shopify site analytics
المصالحة الوطنية هي الحاسمه للصراعات السياسية والحروب .... - الصين: تقرير البنتاغون تكهنات مضللة - أردوغان: الضغوط لن تجبرنا على تغيير نهجنا - ألمانيا تحقق في قضية الإيزيدية الناجية من خاطفها الداعشي - اليابان تكشف وثائق جديدة عن العميل السوفيتي الأسطوري ريتشارد زورغي - عرض "خرافي" من ريال مدريد لضم البرازيلي نيمار! - معآ أنا وأنت وكل يمني ويمنية - حفل أوركسترا طارق الجندي وأرواح مدينة عمان - طنين الذباب وحلم الرئاسة - شعب صنعاء ينتزع صدارة دوري ناشئين امانة العاصمة بفوز صعب على الوحدة -
ابحث عن:



صنعاء نيوز - المصدر: صنعاء نيوز

الإثنين, 06-أغسطس-2018
صنعاء نيوز/ الحديدة / أحمد كنفانى -

نظم مكتب الصحة العامة والسكان بمحافظة الحديدة اليوم مؤتمرا صحفيا حضره عدد من مندوبى ومراسلى مختلف الوسائل الإعلامية
حضره والمعنيين فى الجهات ذات العلاقة بالمحافظة.

وفي افتتاح المؤتمر الذى عقد تحت شعار "بدماءنا نحمى أرضنا ونصون أعراضنا" أكد القائم بأعمال محافظ الحديدة محمد عياش قحيم أن اليمن عصية ولن ترضخ امام اطماع الغزاة والطغاة والمرتزقة مهما كان حجم قوتهم وأدوتهم وترسانتهم وأن النصر حليفها طال الزمن او قصر وعبر عن اسفه لما تتعرض له الحديدة من انتهاكات خطيرة ومتواصلة من تحالف العدوان وسط صمت المجتمع الدولي .

فيما أشار وكيلا المحافظة عبدالرحمن جماعي وعلي قشر إلى أن هذه المجزرتين تعدان انتهاكاً صارخاً لمبادئ القانون الدولي الإنساني التي تحظر أي هجمات متعمدة أو عشوائية ضد مدنيين أو أعيان مدنية وتمثل رسالة تحدى واضحة من قبل دول العدوان للمجتمع الدولي برمته والقوانين الدولية التي تحدد سير العمليات القتالية وتتعمد انتهاك الحماية الدولية التي توفرها للمدنيين والأعيان المدنية.

وفى المؤتمر الذى يأتى عقده لتوضيح حجم وبشاعة مجزرتى بوابة هيئة مستشفى الثورة وميناء الاصطياد السمكى اللتين ارتكبهما العدوان عصر الخميس الماضى وراح ضحيته 55 شهيدا و124 جريحا أكد مدير عام مكتب الصحة العامة والسكان بمحافظة الحديدة الدكتور عبدالرحمن محمد جار الله أن استهداف مستشفى الثورة العام بالحديدة من قبل طيران العدوان يأتي في إطار هجوم متعمد وممنهج استهدف المستشفيات والمراكز الصحية منذ بدء العدوان منذ ثلاثة سنوات وأستعرض جار الله عدد من القطاعات الصحية التى شملها التدمير ومن ضمنها مركز وحدة الملاريا بمديرية حيس ومركز الامومة والطفولة بمديرية اللحية ومركز المختبرات وغرف عمليات ومساكن اطباء وبعض المرافق بمستشفى الثورة ناهيك عما سببه العدوان من خسائر بشرية يقدر بالمئات من القتلى والجرحى.

وعبر عن أسفه أن هذه الجريمة المرتكبة الخميس الماضى تأتي في أعقاب بيانات ومناشدات للعديد من المنظمات الدولية كان آخرها قبل أيام لمنظمتى الصحة العالمية واليونسيف اللتان حذرتا من احتمال انتشار وباء الكوليرا في أوساط المدنيين في محافظة الحديدة والحاجة الماسة لتقديم المزيد من الدعم والمساعدة للقطاع الصحي بالمحافظة ليتمكن من تقديم الخدمات الطبية وإنقاذ حياة الآلاف من المدنيين هناك والاستعداد لتدشين حملة مكافحة لها.

من جانبه أستعرض رئيس الهيئة العامة للمصائد السمكية قطاع البحر الأحمر عبدالقادر الوادعى فى كلمته التى القاها عن ما تعرض له القطاع السمكى فى البحر الأحمر بشكل عام .
أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
حول الخبر إلى وورد

ملخصات تغذية الموقع
جميع حقوق النشر محفوظة 2009 - (صنعاء نيوز)