shopify site analytics
المصالحة الوطنية هي الحاسمه للصراعات السياسية والحروب .... - الصين: تقرير البنتاغون تكهنات مضللة - أردوغان: الضغوط لن تجبرنا على تغيير نهجنا - ألمانيا تحقق في قضية الإيزيدية الناجية من خاطفها الداعشي - اليابان تكشف وثائق جديدة عن العميل السوفيتي الأسطوري ريتشارد زورغي - عرض "خرافي" من ريال مدريد لضم البرازيلي نيمار! - معآ أنا وأنت وكل يمني ويمنية - حفل أوركسترا طارق الجندي وأرواح مدينة عمان - طنين الذباب وحلم الرئاسة - شعب صنعاء ينتزع صدارة دوري ناشئين امانة العاصمة بفوز صعب على الوحدة -
ابحث عن:



صنعاء نيوز - المصدر: صنعاء نيوز

الجمعة, 10-أغسطس-2018
صنعاء نيوز -
احتفظت قائمة "سائرون" بقيادة رجل الدين مقتدى الصدر بصدارة الترتيب في الانتخابات العراقية التي جرت في مايو الماضي، ليلعب بذلك دورا محوريا في تشكيل الحكومة المقبلة للبلاد.

وأصدرت المفوضية العليا المستقلة للانتخابات على موقعها الإلكتروني في وقت مبكر اليوم الجمعة، نتائج الفرز اليدوي الذي أمر به البرلمان في يونيو، بعدما ألقت مزاعم واسعة عن مخالفات، بظلالها على سلامة العملية الانتخابية.

وقالت المفوضية إن نتائج العد والفرز اليدوي في 13 محافظة من محافظات العراق البالغ عددها 18 محافظة متطابقة مع النتائج (الإلكترونية) الأولية. ولم تغير إعادة الفرز النتائج الأولية بشكل كبير. واحتفظ الصدر بنفس عدد المقاعد البالغ 54 مقعدا.

وبقيت مجموعة من الكتل الانتخابية الشيعية في المركز الثاني بعد كتلة الصدر، لكنها حصدت مقعدا إضافيا ليصبح نصيبها 48 مقعدا، مع بقاء كتلة رئيس الوزراء الحالي حيدر العبادي في المركز الثالث بعدد 42 مقعدا.

وأصدر مقتدى الصدر قائمة تضم 40 شرطا يقول إن على رئيس الوزراء الجديد أن يلبيها، بما في ذلك الاستقلال السياسي وعدم الترشح لإعادة الانتخاب وأن تنضم كتلته إلى ائتلاف حكومي. وقال إنه سيكون في المعارضة ما لم يتم الوفاء بهذه الشروط.

وبعد 3 أشهر من إجراء الانتخابات البرلمانية، لا تزال الأحزاب الفائزة تجري مفاوضات بشأن تشكيل الائتلاف الحاكم المقبل، دون أي مؤشر على التوصل لنتيجة وشيكة.

المصدر: رويترز
أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
حول الخبر إلى وورد

ملخصات تغذية الموقع
جميع حقوق النشر محفوظة 2009 - (صنعاء نيوز)