shopify site analytics
أمام واشنطن 3 خيارات للرد على "هجوم أرامكو" - ضبط 14 امرأة بتهمة القيام بأعمال منافية للأخلاق في سلطنة عمان - لو أصغى ترامب إلي لما استهدفت "أرامكو" السعودية - الحديث عن عائلة بن لادن بسوء - تركيا تهدد الولايات المتحدة بتنفيذ "خطط بديلة" في سوريا - وفاة الرئيس التونسي الأسبق زين العابدين بن علي - خامنئي أقر الهجوم على منشأتي أرامكو ووضع شرطا لذلك! - كيف حدث أن الدفاعات الأمريكية أخفقت في صد هجمات "أرامكو"؟ - بعد استقالة وزير الصحة ..الفساد يبقى ويتمدد! - "هكذا يمارس الفساد في اليمن" -
ابحث عن:



صنعاء نيوز - خطف المنتخب الهولندي فوزاً مثيراً من أرض مضيفه الألماني 4 / 2 ، اليوم الجمعة، ضمن مباريات المجموعة الثالثة

الأحد, 08-سبتمبر-2019
صنعاء نيوز -
هامبورج ر (د ب أ) – خطف المنتخب الهولندي فوزاً مثيراً من أرض مضيفه الألماني 4 / 2 ، اليوم الجمعة، ضمن مباريات المجموعة الثالثة من تصفيات كأس الأمم الأوروبية لكرة القدم (يورو 2020)، والتي شهدت أيضاً فوز المنتخب البيلاروسي على نظيره الإستوني 2 .1/
وثأر المنتخب الهولندي لخسارته ذهاباً في آمستردام بنفس النتيجة، في آذار / مارس الماضي.
وتقدم المنتخب الألماني بالهدف الأول في الدقيقة العاشرة عن طريق سيرج نابري، قبل أن يتعادل فرينكي دي يونج للمنتخب الهولندي في الدقيقة .59
وعزز جوناثان تاه مدافع المنتخب الألماني تقدم ضيفه الهولندي بتسجيله هدف بالخطأ في مرماه في الدقيقة 65، لكن توني كروس عوض خطأ زميله وسجل هدفاً من ركلة جزاء في الدقيقة .71
وفي الدقيقة 79 سجل دونيل مالين الهدف الثالث للمنتخب الهولندي، قبل أن يؤمن جورجينو فينالدوم النتيجة لصالح بلاده بالهدف الرابع في الدقيقة الأولى من الوقت المحتسب بدلاً من الضائع.
ورفع المنتخب الهولندي رصيده إلى ست نقاط في المركز الثالث، فيما تجمد رصيد الألمان عند تسع نقاط في المركز الثاني خلف منتخب إيرلندا الشمالية المتصدر برصيد 12 نقطة.
وبدأت المباراة بأداء قوي من جانب المنتخبين، حيث سعى كلاهما للسيطرة على مجريات المباراة، وتترجم ذلك الأداء القوي بالعديد من الأخطاء التي ارتكبها دفاع الفريقين ، حيث حفلت الدقائق الخمس الأولى بالعديد من الأخطاء التي احتسبها الحكم.
وفي الدقيقة السادسة لعب ممفيس ديباي كرة عرضية لزميله ريان بابل، لكن قائد وحارس مرمى المنتخب الألماني مانويل نوير كان في الموعد وأمسك بالكرة بكل سهولة.
وتصدى نوير لتسديدة قوية من ديباي من خارج منطقة الجزاء في الدقيقة التاسعة، حيث ضغط بابل على الدفاع الألماني المرتبك ومرر كرة لديباي الذي تجاوز لوكاس كولسترمان ونيكلاس شول ليسدد كرة قوية تصدى لها نوير ببراعة.
وعلى عكس مجرى المباراة، سجل سيرج نابري الهدف الأول للمنتخب الألماني، الذي استغل الهجمة المرتدة السريعة للألمان، حيث انفرد كولسترمان بمرمى الحارس جاسبر سيلسين ليسدد كرة تصدى لها الأخير، وتعود لنابري الذي وضعها في الشباك في الدقيقة العاشرة.
وفي الدقيقة 15 سدد توني كروس كرة قوية من خارج منطقة الجزاء، لكنها جاءت أعلى عارضة مرمى سيلسين.
وحاول ماتياس دي ليخت مدافع المنتخب الهولندي، تسجيل هدف من ضربة رأس في شباك نوير، لكن الأخير كان متواجداً بقوة ليمنع مدافع يوفنتوس من التسجيل في الدقيقة .20
وكاد نابري أن يباغت سيلسين ويسجل هدفاً رائعاً في الدقيقة 25، حينما لمح حارس مرمى المنتخب الهولندي متقدماً، فلعب كرة عالية محاولاً تسجيل الهدف الثاني، لكن سيلسين نجح في الحفاظ على شباكه.
ووجد الهجوم الهولندي، المكون من الثلاثي ديباي وريان بابل وكوينسي برومس، نفسه في قبضة الدفاع الألماني، الذي أبطل خطورته بقيادة جوشوا كيميتش ونيكلاس شول وماتياس جينتر إلى جانب كولسترمان.
ولكن رغم تلك الرقابة الدفاعية الكبيرة، أفلت ديباي من قبضة الدفاع الألماني ووجه ضربة رأس نحو مرمى نوير لكن الأخير أبعد الخطر عن مرماه في الدقيقة .40
وأضاع ماركو ريوس فرصة تسجيل الهدف الثاني للمنتخب الألماني في الدقيقة 42، حينما تلقى تمريرة من كروس داخل منطقة الجزاء، ليسدد كرة تصدى لها سيلسين ببراعة.
ولم تشهد باقي دقائق الشوط الأول أي جديد، ليطلق الحكم صافرة نهايته بتقدم المنتخب الألماني 1 / صفر.
وفي الشوط الثاني، كاد دي ليخت أن يسجل هدفاً بالخطأ في مرماه في الدقيقة 49، بعد أن لعب نابري كرة عرضية ليلمسها دي ليخت وتذهب أعلى عارضة مرمى هولندا.
وسدد برومس كرة ذكية من خارج منطقة الجزاء، لكن نوير كان متواجداً وأمسك بالكرة بسهولة في الدقيقة .50
وفي الدقيقة 52 ، أنقذ فان دايك مرمى هولندا من هدف أخر، بعد كرة عرضية من نيكولاس شولز، لكن المدافع الهولندي أبعد الكرة قبل أن تصل إلى المهاجم تيمو فيرنر.
وضاعت فرصة أخرى للمنتخب الهولندي في رحلته بحثاً عن هدف التعادل، بعدما سدد جورجينو فينالدوم كرة قوية في الدقيقة 55، لكن نوير أبعدها ببراعة، منصباً نفسه نجماً للقاء.
وأجرى رونالدو كومان مدرب المنتخب الهولندي تغييرين دفعة واحدة في الدقيقة 57، حيث أخرج لاعب الوسط مارتن دي رون وأقحم المهاجم دونيل مالين لزيادة الضغط الهجومي، كما أخرج الظهير الأيمن دينزل دوفرين وأقحم لاعب الوسط دافي بروبير.
وبعد التغيير بدقيقة واحدة سجل فرينكي دي يونج هدف التعادل لمنتخب هولندا في الدقيقة 59، بعد أن استلم كرة عرضية من بابل داخل منطقة الجزاء ليراوغ شولز ويضع الكرة في شباك الحارس نوير.
وأمام الضغط الهولندي، اضطر يواخيم لوف مدرب المنتخب الألماني إلى القيام بتغييرين أيضاً، حيث أخرج المهاجم تيمو فيرنر الذي كان غير موفق طوال الدقائق التي شارك بها في المباراة، وأقحم بدلاً منه كاي هافيرتز الجناح، كما قام بإقحام إيلكاي جويندوجان لاعب الوسط بدلاً من ماركو ريوس.
وفي الدقيقة 65 سجل المدافع جوناثان تاه الهدف الثاني للمنتخب الهولندي بالخطأ في مرماه، حيث وجه المدافع فان دايك ضربة رأس تصدى لها نوير قبل أن ترتد إلى ديباي الذي لعب كرة عرضية اصطدمت بتاه وعانقت شباك المنتخب الألماني.
واحتسب الحكم ركلة جزاء للمنتخب الألماني، بعد أن لمست الكرة يد المدافع دي ليخت أثناء محاولاته لإبعاد كرة عرضية من شولز في الدقيقة 71، ليترجمها توني كروس بنجاح في شباك سيلسين مسجلاً هدف التعادل.
وكاد البديل مالين أن يسجل الهدف الثالث لهولندا في الدقيقة 73، بعد أن تلقى كرة عرضية من ديباي ليسدد كرة اصطدمت بزميله بابل، قبل أن يمسك بها نوير على مرتين.
وعوض مالين فرصته الضائعة بتسجيل الهدف الثالث في الدقيقة 79، بعد خطأ من ماتياس جينتر مدافع ألمانيا في إعادة الكرة ليخطفها بابل ويمررها إلى ديباي الذي وضع الكرة أمام فينالدوم ليمررها إلى مالين ليجد نفسه في مواجهة نوير ويحرز الهدف الثالث.
وحاول كومان المحافظة على تقدم فريقه، فأجرى التبديل الثالث بإخراج المخضرم ريان بابل وإقحام المدافع ناثان أكي للمزيد من التأمين الدفاعي.
وواصل الدفاع الألماني إنهياره، ليسجل فينالدوم الهدف الرابع للمنتخب الهولندي ، بعد أن تلقى كرة ذكية من ديباي داخل منطقة الجزاء ليضع الكرة في شباك نوير في الدقيقة الأولى من الوقت المحتسب بدلاً من الضائع.
وحاول نابري تسجيل هدف حفظ ماء الوجه للمنتخب الألماني، لكن تسديدته اصطدمت بعارضة مرمى سيلسين في الدقيقة الثالثة من الوقت المحتسب بدلاً من الضائع، قبل أن يطلق الحكم صافرة النهاية معلناً فوز هولندا على ألمانيا 4 2/ .
وفي المجموعة ذاتها فاز المنتخب البيلاروسي على مضيفه الإستوني 2 .1/
وتقدم المنتخب البيلاروسي عن طريق نيكيتا ناوموف في الدقيقة 48، قبل أن يسجل إيريك سورجا هدف التعادل للمنتخب الإستوني في الدقيقة 54، لكن ماكسيم سكافيش سجل هدف الفوز لبيلاروس في الدقيقة الأخيرة من الوقت الأصلي للمباراة.
وواصل المنتخب الإستوني تذيله لترتيب المجموعة الثالثة بدون رصيد من النقاط، فيما حصد المنتخب البيلاروسي أول ثلاث نقاط له في التصفيات، في المركز الرابع.
أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
حول الخبر إلى وورد

ملخصات تغذية الموقع
جميع حقوق النشر محفوظة 2009 - (صنعاء نيوز)