shopify site analytics
وسائل إعلام: كيم يخطط لزيارة فيتنام - عشرة قتلى خلال يومين من الاشتباكات في محيط طرابلس - بوتين: مستعدون لاستثمار 1.4 مليار دولار في مد "السيل التركي" عبر صربيا - الجامعة العربية تنفي دعوة سوريا لقمّة بيروت الاقتصادية - المخابرات في دولة مالطا تحقق في قضية محاولة اغتيال محمود عبد العزيز الورفلي - الانتصارُ للقدسِ بشرفٍ والثورةُ من أجلِها بالحقِ - الجوف فريق التضامن بطلا لدوري الشهيد الغانمي‎ - الفاو تدشن توزيع مساعدات طارئة لمربى الأبقار المتضررين من مناطق الصراع بالحديدة - مكتب الصحة بمحافظة إب يدشن حملة إغلاق العيادات ومراكز التداوي بالأعشاب .. - "نواب ونائبات قادمات" : القيادة السياسية أمرت بوجود تدخلات عاجلة لإنقاذ المشردين -
ابحث عن:



صنعاء نيوز - 
دقت جهات رسمية ومدنية عراقية ناقوس الخطر بسبب أزمة المياه في نهر دجلة، معبرين عن غضبهم مما وصفوها بـ "الممارسات التركية والإيرانية"

الأحد, 03-يونيو-2018
صنعاء نيوز -


دقت جهات رسمية ومدنية عراقية ناقوس الخطر بسبب أزمة المياه في نهر دجلة، معبرين عن غضبهم مما وصفوها بـ "الممارسات التركية والإيرانية"، داعين إلى تدخل عاجل.

وقال وزير الموارد المائية العراقي، حسن الجنابي، إن الحكومة التركية بدأت بملء سد إليسو الذي أنشئ على نهر دجلة، وهو ما لوحظ مباشرة على النهر في الجانب العراقي بانخفاض منسوب مياهه.

وأوضح الوزير أن "العراق سيجتمع مع المسؤولين الأتراك في تشرين الثاني المقبل بمدينة الموصل لمراجعة الاتفاق والنظر به وفق المعطيات الجديدة".

وأظهرت مقاطع فيديو انخفاض منسوب مياه نهر دجلة في مدينتي بغداد والموصل، بشكل غير مسبوق، لدرجة بات من الممكن عبور النهر سيرا على الأقدام، وذلك بعدما أعلنت الحكومة التركية بدء ملء سد "إليسو" الذي أنشئ على منبع النهر في الأراضي التركية، ما انعكس مباشرة على النهر في الجانب العراقي وانخفاض منسوب مياهه.

وفي الأثناء، أقدمت السلطات الإيرانية على قطع مياه نهر "الزاب الصغير" عن محافظة السليمانية في إقليم كردستان العراق مجددا، ما تسبب بأزمة لمشروع المياه في قضاء قلعة دزة بالمحافظة.

ووفق ما أعلنته مديرية السدود في إقليم كردستان، فإن الإجراء الإيراني تسبب في أزمة توفير مياه الشرب.

من جهته، أعلن رئيس البرلمان العراقي سليم الجبوري، السبت، عقد جلسة طارئة اليوم لمناقشة أزمة المياه، مشيرا إلى أن الجلسة ستعقد بحضور ثلاثة وزراء.

واجتاحت إثر ذلك، موجة غضب عارمة، مواقع التواصل الاجتماعي في العراق، حيث عبر ناشطون وإعلاميون عن غضبهم من الممارسات التركية والإيرانية "الاستفزازية" تجاه بلدهم الجار العراق، مطالبين حكومة بلادهم بالتدخل العاجل وإنهاء الجفاف الحاصل في نهر دجلة، ومنع الكارثة الإنسانية التي بدأت تلوح في الأفق.

المصدر: وكالات
أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
حول الخبر إلى وورد

ملخصات تغذية الموقع
جميع حقوق النشر محفوظة 2009 - (صنعاء نيوز)