shopify site analytics
الدب الروسي - الريال اليمني يرفع الراية البيضاء أمام الدولار والسعودي - ترامب: أستطيع إعطاء أمر بضرب 15 موقعا في إيران لكنني لن أستعجل في القيام بذلك - الحوثيون يطلقون مبادرة سلام - نصرالله : الحرب على إيران ستدمر السعودية - تركيا أرسلت أطباء إلى مناطق على الحدود مع سوريا - رانيا يوسف وياسمين صبري ومحمد رمضان في افتتاح مهرجان الجونة السينما - انفصلت ولكن.. شيري عادل تدخل مع “زوجها” الجونة - راغب علامة يوجه رسالة للمصريين.. ويؤكد: أدعم مصر رئيسا وحكومة وشعبا -فيديو - مستشار المنظمة العربية للتربية يناشد الضمير الدولي إنقاذ 200 الف معلم -
ابحث عن:



صنعاء نيوز - بقلم: عمر دغوغي الإدريسي

الأربعاء, 12-يونيو-2019
صنعاء نيوز/ بقلم: عمر دغوغي الإدريسي -
يجب على الزوج أن يحسس زوجته بأنه يفضلها عن نفسه وأنه دائما حريص على إسعادها ومحافظ على صحتها إذا كان الزوج مستقيما في حياته يعيش في جو من الألفة والمودة في وسطه الأسري رفقة زوجته وأطفاله كما عليه أن يتجنب غيرة زوجته لأن ذلك يطعن قلبها فتتبدل المودة إلى قلق وظنون تدمر الحياة الزوجية على الزوج أن يحرص على عدم إهانة زوجته، لأنه بذلك يحط من قيمتها ويؤدي إلى شعورها بالضيق والحقد عليه، كما أنها تكره حياتها الزوجية وتندم على اليوم الذي اختارت فيه زوجها شريكا لحياتها.
لذلك على الزوج مراعاة مشاعر زوجته، ومحاولة التقرب إليها، فإن هو أحسن معاملتها، فسيكون واثقا من مبادلتها له بالمثل، فبالرغم من أن الزوجة تغفر لزوجها خطأه في حقها مرات عدة، إلا أن قلبها يضل مجروحا وحزينا بسبب الخطأ الذي اقترفه تجاهها.
يجب عليه، أن يعلم بأن زوجته تحب أن تجلس للتحدث إليه، في كل ما يخطر في بالها من شؤون، لذلك على الزوج أن يحرص على الدخول إلى البيت وعلى محياه ابتسامة جميلة دالة على مشاعر الحب والمودة التي يكنها لزوجته، وأن يكون جاهزا للإصغاء إلى زوجته التي طال انتظارها له.
على الزوج كذلك إلا يفرض على زوجته الاهتمام باهتماماته الشخصية، بل عليه أن يدع لها المجال مفتوحا لتحدد اهتماتها الخاصة بها، و سيفاجئ حينها بأنها بدأت بمحاولة التطرق لاهتماماته التي تعتبرها من الأشياء التي ستقربها من زوجها، حتى يكونا شريكين في كل شيء بالحياة.
وفي حالة صدور عيوب من الزوجة، على الزوج أن يتغاضى عنها، وأن لا يذكرها بها من وقت لآخر، خاصة أمام الآخرين، ليس المطلوب فقط من الزوجة أن تعدل سلوكها، ولكن على الرجل أو الزوج أيضا أن يعدل من سلوكه وأن يتفادى إثارة غيظ زوجته.
تمر كل الأسر بحالات من الغضب، على الزوج في هذه الحالات التزام الهدوء لتفادي الشحناء، ولا مانع من الاعتذار إلى الزوجة عند الخطأ في حقها، فالاعتراف بالخطأ فضيلة لا تترك زوجتك غاضبة منك لمدة طويلة ، لأن هذا يدخل الكآبة على حياتها أي حياتك أنت أيضا. على الزوج أن يحاول منح زوجته الثقة بنفسها، وألا يعتبرها خادمة له.
و أن يشجعها على أن يكون لها كيان خاص بها وأن يعطيها مجالا لاتخاذ القرارات يعتبر اثنان الزوج على زوجته من أكثر الصفات التي تحبها الزوجة بزوجها، لدلك على الزوج الإكثار منها من وقت لآخر.
إذا حرص الزوج على القيام بالنصائح السالفة الذكر، سيكون أكيدا من أن حياته ستكون سعيدة رفقة زوجته التي اختارته من بين الكثير من الأشخاص ليشاركها حياتها وستسعى هي الأخرى جاهدة لنيل رضاه بمختلف الأساليب والطرق المتوفرة لديها.

بقلم: عمر دغوغي الإدريسي مدير مكتب صنعاء نيوز بالمملكة المغربية. omar.dghoughi1989@gmail.com https://www.facebook.com/dghoughi.idrissi.officiel/
أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
حول الخبر إلى وورد

ملخصات تغذية الموقع
جميع حقوق النشر محفوظة 2009 - (صنعاء نيوز)