shopify site analytics
موسكو: لدينا معلومات حول نقل مكونات للسلاح الكيميائي إلى إدلب من دول أوروبية - مسؤول: عباس يعتزم إعلان فلسطين دولة تحت الاحتلال - كم كتيبة "إس-300" سترسل إلى سوريا؟ - قتيل من الجيش اللبناني و7 جرحى في اشتباكات مع مطلوبين على الحدود مع سوريا - البنك الدولي: غزة دخلت مرحلة الانهيار الاقتصادي - الفانتازيا في مجموعة "تقاسيم الفلسطيني" لسناء الشعلان - أشد صور الاعتداء على السلامة البدنية للمرأة - أهمية ’المستثمر الاستراتيجي‘ مقارنة بـ ’المستثمر العادي‘ - منظمة الفاو تدشن توزيع مساعدات طارئة لـ26 مزارعا من مربى الأبقار والمواشى بالحديدة - فن الزمن الجميل!!؟ -
ابحث عن:



صنعاء نيوز - توفيت الجمعة المحامية والمدافعة عن حقوق الانسان الالمانية الاسرائيلية فيليشيا لانغر (87 عاما) التي واجهت انتقادات في اسرائيل

الإثنين, 25-يونيو-2018
صنعاء نيوز -
توفيت الجمعة المحامية والمدافعة عن حقوق الانسان الالمانية الاسرائيلية فيليشيا لانغر (87 عاما) التي واجهت انتقادات في اسرائيل لدفاعها عن الفلسطينيين.
ولانغر التي توفيت بالسرطان في احد مستشفيات توبينغن بجنوب غرب المانيا، كانت معروفة ابان ستينات وسبعينان القرن الماضي بدفاعها عن المعتقلين الفلسطينيين في الضفة الغربية وقطاع غزة وباعمالها التي تتضمن انتقادات حادة للجيش الاسرائيلي.
وكتب النائب في الكنيست دوف خينين ان “فيليشتيا لانغر كانت مثالا للشجاعة والتفاني والالتزام، وكانت تعتبر احد اهداف وجودها المساهمة في بناء جسر فوق فجوة الكراهية بين الشعوب”.
وذكر خينين الذي ينتمي الى حزب حداش الشيوعي الاسرائيلي بانها اشتهرت بعد حرب حزيران/يونيو 1967 برصدها وتوثيقها “لانتهاكات حقوق الانسان في الاراضي المحتلة”.
ولدت لانغر عام 1930 في بولندا وقضى الجزء الاكبر من افراد عائلتها في حملات النازيين. وقد لجأت الى الاتحاد السوفياتي حيث توفي والدها في احد المعتقلات.
وبعدما تزوجت احد الناجين من معسكرات الاعتقال النازية هو ميتشيو لانغر في 1949، هاجرت الى اسرائيل حيث كرست عملها للدفاع عن الفلسطينيين وعن رافضي الخدمة العسكرية امام المحاكم الاسرائيلية.
في 1990، انتقلت الى المانيا مؤكدة ان النظام القضائي في اسرائيل اصبح “مهزلة”.
وفي 2009 منحها الرئيس الالماني هورست كولر وسام الصليب الفدرالي لجمهورية المانيا الاتحادية، ما اثار جدلا كبيرا.
فقد حمل المجلس المركزي ليهود الالمانيا على برلين بعنف لانها كافأت شخصية عملت “باستمرار على شيطنة” اسرائيل.
أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
حول الخبر إلى وورد

ملخصات تغذية الموقع
جميع حقوق النشر محفوظة 2009 - (صنعاء نيوز)