shopify site analytics
"فتح" تدعو لإضراب شامل وتصعيد المقاومة يومي انعقاد ورشة البحرين - قوات بريطانية في مياه الخليج لحماية سفنها - بن سلمان يتحدث عن أوروبا جديدة في الشرق الأوسط - تظاهرة في رام الله رفضا لـ"مؤتمر المنامة" و"صفقة القرن" - جامعة ذمار تستعد لإفتتاح برنامج هندسة الميكاترونكس - برنامج تدريبي لتأهيل الفرق الطبية للمعالجة الكيميائية لمرضى السرطان - أمين محلي إب تدشين إمتحانات الشهادة الأساسية.. - مسؤول لـCNN: سفن إيرانية أطلقت صاروخا على "درون" أمريكي خلال اقترابه من ناقلتي النفط - جونسون يتعهد بإتمام انفصال بريطانيا عن الاتحاد الأوروبي في 31 أكتوبر - عمليات السمنة والتكميم ومخالفة البروتوكولات العالمية المعتمدة؟ -
ابحث عن:



صنعاء نيوز - حسين الوادعي

الأحد, 14-أبريل-2019
صنعاء نيوز/ حسين الوادعي -
هذه الحسناء التونسية إيمان العميري (نجمة برنامج ستار اكاديمي) اعلنت انها المهدي المنتظر!
وظهرت في فيديو تحلف فيه اغلظ الإيمان ان الوحي نزل عليها وبلغها بوضوح انها المهدي المنتظر.
فهل هي صادقة أم كاذبة؟
علم النفس يقول انها صادقة وليس في كلامها ذرة كذب.
..........
ان اكثر الظواهر تواترا عبر التاريخ هي ظاهرة "ادعاء النبوة" فلا يكاد يخلو مجتمع او عصر من شخص يدعي ان الله يوحي اليه.
وحتى اليوم لاتزال العيادات النفسية تستقبل نساء تدعي انها أنجبت المسيح ، ورجال ينزل عليهم الوحي في خلواتهم.
اذا قرأت ولو نزرا يسيرا عن "اضطراب الفص الصدغي" ستجد التفسير للعديد من الظواهر الغامضه وخاصة ظاهره اولئك الذين يدعون انهم يسمعون اصواتا من السماء و انهم يرون كائنات خفيه لا يستطيع احد رؤيتها سواهم.
لم يكن الناس في الماضي على قدر من الوعي يمكنهم من فهم هذه الظواهر لهذا كان يتعاملون مع الاشخاص المصابين باحدى طريقتين: اما قتلهم او تصديقهم والتعامل معهم كانبياء وقديسين..
فاذا عدنا الى اصدقائنا المهديين المنتظرين فهم بلا شك من المصابين باضطراب الفص الصدغي لأنه مسؤول عن معالجة الذكريات، واحاسيس الصوت والرؤية فيتخيل المريض ملاكا ينزل عليه من السماء، ويسمع السماء تتحدث اليه، بينما هو في الحقيقه يسمع اصواتا داخلية تحدث نتيجة الخلل الخلايا الدماغيه.
ان "كليم الله" من الناحية العلمية شخص مصاب بنشاط زائد في الفص الصدغي، والشيء المثير هنا ان العلم صار باستطاعته رؤية "الوحي" داخل الدماغ باستخدام جهاز الرنين المغناطيسي.
ومدعو النبوة ، قديما وحديثا، ليسوا كاذبين.. بل هم صادقين في وصف ما شاهدوه من اصوات وصور.. وليس امامنا الا طريقتين للتعامل معهم..
طريقة العلم
او طريقة الدين..
وفي كل الاحوال فإننا امام اجمل "مهدي منتظر" في تاريخ الأديان...(على الأقل اجمل من المهدي المنتظر اليمني المحبوس، واجمل من نبي ذمار القوسي)... وأول نبية أنثى ذات جماهيرية عالية.
فطوبى للحواريين...

أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
حول الخبر إلى وورد

ملخصات تغذية الموقع
جميع حقوق النشر محفوظة 2009 - (صنعاء نيوز)