shopify site analytics
موسكو: لدينا معلومات حول نقل مكونات للسلاح الكيميائي إلى إدلب من دول أوروبية - مسؤول: عباس يعتزم إعلان فلسطين دولة تحت الاحتلال - كم كتيبة "إس-300" سترسل إلى سوريا؟ - قتيل من الجيش اللبناني و7 جرحى في اشتباكات مع مطلوبين على الحدود مع سوريا - البنك الدولي: غزة دخلت مرحلة الانهيار الاقتصادي - الفانتازيا في مجموعة "تقاسيم الفلسطيني" لسناء الشعلان - أشد صور الاعتداء على السلامة البدنية للمرأة - أهمية ’المستثمر الاستراتيجي‘ مقارنة بـ ’المستثمر العادي‘ - منظمة الفاو تدشن توزيع مساعدات طارئة لـ26 مزارعا من مربى الأبقار والمواشى بالحديدة - فن الزمن الجميل!!؟ -
ابحث عن:



صنعاء نيوز - 
أوضح فندق "بلازا" في مدينة نيويورك بالولايات المتحدة، حقيقة إنزال العلم السعودي من أمام بناية الفندق،

الأحد, 08-يوليو-2018
صنعاء نيوز -

أوضح فندق "بلازا" في مدينة نيويورك بالولايات المتحدة، حقيقة إنزال العلم السعودي من أمام بناية الفندق، مشيرا إلى أن جميع الأعلام أعيدت إلى أماكنها لاحقا.

الأزمة الخليجية القطرية
ونشر الفندق تغريدة على موقعه الرسمي وباللغتين العربية والإنكليزية، أشار فيها إلى أن "ما جرى تداوله مؤخرا بخصوص إنزال العلم السعودي من واجهة فندق بلازا، ليس له أي أبعاد سياسية، والسبب الرئيسي هو الاستعداد للاحتفال بيوم الاستقلال الأمريكي والمصادف الرابع من يوليو الجاري".

متابعينا الأعزاء، نود أن ننفي كل ما تم تداوله مؤخرا بخصوص إنزال العلم السعودي من واجهة فندق بلازا وماله من أبعاد سياسية، حيث أن السبب الرئيسي كان الإستعداد للإحتفال بيوم الإستقلال الأمريكي بتاريخ الرابع من يوليو.

وأشار الفندق إلى أن "جميع الأعلام أعيدت، بما في ذلك العلم السعودي، وسوف يرفرف جنبا إلى جنب مع علم قطر".

هذا وقد أعيدت أعلام الفندق، بما في ذلك العلم السعودي ، وسوف تطير جنبا إلى جنب مع علم دولة قطر.


واشترى الرئيس الأمريكي دونالد ترامب فندق "بلازا" عام 1988، لكنه اضطر لبيعه لمجموعة من المستثمرين من بينهم رجل الأعمال السعودي الأمير الوليد بن طلال قبل أكثر من عقدين من الزمن، بعد إفلاسه.

وكشفت تقارير إعلامية الأسبوع الماضي، عن اتفاقية تقوم قطر بموجبها بشراء فندق "بلازا" الأمريكي، مقابل 600 مليون دولار، في صفقة اعتبرت أكبر استثمار للدوحة في سوق العقارات الغربية.

فندق البلازا في نيويورك
افتتح: ١٩٠٧
كلفة البناء: ١٢.٥ مليون (تقريبا ٤٠٠ مليون بالدولار الحالي)
كلفة الليلة: ١٠٠٠ دولار في ٢٠٠١
اشتراه ترمب في ١٩٨٨ مقابل ٣٠٠ مليون
يحوي مركز تسوق تحت الارض لكبريات شركات الملابس والبضائع.

المصدر: وكالات
أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
حول الخبر إلى وورد

ملخصات تغذية الموقع
جميع حقوق النشر محفوظة 2009 - (صنعاء نيوز)