shopify site analytics
تكريم للأديبة سناء الشعلان لفوزها بجائزة كتارا للرواية - البشرية بين مأسي الحروب وأمنيات السلام - مناقشة الإستعدات للإحتفاء بالمولد النبوي بمديريات العدين بمحافظة إب - الجوف مدير عام الشؤون الاجتماعية والعمل يزور جمعية cssw ويطلع علي اهم المشاريع التي ن - جابر والحذاء - تطبق نظام آلي جديد لانجازمعاملات المتقاعدين بشكل آمن وسريع - نظام التعليم:الهوية التربوية وأزمة بناء أيديولوجيا مستقلة - ميركل تعلق على فكرة إنشاء جيش أوروبي وتتقدم بمبادرة - التحالف الدولي يحدد عدد الدواعش في هجين السورية - الأسد يستقبل مخطوفي السويداء المحررين -
ابحث عن:



صنعاء نيوز - المصدر: صنعاء نيوز

الثلاثاء, 06-نوفمبر-2018
صنعاء نيوز/ عبد الله الصعفاني‎ -
لفت نظري تواجد العشرات من الرجال الذين يعملون بمثابرة النمل على رفع اطنان المخلفات اسفل سايلة صنعاء عند تقاطع شارع النصر شمال العاصمة..
أعداد المنظفين والملابس الزرقاء الأنيقة التي يرتدونها يشير الى أن العمل مدعووووم (منظماتيا.. )
استبشرت وسألت.. هل سترفعون المخلفات وترفعون الأحجار الخرسانية التي وضعت هناك كحاجز يتسبب في تكدس كل مخلفات السايلة في ذلك المكان الذي صار موبوء بحجة وجود سد يستقبل كل المياه غير النظيفة الحاملة لمخلفات احياء عاصمة..؟
أكد لي اكثر من شخص يعمل في رفع المخلفات أن المهمة فقط هي رفع المخلفات لإخلاء عهدة الدعم المالي ..قلت ومازلت اقول..
سبحان الله.. يعني سيتم الابقاء على المنطقة بؤرة لتجمع اطنان المخلفات القادمة ربما انتظارا لمخلفات جديدة وانتظارا لدعم مالي جديد..
امانة العاصمة ومجلسها المحلي..
اتقوا الله وارفعوا السبب بدلا من الاهتمام المتأخر الذي يحاول مداواة الأعراض..
ارفعوا الخرسانيات.. واتركوا مجرى السايلة نظيفا الى النهاية..
ولابأس من معالجة مياه الامطار في نهاية السايلةبحيث تكون صالحة للتدوير النظيف بعيدا عن الاحتفاظ بمنطقة تجمع لكل مايلوث البيئة بذريعة وجود سد على مقربة من مخلفات في منتهى الخطر..
ولكل من يهمهم الأمر..
انشروا شاركوا لتصل الملاحظة والتنبيه للمعنيين ولو من باب إبراء الذمة.. ومن أبواب..
هذا بلاغ
(لعل وعسى ومابرح وما إنفك.. )
أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
حول الخبر إلى وورد

ملخصات تغذية الموقع
جميع حقوق النشر محفوظة 2009 - (صنعاء نيوز)