shopify site analytics
أنقرة: نرى بأن التحقيق الدولي في مقتل خاشقجي أصبح ضرورة - المبعوث الأمريكي: نحاول إقناع روسيا بضرورة خروج إيران من سورية - الحكومة اليمنية تعلق عملياتها العسكرية في الحديدة - تركيا توجه أول انتقاد لاذع للسعودية والإمارات على حربهما في اليمن! - القمل مرض الأنبياء.... والصحابه! - هم من افشلوا الدولة ..! - التحالف ..هل تعلّم الدرس! - الجوف مدير عام مكتب الشئون الاجتماعية والعمل يزور جمعية المرأة والطفل ويشيد بدورها .. - ريسوت للأسمنت تتسلم جائزة العلامة الأكثر ثقة في سلطنة عمان - فرهاد عزيزي: يمكن لتجديد قوانين الرهن العقاري أن يغير قواعد اللعبة في سوق العقارات -
ابحث عن:



صنعاء نيوز - المصدر: صنعاء نيوز

الجمعة, 02-نوفمبر-2018
صنعاء نيوز/ حسن عبد الوارث‎ -
الأستاذ حمدي قنديل .. الأستاذ بجد ، مش لقب صناعي ..
واحد من قلّة قليلة جداً تجعلك تفخر بأنك تنتمي لمهنة الصحافة ، باختيارك ووعيك وقرارك ..
عرفته جيداً من أعماله المقروءة والمنظورة .. وعرفته قليلاً من لقاءين شخصيين ، تخللهما حواران دافئان مع سيد الحوار .. الأول في حديقة الصحافيين في قلب القاهرة وتحت ظلال خيمة " الواد الشقي " العجوز العظيم محمود السعدني ، والثاني برعاية أروع الأصدقاء والرفاق الراحلين صلاح عيسى ..
كان " قلم رصاص " حقيقي .. وكان " رئيس التحرير " اللي مالوش رئيس غير الضمير المهني والموقف القومي والوطني ..
حورب كما يُحارَب الشرفاء .. وحارب كما يُحارِب الأبطال .. وصمد صمود الجبال في وجه العواصف والمُغريات والدسائس والسفاهات ..
عن 82 عاماً رحل أمس .. وبرغم أنه لم يكن يوماً أباً بايلوجياً لولد ، الاَّ أن أولاده الحقيقيين ملء الأسماع والأبصار في مصر وبلاد العرب كلها ..
العزاء يمتد من الحبيبة والزوجة نجمة أيام الفن الجميل نجلاء فتحي ، ويصل الى آلاف المحبين والتلاميذ والشرفاء من أصحاب الرأي والموقف والكلمة الشريفة ..
وداعاً .. حمدي الـ قنديل .
أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
حول الخبر إلى وورد

ملخصات تغذية الموقع
جميع حقوق النشر محفوظة 2009 - (صنعاء نيوز)