shopify site analytics
اسمعني أصوات أهل اليمن!! - افهموا الدرس..! - دور القيادة السياسية في حماية الامن القومي المصري - مجموعة سناء الشعلان القصصية: أكاذيب النساء: نزع للأقنعة وتعرية لوجوه الحياة - الجزائر تغلق باب الترشح لانتخابات الرئاسة لعدم وجود مرشحين - ترامب: صواريخ كيم الأخيرة لم تقلقني بل أقلقت رجالي - ترامب يحث اليابان على ضخ استثمارات أكبر في بلاده - حفتر: ما تحدث عنه سلامة ويريده خصومنا لن يحدث ما دمت حيا - حركة وطن للجميع تكرم الرحال العالمي القاسمي بصنعاء - ظريف: اقترحنا توقيع معاهدة بعدم الاعتداء مع دول الخليج -
ابحث عن:



صنعاء نيوز - المصدر: صنعاء نيوز

الخميس, 16-مايو-2019
صنعاء نيوز -


كشفت مصادر صحفية عن عملية نهب ممنهجة لمساعدات مالية كبيرة قام بها صحفيون واعلاميون يمنيون من جهات خارجية كانت مخصصة للصحفيين اليمنيين في اليمن للتخفيف من معاناتهم المعيشية جراء انقطاع مرتباتهم لثلاث سنوات.
وافادت المصادر ان احدى الجهات الدولية سلمت احد الصحفيين مبلغ وقدرة 65 الف دولار كدفعة أولى لكي يتم توزيعها للصحفيين الذين انقطعت رواتبهم نتيجة الحرب وتسببت بأزمة انسانية خانقة عليهم، غير ان ذلك الصحفي قام بعملية التظليل على تلك الجهة بتقديم كشوفات وهمية تضمنت اسماء اقاربه وليس اعضاء نقابة الصحفيين البالغ عددهم قرابة ال1500 صحفياً وصحفية.
واشارت المصادر الى ان بعض اعضاء مجلس نقابة الصحفيين اليمنيين كانوا على دراية تامة بما يمارسه هذا الصحفي من استغلال غير اخلاقي بحق زملاءه الصحفيين الذين طحنتهم الحرب، اذ ليست هذه المرة الاولى التي قام بها من عملية "تسول" لدى منظمات انسانية اقليمية ودولية تحت يافطة "مساعدة الصحفيين في اليمن"، وبقي مستمراً على هذا النهج ثلاث سنوات منذ انقطاع مرتبات زملاءه حتى اللحظة (حد زعمها).
ولفتت المصادر الى ان ثمة صحفيون أخرون يمارسون ذات السلوك الذي فعله ذلك "الصحفي" في دول اجنبية وعربية حيث صاروا اثرياء وملاك عقارات ضخمة في الخارج وذلك على حساب معاناة زملاءهم في اليمن ناهيك عن الذين رفعوا بكشوفات بأسماء صحفيين للحكومة "الشرعية" لكي تصرف لهم مبالغ كبيرة بالريال السعودي نظير ما يقومون به في المواقع الالكترونية الاخبارية ووسائل التواصل الاجتماعي، في حين لا يعلم أولئك الصحفيين بشيء من ذلك البتة، ولاتزال تستلم بأسمائهم مبالغ طائلة.

وتابعت المصادر بالقول: اذا لم تكشف نقابة الصحفيين اليمنيين تلك الشخصيات الصحفية التي نهبت اموال زملاءهم المخصصة لهم كمساعدات فان النقابة شريكة في ذلك الفعل الشنيع واللا انساني وتسعى للتستر عليهم.
الى ذلك طالب الصحفيون اليمنيون نقابة الصحفيين اليمنيين الكشف عن اسم الصحفي الذي استلم مساعداتهم واستغل ظروفهم الصعبة، بأسرع وقت ممكن، لكي يتم القبض عليه وتقديمه هو وكل من سار على نهجه للمحاكمة حتى ينالوا العقاب ويستردون كل الاموال المنهوبة عليهم.
أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
حول الخبر إلى وورد

ملخصات تغذية الموقع
جميع حقوق النشر محفوظة 2009 - (صنعاء نيوز)