shopify site analytics
ابنة أصالة: تركت كلية كامبريدج بسبب ماما - تكريم أنغام كأفضل مطربة عربية فى مهرجان الفضائيات - معتصم النهار ونادين نسيب نجيم أفضل ممثلين في مهرجان الفضائيات العربية (فيديوهات) - ليلى علوي عضو لجنة تحكيم مسابقة الأفلام الروائية الطويلة بـ«مالمو» - ظهور "بوسيدون" سيغيّر عقيدة روسيا العسكرية - الاقتصاد العالمي على حافة الانهيار.. فهل آن الأوان للتخلص من الدولار واليورو؟ - مبادرة ماكرون الروسية تقلق الاتحاد الأوروبي - انتقادات لاذعة لميلانيا ترامب بسبب فستان ارتدته في ذكرى 11 سبتمبر (صور) - مــاذا نــقــصــد بــالــنــمــوذج الــتــنــمــوي؟ - الى أصحاب الأقلام الصفراء مع التحية -
ابحث عن:



صنعاء نيوز - المصدر: صنعاء نيوز

الثلاثاء, 03-سبتمبر-2019
صنعاء نيوز -
التكنولوجيا حلت محل العديد من المهن التقليدية بالفعل، ومن المتوقع أن تستمر في تمددها في سوق العمل
هل تشعر بالرتابة والملل في عملك؟ إذا كانت الإجابة نعم، فلك الحق أن تشعر بالقلق.

يقول المؤلف والمدير المالي، جون بوغليانو، إن "أي عمل روتيني يسير وفق خطوات متوقعة سيُنجز عن طريق لوغاريتمات رياضية، خلال خمسة أو عشرة أعوام... على الأقل في الدول المتقدمة".

وألف بوغليانو مجموعة من الكتب التحفيزية، من بينها "الروبوتات قادمة: دليل نجاة الإنسان لتحقيق الأرباح في عصر الأتمتة".

وتشمل قائمته للمهن المهددة مهنا تُعتبر آمنة حتى الآن، إذ تتطلب عمالة متعلمة ومدربة، مثل الطب والقانون.

وقال بوغليانو لخدمة بي بي سي الأسبانية: "لن يختفي الأطباء والمحامين. لكن مجال عملهم سيقلص جزئيا."

null
مواضيع قد تهمك
إدارة ترامب تستهدف المهاجرين الفقراء
المستقبل بعد 50 عاما: طرق سريعة تحت الماء وألواح طائرة
لماذا لا نرى عيوب من نحبهم؟
حكاية رابينو اللاعبة المثلية التي رفضت مقابلة ترامب وقادت أمريكا للفوز بكأس العالم
null.
وإليكم المهن السبعة المهددة التي ستتأثر بتطور التكنولوجيا، وبعضها يمكنه النجاة حسبما قال بوغليانو.

مصدر الصورةGETTY IMAGES
Image caption
الطب قد يشهد اختفاء مهنة الممارس العام، بحيث يزيد الطلب على الإخصائيين
1- الأطباء
قد يبدو هذا الأمر مستبعدا، إذ لا تنتهي الحاجة أبدا للأطباء. وقد تكون في ازدياد مع زيادة أعداد المسنين على مستوى العالم.

لكن بوغليانو يرى أن بعض مجالات الطب أو فروعه مهددة بسبب التطور في تشخيص الأمراض إلكترونيا.

ويتوقع أن تستمر الحاجة للأطباء والمسعفين في أقسام الطوارئ، وكذلك الإخصائيين، مثل الجراحين.

2- المحامون

يرى بوغليانو أن عدد المحامين الذين يقومون بالعمل الروتيني وترتيب المستندات في المستقبل سيقل كثيرا جدا.

والمهام القانونية التي تتطلب خبرة وتخصص أقل سيكون لها برمجيات كمبيوتر خاصة تنفذها.

مصدر الصورةGETTY IMAGES
Image caption
مجال الهندسية المعمارية مهدد بتقلص في الوظائف التقليدية، بحيث تقتصر الفرص على أصحاب الأفكار الخلاقة والحس الفني
3- المهندسون المعماريون

يمكن بالفعل لبرامج الكمبيوتر تصميم المباني البسيطة حاليا.

ويرى بوغليانو أنه في المستقبل، لن ينجو سوى المعماريين أصحاب المهارات الإبداعية والفنية.

4- المحاسبون

يقول بوغليانو إن العاملين في مجالات الضرائب المعقدة سيحتفظون بوظائفهم. لكن سيختفي المحاسبون الذين يتولون حسابات الضرائب البسيطة بسبب تراجع الطلب عليهم.

5- الطيارون

بدأت الطائرات بدون طيار تحل محل الطيارين بالفعل في المهمات الخطرة، وسيستمر هذا الأمر مع زيادة اعتماد الحروب على الأنظمة والتقنيات الإلكترونية.

مصدر الصورةGETTY IMAGES
Image caption
أنظمة المراقبة تحل محل عدد من الوظائف، مثل رجال الشرطة والمحققين
6- الشرطة والمحققون

بالفعل حلت أجهزة المراقبة التكنولوجية محل أفراد الشرطة الذين يقومون بأعمال المراقبة، وكذلك المحققين غير المتخصصين في نوع محدد من الجرائم.

ويقول بوغليانو إن الطلب سيقل على هذه الوظائف، لكنها لن تختفي تماما.

7- التسويق العقاري
أثرت المواقع الإلكترونية على أرباح وكالات التسويق العقاري التقليدية، إذ أصبحت هي الصلة بين المشترين والبائعين.

والمهن الأكثر عرضة للاختفاء في هذا القطاع هي المديرون في حلقات الإدارة الوسطى، إذ حلت التكنولوجيا محل وظائفهم بالفعل في قطاعات عدة من الاقتصاد.

مصدر الصورةGETTY IMAGES
Image caption
الطلب سيزيد على المتخصصين في تطوير الذكاء الصناعي والأمن الإلكتروني
ما الوظائف التي ستخلقها التكنولوجيا؟
يرى بوغليانو أن بعض الفرص قد تظهر بالتوازي مع اندثار مهن أخرى.

والمجالات الواعدة هي تطوير أنظمة الذكاء الاصطناعي، أو برمجيات لوغاريتمات الكمبيوتر، بجانب المهندسين المتخصصين في حماية وصيانة هذه النظم.

كذلك سيزيد الطلب على المهن الحرفية التقليدية، مثل السباكين، والكهربائيين، والبنائين المحترفين.
أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
حول الخبر إلى وورد

ملخصات تغذية الموقع
جميع حقوق النشر محفوظة 2009 - (صنعاء نيوز)