shopify site analytics
فاطمة العذراء والمسيح المسلم - الجامعة الأمريكية في رأس الخيمة تبدأ "عام التسامح" مع "الشيخ الأخضر" - نواب ونائبات قادمات : توعية الشباب ضروري لمحاربة المخاطر - جامعة إب تمنح الباحثة سحر الصباحي درجة الماجستير في الكيمياء الدوائية - مؤسسة دليل العطاء للتنمية تدشن توزيع سلل غذائية لمرضى الفشل الكلوى بالحديدة - مؤسسة المتحدون للتأهيل تختتم برنامج تدريبى في مجال الإستجابة وإدارة المشاريع بالحديدة - المغامسي يعلق على صعود ولي العهد السعودي فوق سطح الكعبة - الدوحة تشكك في هزيمة "داعش" وتدعو لإيجاد آلية إقليمية شاملة للأمن - هايتي تتمرد على واشنطن وتستنجد بموسكو - ترامب يهدد الأوروبيين بإطلاق سراح الدواعش المعتقلين في سوريا -
ابحث عن:



صنعاء نيوز - عمردغوغي الأدريسي

الخميس, 04-أكتوبر-2018
صنعاء نيوز/ بقلم عمردغوغي الأدريسي -


لم يُحدد الإسلام عُمراً مُعيناً للزواج، ولكنَّه شجع الزواج المبكر لما فيه من حفظ للفروج وزيادة لنسل الأمة الإسلامية، ويجب على الزواج استيفاء الشروط الإسلامية الكاملة والتي منها قبول الطرفين بالزواج وموافقة ولي أمر الفتاة بالإضافة إلى عدم وجود صلة قرابة تمنع حدوث الزواج كالنسب أو الرضاعة أو أن تكون المرأة في العدة وغيرها من المحرمات التي تحول دون إتمام عملية الزواج، والله أعلم.
اختلف العلماء في تحديد العمر المناسب لزواج الفتاة فمنهم من أيَّد الزواج قبل العشرين ومنهم من أيَّد ألاَّ يزيد عمرها عن الخامسة والثلاثين، وقد أشارت الكثير من الآراء في الوقت الحاضر على تشجيع الزواج المبكر لما له من فوائد في تنظيم الدورة الشهرية وهرمونات الجسد كما أشارت الدراسات إلى أن هنالك علاقة وثيقة بين تعرض الفتاة للأمراض الخبيثة وتأخر الزواج، وفي اتجاه مُعاكس أشار بعض العلماء إلى التأثير السلبي للزواج المبكر، حيُث يُسبب الزواج المُبكر للفتاة صدمة نفسية بسبب المسؤوليات والواجبات التي يجب على الفتاة إدراكها وفعلها أثناء الزواج، مما يوَّلد شعور الخوف وعدم الثقة بالنفس والاكتئاب الذي يؤثر بدوره على صحة اتخاذ القرارات والوقوع في العديد من الصدمات وتقلبات في الحالة النفسية للفتاة بشكل عام، ومن ناحية فسيولوجية قد تتعرض الفتاة إلى مشكلات صحية في بعض أجهزتها الجسدية.
يُعد السن الملائم لزواج الرجل عندما يتجاوز الواحد والعشرين من عمره حيثُ سيكون رجلا قادراً على تحمل المسؤولية أمام الدولة والقانون، ولكن في عصرنا الحالي يكاد يندر زواج الرجال بهذا السن فقد تأخر إلى عمر أربعة وعشرين عاماً، وتجدر الإشارة إلى أن الرجل الذي تجاوز عمره خمسة وثلاثون عاماً ولم يتزوج، ستقل فرصه وتَّحُد من الخيارات المتاحة أمامه.


. بقلم: عمر دغوغي الإدريسي مدير مكتب صنعاء نيوز بالمغرب O.daoughi@gmail.com https://www.facebook.com/dghoughi.idrissi.officiel/



أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
حول الخبر إلى وورد

ملخصات تغذية الموقع
جميع حقوق النشر محفوظة 2009 - (صنعاء نيوز)