shopify site analytics
هكذا يفكر ألإخوان والحوثيين - العون المباشر تدشن توزيع فلترات المياه على أربعة آلاف أسرة في المحويت وحجة - شكرا سعادة السفير - السياسة التشريعية و مكافحة الارهاب - نتنياهو: زيارة تشاد جزء من الثورة التي نحدثها في العالم العربي والإسلامي - ترامب يعلن خطته لاستئناف عمل الحكومة - التحالف العربي يعلن تدمير "مرافق عسكرية" تابعة للحوثيين في صنعاء - بسبب هذه الرسالة تم الاعتداء على الزميل الزوبة - المتحدث باسم القمة العربية في بيروت يعلن مشاركة أمير قطر فيها - بوتين يغطس في أردن موسكو -
ابحث عن:



صنعاء نيوز - عقد يوم امس الثلاثاء ورشة عمل تدريبية بمبنى الغرفة التجارية والصناعية بأمانة العاصمة بالتنسيق بين مركز الإدارة الحديثة للتنمية

الخميس, 01-نوفمبر-2018
صنعاء نيوز - من مريم مساوئ وهايل المذابي. -


عقد يوم امس الثلاثاء ورشة عمل تدريبية بمبنى الغرفة التجارية والصناعية بأمانة العاصمة بالتنسيق بين مركز الإدارة الحديثة للتنمية وشركة إبداع سوفت وبعنوان (ترشيد القرار الاقتصادي وأثره على القطاع الخاص والقطاع المصرفي) وقد حضر الورشة التدريبية عدد من رجال الأعمال والصناعة والمصارف والأكاديميين حيث افتتح الورشة الأخ نائب رئيس الغرفة التجارية الأستاذ /محمد صلاح، وتهدف الورشة الى تعريف المشاركين عن الأوضاع الاقتصادية والسياسية الراهنة التي يعاني اليمن منها وانعكاساتها على القطاع الخاص .


وتستمر هذه الورشة حتئ بعد ظهر اليوم 31 أكتوبر 2018 وقد تركزت حلقة النقاش اليوم حول "إدارة السيـــولة في المصــارف اليمنية في ظل الوضع الاقتصادي والسياسي الراهن"



الجديد ذكره أن هذه الجلسة ركزت على تعريف المشاركين عن المخاطر الذي تعاني منها المصارف اليمنية، من عدم القدرة على إدارة السيولة مما حد من قدرتها على مواجهة التزاماتها قصيرة الأجل، في ظل الوضع الراهن ،بالإضافة إلى عدم قيام البنك المركزي بدوره في مساعدة البنوك على إدارة السيولة نتيجة المشاكل الصعبة و التي يعاني منها البنك المركزي نفسه مما يتطلب من البنوك اليمنية أن تتحمل مسئوليتها في إدارة السيولة والاعتماد على أساليب وطرق علمية في إدارة السيولة بشكل كفؤ ومعقول وبما يحد من المخاطر التي ستواجه المصارف اليمنية وضرورة إدارة سيولتها بشكل يتوافق والمتغيرات الاقتصادية والسياسية وبما يضمن استمرارها وقدرتها على مواجهة الالتزامات قصيرة الأجل من جانب ، وتعزيز الثقة بينها وبين العملاء من جانب أخر وبم يعزز دور القطاع الخاص والقطاع المصرفي في استدامة عملي التنمية الاقتصادية والاستقرار الاقتصادي .



وقد تناولت جلسة اليوم عدة محاور منها (تعريف إدارة السيولة وأهميتها،لمحة عن الأوضاع الاقتصادية والسياسية وانعكاساتها على السيولة في المصارف اليمنية،المخاطر التي تواجه القطاع المصرفي اليمني،



انعكاسات السيولة على القطاعات الاقتصادية على "قطاع الاستثمار ، القطاع التجاري ، القطاع المصرفي" ،أثر السيولة على سعر الصرف،مقترحات حول إدارة السيولة في القطاع المصرفي اليمني)





وقد أثريت الجلسة بالنقاش وتبادل الآراء بين المشاركين في الورشة وإثراء الموضوع بالنقاش الفعال والجاد من قبل الحضور وبما يسهم في تشخيص المشكلة واقتراح الحلول المناسبة والتوصيات التي سوف يتم الاخذ بها وايصالها الى الجهات المعنية .
أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
حول الخبر إلى وورد

ملخصات تغذية الموقع
جميع حقوق النشر محفوظة 2009 - (صنعاء نيوز)