطلاق أكبر مهرجان للتراث والثقافة في العالم بشعار "الجنادرية 33، وفاء وولاء" - إجتماع إستثنائي بإب يناقش العديد من القضايا في ظل إستمرار العدوان - رجل الانسانية بما تعنيه الكلمة... - "الشيوخ" الأمريكي يتبنى قرارا يدعو لوقف الدعم العسكري للتحالف العربي بقيادة السعودية - الجيش الإسرائيلي يحاصر رام الله والبيرة وسط مخاوف من تصعيد كبير بالضفة الغربية - رئيس وفد "أنصار الله: ما أنجز في السويد شيء جيد وإيجابي - اتفاق بين طرفي النزاع اليمني بشأن وضع الحديدة وإيصال المساعدات إلى تعز - ليلة سقوط العمالقة! -
ابحث عن:



صنعاء نيوز - 
أكد مدير مركز الأسرى للدراسات د. رأفت حمدونة اليوم الخميس أن فرقة " النحشون "  الاسرائيلية الموكلة اليها الحراسة

الجمعة, 25-مايو-2018
صنعاء نيوز -


أكد مدير مركز الأسرى للدراسات د. رأفت حمدونة اليوم الخميس أن فرقة " النحشون " الاسرائيلية الموكلة اليها الحراسة والتدخل والمرافقة والحماية في السجون الإسرائيلية ، والتى تقوم بمرافقة الأسرى إلى المحاكم والمستشفيات والسجون أثناء التنقل فيما يعرف برحلة " البوسطة " القاسية ، تستقصد إيذاء الأسرى من خلال عمليات التفتيش المهينة ، وعمليات القمع والتنكيل واستقصاد الاهانة للأسرى الفلسطينيين أثناء تنقلهم .



وأضاف د. حمدونة أن فرقة النحشون التى تضم 980 كادر أمنى مختص بعمليات الحماية والتنقل، قامت بالكثير من الانتهاكات بحق الأسرى من خلال التفتيش العارى ، ومنع الأسرى من الطعام والشراب ودخول الحمامات لأكثر من 11 ساعة متواصلة وفق صحيفة هآرتس العبرية، واستخدمت الوحدة في عملها الكلاب البوليسية، واعتدت عليهم بالضرب المبرح على المعتقلين أثناء تنقلهم والحاق الأذى بهم ، وأجبرتهم على تنفيذ أوامر بهدف الإهانة ومارست بحقهم القذف بالشتائم ، والصراخ ووصل الأمر لتهديد السلاح .



وأضاف د. حمدونة أن ظروف البوسطة في ظل ممارسات الوحدة القمعية صعبة ، في ظل الحرارة الشديدة في فصل الصيف، والبرودة الشديدة في فصل الشتاء، كونها مصنوعة من الصفيح السميك ، ومقاعدها من الحديد ، وقليلة التهوية ورائحتها كريهة ، وتسبب ضيق التنفس لمقليها بسبب وجود ثقوب في أعلاها ، في ظل كثرة الدخان والاكتظاظ وقلة التهوية ، وبداخلها غرفة عزل ضيقة ومنفصلة لا تكاد تتسع لطول أرجل الأسير .



وبيَّن أن أقسى المعاناة في البوسطة هى معاناة الأسير المريض الذى يحتاج للماء وتناول الدواء ، وتناول الطعام في موعده ودخول الحمام وخاصة لمرضى السكر ، وأن هنالك خطورة كبيرة على حياتهم بسبب تلك التضييقيات .



وأوضح د. حمدونة أن البوسطة هى المركبة التى تقل الأسرى والمعتقلين من مكان اقامة الأسير إلى الجهة المرادة ، وغالباً تقل المنقولين من سجن إلى سجن ، أو المرضى من السجن إلى ما يسمى مستشفى بالرملة ، أو من السجن إلى المحاكم ، ومسؤول عنها فرقة تتعامل بقمة التطرف والشدة تسمى " النحشون " ، وغالباً ما يتم معاملة الأسرى معاملة سيئة جداً من طرفهم بالاعتداءات الجسدية والتفتيشات وخاصة العارية ، وسوء تقديم الاحتياجات الأساسية للاسرى المقيدين من الأيدى والأرجل .



وطالب د. حمدونة وسائل الاعلام والمؤسسات الحقوقية والانسانية " المحلية والعربية والدولية " بكشف انتهاكات الاحتلال بحق الأسرى في السجون الاسرائيلية ، والضغط عليه لوقفها وحماية الأسرى ، ومحاسبة ضباط إدارة مصلحة السجون والجهات الأمنية الإسرائيلية وعلى رأسها فرقة النحشون لمسئوليتها عن تلك الانتهاكات والخروقات للاتفاقيات الدولية ولأدنى مفاهيم حقوق الانسان .




d.rafathamdona@gmail.com
--
أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
حول الخبر إلى وورد

ملخصات تغذية الموقع
جميع حقوق النشر محفوظة 2009 - (صنعاء نيوز)