shopify site analytics
مقطع مصور سري.. القذافي يخاطب حفتر باللاسلكي ..! - قتل أخته وفتح النار على المصلين.. معتدي مسجد أوسلو يعترف بجرائمه - السودانيون يحتفلون ببدء الانتقال إلى الحكم المدني - وزير فرنسي سابق يدعو أوروبا إلى استباق ترامب في تصحيح علاقاتها مع روسيا - واس: "الانتقالي" بدأ سحب قواته إلى مواقعها قبل أحداث عدن الأخيرة - الاخوان وصراع الطائفي الدامي - أَيْمُونَا اليهودية قبل مغادرة الدنيا - الشعب اليمني يموت جوعا - الدوري الإسباني لكرة القدم , أرقام وأرباح - مصر في مواجهة الإرهاب -
ابحث عن:



صنعاء نيوز - المصدر: صنعاء نيوز

الخميس, 16-مايو-2019
صنعاء نيوز/ مصطفى العبسي‎ -


رجل أصبح صوتا للكثيرين ممن لا صوت لهم.

هو نموذج أخر من المتميزين في التأثير على منصات التواصل الاجتماعي.

جلال مغترب يمني ومعلق ذكي. شاهدت عدد من الفيديوهات التي نشرها.

ما اثار انتباهي هو أسلوب تعليقاته وتلقائيته في الحديث. ببساطته وقربه من الناس يؤثر بشكل واضح على كثير من اليمنيين. لا يهم ان كان صحفيا ام لا. ان كان متعلما ام لا. ان كان بوقا لجهة ما ام لا. فأنا اراه كناشط مؤثر بقدر يفوق أي تصنيف مهني.

لا أدري مدى صدق المعلومات التي يقدمها ولا يهم هذا الامر هنا. يمكن ان نطلق على ما يبثه اراءا شخصية. لكن من الواضح انها مؤثرة.

العالم أصبح مسطحا، كما قال توماس فريدمان، بفضل هذا التطور في التواصل الذي أتاح للجميع ان ينافس بما لديه. الجميع لديه فرصه للتأثير والتغيير والمواكبة. جلال الصلاحي أجاد في استخدام هذه الفرصة لينجح بطريقته.

إذا كان لديك قدرة او مهارة او خيال وتتمتع بالشجاعة التي تمكنك من عرض واستخدام هذه القدرة فستجد من يتجاوب مع ما تقدمه وستتمكن من التأثير والنجاح. هذا لا ينطبق فقط على شبكة التواصل الاجتماعي التي يبرز فيها اشخاص مثل جلال واخرون بل ينطبق على كل المهن الأخرى. تستطيع الان ان توصل ما تنتجه إلى أي مكان في العالم. وتتمكن من تحقيق القوة والنجاح. المحدد هي قدراتك وخيالك في تجاوز الصعوبات.

ما يقدمه جلال في فيديوهاته من مضامين يلبي حاجة لدي متابعيه. يتعاطى مع القضايا اليومية التي يعيشونها ويعبر عن بعض ما يدور في نفوسهم بأسلوب سهل وبسيط. لا ادري أين مكان إغترابه لكن واضح انه يعايش قضايا اليمنيين في الداخل.

تأثير أصوات مثل جلال الصلاحي يفوق أحيانا تأثير الهياكل والمؤسسات التقليدية. والاهم دائما هو كيف يستخدم جلال واخرون أصواتهم في خلق طاقة إيجابية تصحح الأخطاء المريعة في اليمن الان وتدفع الجميع إلى خلق تيار قوي يمضي نحو تحسين الأوضاع الصعبة التي يعيشها اليمنيون.

=======
(انطباعات عن ٣٠ اسما مؤثرا في اليمن الان. هي انطباعات شخصية قائمة على ملاحظات لأحداث جارية. الأسماء لأشخاص او أماكن او احداث اثرت سلبا وايجابا على حياة الناس في هذا البلد الحزين. ثلاثين يوما و ٣٠ اسما اقدمها بعدٍ تنازلي)
أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
حول الخبر إلى وورد

ملخصات تغذية الموقع
جميع حقوق النشر محفوظة 2009 - (صنعاء نيوز)