shopify site analytics
لاول مرة ﺳﻴﻒ ﺍﻻﺳﻼﻡ يقوم بزيارة مدينة بني وليد لحل بعض المشاكل - أردوغان: تجاوزنا مرحلة تحولت فيها المساجد إلى حظائر - بالصور.. "زوجة خاشقجي السرية" تخرج من الظل وخديجة تعلق! - الرئيس الصيني: طريق الحرير ليس فخا كما أظهره البعض - ترامب: من السابق لأوانه اتهام محمد بن سلمان بالتورط في قتل خاشقجي - تعزيه في وفاه الشيخ طالب محسن وريدان‎ - اخلاقيات الجماعة وروح الفريق - فعالية احتفائية بمحافظة إب في ذكرى المولد النبوي الشريف..!! - خريف العمر - بروموث مانجات يحصد جائزة الإنجاز من مجلة أريبيان بزنس -
ابحث عن:



صنعاء نيوز - كما هو معلوم لكل ذي لب أن رقي أي أمة ونهضتها لا يكون الا بالاهتمام بالعلم والتعليم وأهلهما لذلك صار طلاب العلم ومعلموه محط اهتمام

الإثنين, 25-يونيو-2018
صنعاء نيوز -
بسم الله الرحمن الرحيم
الحمد لله الذي لا يحمد على مكروه سواه والصلاة والسلام على خير خلقه محمد وعلى آله وصحبه ومن والاه واستن بسنته واهتدى بهداه. أما بعد:
كما هو معلوم لكل ذي لب أن رقي أي أمة ونهضتها لا يكون الا بالاهتمام بالعلم والتعليم وأهلهما لذلك صار طلاب العلم ومعلموه محط اهتمام وتقدير حكوماتهم بتوفير المناخ المناسب لهم من جميع الجوانب النفسية والمادية والصحية بما يضمن تفرغهم الكامل لطلب العلم وتعليمه لأنهم أساس البناء والنهضة في مجتمعاتهم، ولكن ما نلمسه من حكومتنا الرشيدة أن طلاب العلم وبخاصة المبتعثون منهم هم آخر اهتماماتها، فحالنا نحن الطلاب اليمنيون المبتعثون في الخارج في هذه الايام لا يخفى على الجميع بما نعانيه من قلق وهم وعدم استقرار بسبب تأخرصرف مستحقاتنا المالية من الرسوم الدراسية للعام 2017– 2018
والربعين الاول والثاني للعام الحالي 2018 ؛ وكذلك صرف مستحقات الطلاب التي لم تصرف مستحقاتهم الى الان دون اي سبب
مما ترتب عليه تاخير الطلاب في العملية الدراسية والتهديد بايقاف القيد والفصل من الجامعة وتحميل الطلاب غرامات مالية اضافية جراء التاخير عن تسديد الرسوم المستحقة على الطلاب
اضافة لما يعانيه الطلاب من شظف العيش والتهديد بالطرد الطلاب من جامعاتهم ومساكنهم وتراكم الديون عليهم لأشهرعديدة الامر الذي يضعنا أمام تساؤلات عديدة اهمها :
1- لماذا لا يتم صرف الربع الاول والثاني ونحن على اعتاب استحقاق الربع الثالث ومازلنا بإنتظار التوجية بالصرف منذ بداية العام والى الان سبعة اشهر
2- لماذا لايتم صرف الرسوم الدراسية للعام 2017-2018 وبدل الكتب للاعوام 2016-2017 حتى الان ومن المسؤول عن تاخير كل هذة المستحقات طوال هذة الفترة الماضية
3- لمذا تم اسقاط بعض الطلاب من الربع الرابع 2017 دون سابق انذار علما بانهم مستوفون لكافة الشروط ولماذا لم يتم الصرف لهم حتى الان
4- لماذا لم يتم صرف تذاكر العودة للخريجين وعائلاتهم علما انه قد تم الرف باسماء جميع الخريجين مع ذويهم من قبل الملحقية الثقافية منذ مايقارب عامين ؟ واذا كنتم لاتستطيعون توفير تذاكر العودة لهم ولذويهم في الوقت الحالي فلماذا لايتم الاستمرار بصرف ارباعهم حتى يتم توفير التذاكر لهم؛ ام ان هنالك من يتعمد او يتلذذ بتصدير المعاناة لنا ولاسرنا في الداخل والخارج؟


ونظرا لكل ما سبق نقف الآن وقفتنا الاحتجاجية هذه من مدينة ميسور الهندية موجهين رسالة عاجلة إلى دولة رئيس الجمهورية عبدربة منصورهادي ودولة رئيس الوزراء د. أحمد عبيد بن دغر ووزيري التعليم العالي والمالية وكذلك سفارتنا اليمنية وملحقيتها الثقافية بالعاصمة الهندية دلهي للوقوف أمام مسؤولياتهم تجاه ابناءهم الطلاب وصرف جميع مستحقاتهم من ارباع ورسوم دراسية وبدل كتب او تذاكر سفر وكذلك التمديد القانوني للطلاب بما يضمن مواصلتهم لتحصيلهم العلمي ليعودوا أعضاء فاعلين في بناء وطنهم صناعا لنهضته وتقدمه في مختلف المجالات.
وأخيرا نقول اللهم إليك نشكوا ضعف قوتنا و قلة حيلتنا وهواننا على الناس يا ارحم الراحمين انت رب المستضعفين وانت ربنا إلى من تكلنا الى عدو يتجهنا ام الى قريب ملكته امرنا اذا لم يكن بك غضب علينا فلا نبالي ولكن عافيتك هي اوسع لنا نعوذ بنور وجهك الذي اشرقت له الظلمات وصلح عليه امر الدنيا والاخرة من ان يحلل علينا غضبك او ان ينزل بنا سخطك لك العتبى حتى ترضى ولا حول ولا قوة الا بك...فحسبنا الله ونعم الوكيل ...حسبنا الله ونعم الوكيل.

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته


صادر عن الطلاب اليمنيين المبتعثين / مدينة ميسور/ جمهورية الهند
2018/06/24
أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
حول الخبر إلى وورد

ملخصات تغذية الموقع
جميع حقوق النشر محفوظة 2009 - (صنعاء نيوز)