shopify site analytics
لأول مرة.. مضادات حيوية فائقة تعالج مرضا جنسيا خطيرا! - الجيش السوري يستعيد أول بلدة في محافظة القنيطرة - العراق.. مقتل متظاهرين اثنين إثر اشتباكات مع قوات الأمن - قرأت قصة - الصلاة ليست من اركان الاسلام - ساعة واحدة · لك الله يا عبدالعزيــــــــــز! - الصبري يكنب عن الراتب ...! - عنـــــــــاوين ( 4 ) - هل نغير الواقع أولا أم نغير الأفكار؟ - أبو دنيا ينال الدكتوراه في التكنلوجيا الحيوية وصناعة الأدوية ويقدم ٣ مضادات للالتهابا -
ابحث عن:



صنعاء نيوز - إب/حميدالطاهري

السبت, 14-يوليو-2018
صنعاء نيوز/ إب/حميدالطاهري -


انهئ محافظ إب اللواء عبدالواحد صلاح قضية قتل بين أسرتي الضاوي من محافظة إب وبيت العميري من محافظة البيضاء.ودلك بصلح قبلي

وأفضى الصلح القبلي بحضور كلأ من الاخوه عبد الحميد الشاهري وراكان النقيب وأحمد النزيلىرئيس الكتلة البرلمانية لمحافظة وعبدالله القحيزة عضو مجلس النواب وعددا من الشخصيات الاجتماعية عن تنازل أولياء دم المجني عليه من أسرة العميري عن الجاني لبيت الضاوي وأثنين آخرين على ذمة القضية.

وأعلن والد المجني عليه عن تنازله لوجه الله سبحانه و تعالى وذلك في سبيل توحيد الجهود لمواجهة العدوان السعودي الغاشم وعن الجناة والعفو والصفح عنهم.

و أشاد اللواء صلاح خلال الصلح القبلي بمواقف أولياء الدم وتنازلهم عن القضية مشيرا إلى أن إغلاق ملف هذه القضية يأتي تجسدالمبادئ القيم والتصالح والتسامح و التلاحم القبلي وحل كافة الخلافات بعيداً عن كل ما يعكر صفو الأمن والاستقرار والسكينة العامة.

ودعا محافظ إب الجميع إلى الترفع عن الخلافات الضيقة وتوجيه اسلحتهم بوجه العدو الذي لا يستثني أحد في قتله وإجرامه من ابناء الوطن الغالي على الجميع .
و لافتاً إلى أن الدفاع عن الوطن ومواجهة العدوان الهجمي وإفشال مخططاته هي قضية دفاع عن الارض والعرض وهي القضية الوطنية في مواجهة هذا العدو الغاشم

فيما أشار احمد النزيلي رئيس الكتلة البرلمانية إلى أهمية معالجة وإنهاء قضايا القتل والثأر وتعزيز وحدة الصف والحفاظ على النسيج الإجتماعي وسلمية المحافظة مشيرا إلي أن المساعي الخيره بهذا الجانب ستتواصل في حل ومعالجة كافة القضايا التي تؤثر سلبا على الأمن والسكينة العامة.

و من جانبهم عبروا أولياء دم المجني عليه عن تقديرهم للجهود التي بذلت لحل وإحتواء القضية في الطرق الأخوية وأغلاق ملف القضية إلي الأبد .
مشيرين إلى أن هذا العفو جاء من منطلق الحرص على تعزيز الجبهة الداخلية وتعزيز الصمود والروابط القوية بين أبناء الوطن الواحد الذي يواجه أبشع عدوان غاشم

فيما أشاد الاخوه وجهاء ومشايخ وأعيان محافظتي إب والبيضاء بدور الجميع في حل الخلافات وإنهاء قضايا الثأر وتكثيف الجهود لرأب الصدع ووأد الفتن للتفرغ لمواجهة العدوان السعودي .
مشددة على ضرورة اضطلاع الجميع بمسئولياتهم في الحشد والتعبئة العامة والإستنفار لمواجهة العدوان المستمر بقتل الاطفال والابرياء والنساء
عبروا الحاضرون في الصلح القبلي عن شكرهم وتقديرهم لمحافظ المحافظة اللواء صلاح بما يبذل من جهود عظمية في حسم قضايا الثأر بين ابناء المحافظة وابناء المحافظات الاخرى وغيرها في وحسمها مها وإغلاق ملفاتها إلي الابد .
أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
حول الخبر إلى وورد

ملخصات تغذية الموقع
جميع حقوق النشر محفوظة 2009 - (صنعاء نيوز)