shopify site analytics
معياد يفتح النار .. 9 مليار ريال فساد شهر واحد .. من يحاسب من ؟ - المؤتمر بين تحديات 2018م - 2019 م - تشاد حصنٌ أفريقيٌ آخرٌ يسقطُ وينهارُ - سؤال خَلقَ أزمة - العدالة دولة - يتقدم كافة قبيلة آل فقمان با احر التعازي والمواساة الي كافة إخوانهم قبائل بني نوف - الجيش الليبي يطالب لبنان برد الاعتبار لليبيين في حادث العلم - وزير الخارجية التركي: أزمة حلب حرمتنا من النوم ثلاثة أيام! - وزير إسرائيلي يهدد الأسد - وسائل إعلام قطرية: الرئيس السوداني عمر البشير يصل إلى الدوحة الثلاثاء -
ابحث عن:



صنعاء نيوز - المصدر: صنعاء نيوز

الإثنين, 03-سبتمبر-2018
صنعاء نيوز -
تفاجأ السائقون في باريس بظهور وجه الأميرة ديانا مرسوما على العضد الذي ارتطمت به سيارتها في عام 1997، الحادث الأليم الذي أسفر عن مصرعها وسبب صدمة كبيرة في بريطانيا والعالم.

وظهر وجه الأميرة المبتسم بين ليلة وضحاها، داخل نفق "ألما" الفرنسي الذي وقع حادث السير فيه، وذلك قبل أيام من ذكرى وفاتها الحادية والعشرين، التي يصادف تاريخها اليوم.

والغريب في القصة، هو أن هذا النفق بالتحديد ممنوع على المشاة دخوله، ويعج بآلاف السائقين المسرعين ليلا نهارا، فكيف تمكن المتسلل من رسم الوجه بتلك السرعة والسرية؟ّ!

ومع مضي اليوم التالي ومشاهدة الآلاف للصورة على العضد الاسمنتي، تحدث الفنان الذي رسمها وأطلق على نفسه اسم "7Nuit"، كما أضاف قائلا: "أردت أن أكرم الأميرة ديانا التي كانت شخصا رائعا وتركت أثرا في قلوب الناس.. ستبقى دائما في ذكرانا ولن ننساها مهما طال الزمن".

وقع حادث السير الذي أودى بحياة الأميرة ديانا مع حبيبها، دودي الفايد، ابن الملياردير المصري، محمد الفايد، بتاريخ 31 آب 1997، بينما كانت مجموعة من المصورين تطاردها داخل النفق.


You-Tube: News World
المصدر: Daily Star + YouTube
أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
حول الخبر إلى وورد

ملخصات تغذية الموقع
جميع حقوق النشر محفوظة 2009 - (صنعاء نيوز)