shopify site analytics
الجوبي : هذا ما سيحدث لليمن بعد 12 يوم ولاول مره في التاريخ - ورد للتو .. وزارة الكهرباء تفاجئ مالكي المولدات في العاصمة صنعاء "تفاصيل" - ارتفاع ملحوظ في اسعار الصرف في العاصمة صنعاء "اسعار الصرف اليوم السبت" - الثقافة والتنمية - حقيقة وفاة رئيس الحكومة العراقية الأسبق بفيروس كورونا - مبلغ خيالي يتبرع به مايكل جوردان لمكافحة العنصرية - مجموعة العشرين تتعهد بأكثر من 21 مليار دولار لمكافحة فيروس كورونا - على غرار ترامب.. رئيس البرازيل يهدد بالانسحاب من منظمة الصحة العالمية - فرنسا تمنع احتجاجات عند السفارة الأمريكية وبرج إيفل في باريس - شقيقة الزعيم كيم تهدد كوريا الجنوبية بإجراءات -
ابحث عن:



الأحد, 06-أكتوبر-2019
صنعاء نيوز - 
اخواننا في الاصلاح ليسوا اغبياء فهم يدركون جيدا ان الشرعية لن تأتي من فنادق الرياض وان الشرعية ستكون صنعاء نيوز/ بقلم الأستاذ مهيوب الحبشي -




اخواننا في الاصلاح ليسوا اغبياء فهم يدركون جيدا ان الشرعية لن تأتي من فنادق الرياض وان الشرعية ستكون لمن يمتلك ارض وقوة عليها...لذلك فلا غرابة ان يستحوذوا على تعز ومأرب والجوف ضمن سياسة توازن القوى الذي سيفرض ولو بعد حين بين القوى الموجودة على الارض.

الحوثييون فرضوا انفسهم.كقوة وجغرافيا والانتقالي فرضوا انفسهم ايضا ايضا كذلك.والاصلاح فرض نفسه ويسعى للتوسع في الجغرافيا ولو كان تحت يافطة الشرعية.لن يفرط الاصلاح بما تحت يده في تعز ومأرب والجوف هكذا يجب ان نفهم، ويتمنى ان يضاف اليه الساحل الغربي كي يلعب بأريحية..لكن مشكلته بانه طرف غير مسموح له بمنافذ بحرية لاسباب تتعلق بسياسات اقليمية..

المؤتمر الشعبي العام يدرك ان تواجده في مناطق الحوثيين او شراكته معهم شراكة شكلية.وتواجده في صفوف الشرعية تواجد هش فليس هو من يمتلك القرار ع الارض. لذلك فهو يعمل على بناء قوة كطرف رابع تتمثل بقوة طارق عفاش.ويبقى له الارض حيث كانت عينه تتجه نحو الحديدة فبادرت الشرعية الى بيعها بثمن بخس.ضمن سيناربو قطع الطريق عليه للعودة الى صنعاء..
الاصلاح يرى انه الطرف المقبول جدا في غياب المؤتمر مقارنة بالحوثي .واي عودة للمؤتمر ستكون على حسابه..فهناك من يرى ان اغلاق باب طارق مقدم على اغلاق باب الحوثيين.لان الحوثي طرف غير مقبول اقليميا....
الاشتراكي مثله مثل المؤتمر حوثي في صنعاء شرعي في تعز انتقالي في الجنوب.
لا يمكن ان يبدأ حوار السلام قبل ان تتساوى الاطراف الاربعة جغرافيا وقوة.مالم فالحرب لن تضع اوزارها قريبا.
الناصريون سيضلون كعادتهم حاملين المشروع النضالي الذي لن يتحقق ولو بعد الف عام وهذا قدرهم...
هذا باختصار.. وهذا هو المشهد من الاخير
انتهى


--
طارق عبدالله الشرعبي
محامي وناشط حقوقي
أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
حول الخبر إلى وورد

ملخصات تغذية الموقع
جميع حقوق النشر محفوظة 2009 - (صنعاء نيوز)