shopify site analytics
الصين تحاصر كورونا وتسجل 31 إصابة جديدة منها عدوى محلية واحدة - بنك الابتكار المصري يفتح أبوابه لتلقى أفكار مبتكرة لتصنيع وحدة أتوماتيكية للتطهير - والذائقة الأدبية تعشق الألوان الشعرية كل حين - مهم..وعاجل.. - اكيد بالبيت لو أزيد أخرج على هذا الحظ - الإسلاميون والحكم ... العراق أنموذجاً - خليك بالبيت - عتبات الأردنيّة (سناء شعلان) في رواية (أدركَها النسيانُ) - المرجعية في زمن الكورونا - عالمنا أشبه بسفينة كبيرة وبني البشر ركابها -
ابحث عن:



صنعاء نيوز - المصدر: صنعاء نيوز

الإثنين, 10-ديسمبر-2018
صنعاء نيوز -
أعرب وزير الخارجية التركي مولود تشاووش أوغلو، عن "دهشته" من استخدام الشرطة الفرنسية لما أسماه بـ"القوة المفرطة" أثناء تعاملها مع احتجاجات "السترات الصفراء" مؤخرا.

وأكد تشاووش أوغلو، خلال كلمة أمام حفل، أن تركيا "ضد أعمال التخريب"، لكنه استغرب من إجراءات السلطات الفرنسية وموقف الاتحاد الأوروبي ودوله من ذلك وموقف الصحافة الأوروبية الكارثي".

وقال أوغلو: "لم نتعاطف أبدا مع أعمال التخريب، لكن عندما حدث مثل هذا لدينا، رأينا كيف دعمتها الدول الأوروبية بقوة عبر إعلامها ومجتمعها المدني ومنظماتها وسياسييها.. هذا ما نطلق عليه المعايير المزدوجة، لكن الغرب يعتبره تضامنا".

واعتبر تشاووش أوغلو أن الاتحاد الأوروبي ينبغي أن ينتقد فرنسا عندما تنتهج سياسات تتعارض مع القيم والمبادئ والمعايير الأوروبية.

وأكد أن بلاده لا ترغب في "تضرر اقتصاديات" الدول الأوروبية، مؤكدا أن "استقرار دول أوروبا مهم جدا لتركيا"، وذلك في إشارة منه إلى موجة الاحتجاجات التي تضرب عدة دول أوروبية للمطالبة بتحسين ظروف المعيشة انطلقت من فرنسا ضمن حراك "السترات الصفراء"، وانتقلت منها إلى هولندا وبلجيكا وألمانيا وإسبانيا وبلغاريا وصربيا والمجر.

وختم أوغلو قوله: "نحن أيضا نعيش في هذه القارة. صحيح أن هناك عددا من المشاكل والمسائل التي تزعجنا، إلا أن القارة الأوروبية مقارنة ببقية العالم، هي الأكثر استقرارا وأمانا، وصاحبة الاقتصاد الأكثر تطورا، وتركيا ترغب في أن تظل أوروبا كذلك، وأن تشهد مزيدا من التقدم، فهذا يصب في صالحنا".

المصدر: الأناضول
أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
حول الخبر إلى وورد

ملخصات تغذية الموقع
جميع حقوق النشر محفوظة 2009 - (صنعاء نيوز)