shopify site analytics
الأمارتية سيئة الذكر أمتهان للمسافراليمني بحقد وجهل البعران - تقرير صادم من مارب.. هكذا يتم التعامل مع مصابو كورونا - تاريخنا.. بين التزييف والسرقة - استطيع تَفهُّم أن يكون من يصدر امرا عسكريا حاقدا بالوراثه.. - مجلس النواب الليبي يدعو القوات المسلحة المصرية لحماية الأمن القومي المصري والليبي - السودان: نتفق مع مصر على وضع اتفاقية دولية ملزمة لسد "النهضة" - حاكم نيويورك ينتقد ترامب بشدة ويكشف شروط إعادة فتح المدارس - سامح شكري: مصر لا تهدف لتأجيج الصراع في ليبيا - السودان يعلن حالة الطوارئ في دارفور بعد نشوب أعمال عنف - لأول مرة.. أمريكا اللاتينية تتجاوز أمريكا الشمالية من حيث عدد الوفيات بكورونا -
ابحث عن:



صنعاء نيوز - لدكتور احمد المعمري‎
.
بكل هدوء الوحدة أنتهت وعلينا التفكير بسلامة الناس دون أوهام وطوباوية هناك قوى كبيرة دولية وغير دولية تدعم التقسيم

الثلاثاء, 06-أغسطس-2019
صنعاء نيوز/الدكتور احمد المعمري‎ -
لدكتور احمد المعمري‎


..........
بكل هدوء الوحدة أنتهت وعلينا التفكير بسلامة الناس دون أوهام وطوباوية هناك قوى كبيرة دولية وغير دولية تدعم التقسيم والتمزيق وقد وجدت من قوى الداخل من يساعدهم على تمزيق البلاد وتشريد العباد ...في الجنوب لديهم قيادات واضحة الأهداف تلك القيادات تريد تحكم وبس ولو قرية واحدة ...لديهم وهم الزعامة والقيادة ليكن لهم مايريدون .
يجب الأن وفورا أن تظهر قيادات شمالية وتكون مبادرة بإنشاء كيان للشمال أو حتى كيانات أو العودة الى الجمهورية العربية اليمنية بنظام الأقاليم ...المنطق والعقل والعدل يقتضي من العقلاء أن يحافظوا على أرواح الناس ويكون الحفاظ على كرامة الناس وحياتهم ذلك هو جوهر القضية بغض النظر عن دولتين شطرين عشر دول ستة أقاليم لا تفرق .
الكثير من الجنوبيين منتشيين بوهم القوة والنصر وخداع الذات .
ليكن لهم مايريدون .
بهدوء لنذهب الى الإنفصال والدولتين أو الأكثر من دولة .
التيار الجارف ضد البسطاء كبير جدا فهناك عصابات دولية كرست الاحقاد والكراهية عبر السلاح والاعلام والمال الحرام جعلت الطريق مسدود ولا أفق لا أفق ...اليوم العدوى انتقلت الى بعض مناطق محافظة أبين بعد أن كانت محصورة في عدن وغدا قد تنتقل الى محافظات أخرى من الجنوب .والحراك والانتقالي في كل الجنوب لديه مخزون من العدوانية يطاول عنان السماء وهناك أجندة أذيعت في وسائل التواصل قبل أسبوع ولم يتأخر تنفيذها وهي أن الوحدة لم تعد قائمة ...إذن لماذا نحرث في البحر ...تشيكوسلوفاكيا أصبحت دولتين بهدوء وسلام وبنى كل دولته التشيك والسلوفاك ...يوغسلافيا أصبحت أكثر من دولة ...لامشكلة في الانفصال لكن مشكلة كبيرة في قتل المستضعفين دون رادع من عدل ونظام وقانون ....وزير العدل الغريب كاتب كبير ولكنه الأن صامت وهو يقول أنا وزير جنوبي وليس وزير يمني أي يقول أنا مع قتل الشماليين وتهجيرهم ونهبهم ....

الحل العاجل هو ظهور قيادات شمالية فورا ترتب أوضاع الشمال .وحقوق الشماليين في الجنوب أو تشكيل فريق حقوقي قانوني للتواصل مع المنظمات الدولية العاملة في الحروب والأزمات وحقوق الانسان ...
العاطفة الوهمية لاتجدي نفعا الأن هناك أجندة مرسومة ومعدة باحكام لانهاء الوحدة فلتنتهي الوحدة ولكن كيف نحافظ على كرامات الناس وحقوقهم وحياتهم .
الأن لاعقلاء في الجنوب كل الجنوب
ولا قيادات في الشمال كل الشمال .
والحلول المستعجلة ظهور عقلاء أو شبه عقلاء في الجنوب وظهور قيادات ولو شبه بطلة أوشبه شجاعة ...المهم حياة الناس .
.................................
بالله قتل شاب يعمل في مطعم وشباب يبيعون الخضروات دون جريرة اليست تلك جرائم حرب .
...................هل ماقام به الأوغاد الأنذال في عدن خلال الايام الماضيه والى اليوم بل والى الساعة عملته دولة الكيان الصهيوني ؟
...................
ليحيا الناس وتسقط الوحدة الوهمية فالوحدة روح وضمير ومنطق وعقل ومصالح بين عقلاء يعرفون قيمة الشراكة والمصالح المشتر.كة
**** إذا أستمر الوهم أو ماكان يسمى الوحدة دون أرض يقف عليها فستجدون غدا مئات الضحايا لأن قوى الشمال ممزقة وعاجزة والجنوب يحملون من الوهم والحقد والكراهية مايجعلهم ينهبون ويسلبون ويقتلون حتى يشبعون نهم مصادر التمويل العالمية .
لننفصل وغدا سيرى الشمال مايسره بشرط نظام الأقاليم .
والى الله المشتكى .
أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
حول الخبر إلى وورد

ملخصات تغذية الموقع
جميع حقوق النشر محفوظة 2009 - (صنعاء نيوز)