shopify site analytics
منظمتا السلام الدولية تمنح الشيخ محمد حسين عيسى شهادة الدكتوراة الفخرية - هل يستوي استقلال القضاء مع غياب فصل حقيقي بين السلط؟ - الفيس بوك يعطل حسابي للمرة الرابعة - اليمن تصرخ كفي عدوان - أنا رجلٌ إيطالي - الشرعية - السيسي: نتطلع لوحدتنا الإفريقية وقارة مستقرة ومزدهرة - موسكو: لن نبادل بوتينا بأمريكي متهم لدينا بالتجسس - الجيش الأمريكي: الحرس الثوري الإيراني وراء "هجوم الفجيرة" - خطأ جسيم يكاد يقتل ضيفة "رامز في الشلال"! (فيديو) -
ابحث عن:



صنعاء نيوز - 
أنهت مؤسسة رفعة للتطوير المجتمعي والبشري بالشراكة مع اتحاد نساء اليمن محافظة ذمار, المرحلة الأولى من الاستبيان

الأحد, 30-سبتمبر-2018
صنعاء نيوز -
ذمار- خاص:

أنهت مؤسسة رفعة للتطوير المجتمعي والبشري بالشراكة مع اتحاد نساء اليمن محافظة ذمار, المرحلة الأولى من الاستبيان لعينات مجتمعية لحالات العنف الأسري ضد المرأة في ثلاث مديريات بالمحافظة وذلك تحت شعار " بالوعي نحد من العنف ضد النساء ".

واستمر الاستبيان الذي ينفذ بتمويل من صندوق الأمم المتحدة للسكان, اسبوعين, استهدف عينات عشوائية من النساء من مراحل عمرية مختلفة في مديريات "مدينة ذمار و الحداء و ميفعة عنس". ويهدف الاستبيان لمعرفة ابعاد ظاهرة تعنيف المرأة ومعرفة اسبابها تحديد حجم هذه الظاهرة ونسبة وجودها في المجتمعات المستهدفة من الاستبيان, بالإضافة الى تقديم المقترحات والتصورات اللازمة لمناهضة ظاهرة العنف ضد المرأة ووضع برنامج عمل دائم لمشروع الحماية بمشاركة منظمات المجتمع المدني الفاعلة في هذا المجال في المحافظة.

كما يسعى الاستبيان الى تحديد "اولويات العمل خلال المرحلتين الثانية والثالثة وذلك لحشد المناصرين من الناشطين الاجتماعيين في المحافظة لمناصرة مشروع الحماية للنساء من خلال تحليل بيانات استمارات الاستبيان التي تم جمعها في عملية المقابلات الميدانية وتدريب المناهضين للعنف ضد المرأة ورفع مهاراتهم في الحشد والمناصرة.

وتناول الاستبيان الميداني عدد من حالات العنف التي تتعرض لها المرأة في المجتمع أهمها "الضرب البدني والإهانة اللفظية والحرمان من المال الكافي وعدم السماح بالخروج من البيت وإجبار المرأة على العمل الشاق في البيت وخارجه والولادات المتكررة والإهمال الصحي وإجبار المرأة على الزواج بلا رغبة او الطلاق الغير مبرر وحرمانها من حق التعليم والميراث", اضف الى ذلك "حرمان المرأة من حقها في خلع زوجها وتعرضها للتحرش والسكوت عن توعيتها بحقوقها بعد أداء واجباتها من قبل المجتمع والأسرة".
أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
حول الخبر إلى وورد

ملخصات تغذية الموقع
جميع حقوق النشر محفوظة 2009 - (صنعاء نيوز)