shopify site analytics
فاطمة العذراء والمسيح المسلم - الجامعة الأمريكية في رأس الخيمة تبدأ "عام التسامح" مع "الشيخ الأخضر" - نواب ونائبات قادمات : توعية الشباب ضروري لمحاربة المخاطر - جامعة إب تمنح الباحثة سحر الصباحي درجة الماجستير في الكيمياء الدوائية - مؤسسة دليل العطاء للتنمية تدشن توزيع سلل غذائية لمرضى الفشل الكلوى بالحديدة - مؤسسة المتحدون للتأهيل تختتم برنامج تدريبى في مجال الإستجابة وإدارة المشاريع بالحديدة - المغامسي يعلق على صعود ولي العهد السعودي فوق سطح الكعبة - الدوحة تشكك في هزيمة "داعش" وتدعو لإيجاد آلية إقليمية شاملة للأمن - هايتي تتمرد على واشنطن وتستنجد بموسكو - ترامب يهدد الأوروبيين بإطلاق سراح الدواعش المعتقلين في سوريا -
ابحث عن:



صنعاء نيوز -  بقلم: عمر دغوغي الإدريسي

الإثنين, 17-سبتمبر-2018
صنعاء نيوز/ بقلم: عمر دغوغي الإدريسي -


كلنا ندعي حب الوطن و الانتماء إلية، ولكن هل حب الوطن يكون بالشعارات والأغاني ورفع اليافطات فقط .
لا والله ونحن نرى بعض التصرفات من بعض مسئولين وموظفين لا تليق بنا كمسلمين ولا تليق بمن يدعي حب الوطن ومن هذه التصرفات لا الحصر :سرقة المال العام العبث بالا جهزه وتخريب بعضها وعدم الاهتمام بصرف الكهرباء وترك معظم المكاتب مضاءة ليلا ونهارا ناهيك عن مكيفات الهواء والتي تعمل لفترات طويلة في المكاتب و المساجد و المدارس وكذلك استعمال هاتف العمل لأغراض شخصية، والهذر الكبير وغيرها من تصرفات وكأن هذه الأموال سائبه.

فهل هذه التصرفات من بعض المسئولين والموظفين والذين لا توجد عندهم مخافة الله تصب في حب الوطن والانتماء إليه فأين نحن من حديث رسول الله صلى الله عليه وسلم "كلكم راع وكلكم مسئول عن رعيته" فيجب على كل واحد عنده انتماء وحب صادق للوطن أن يتق الله عز و جل في الأموال العامة فلو كل واحد منا حافظ على ممتلكات مكان عمله والذي يعتاش منه هو و أسرته .
نكون فعلا صادقين في حبنا وانتمائنا إلى هذا الوطن العزيز و الغالي علينا كيف لا و الملك حفظه الله ورعاه يجوب العالم من أجل رفعه اسم المملكة عاليا وهمه الوحيد هو تأمين الحياة الكريمة للمواطن المغربي أينما كان بينما المسئولين الكبار في الدولة يستغلون ثقته ويخونوا أمانته وأمانة الشعب المغربي ، فلنكن صادقين فعلا في حب الوطن لأن الوطن ليس بحاجه إلى شعارات براقة ،الوطن بحاجه إلى همة وحب العمل من المسئولين و أبناءه و المحافظة على ممتلكاته ونتذكر دائما أن الله هو الرقيب ونكون يدا بيد مع الملك لكي ينهض الوطن ، لأنه والله وطنا ما في مثله.

وفق الله الجميع لما يحب ويرضى.



بقلم: عمر دغوغي الإدريسي صحفي وفاعل جمعوي O.daoughi@gmail.com https://www.facebook.com/dghoughi.idrissi.officiel/
أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
حول الخبر إلى وورد

ملخصات تغذية الموقع
جميع حقوق النشر محفوظة 2009 - (صنعاء نيوز)