shopify site analytics
الشعب اليمني تقتله الحرب ويموت جوعاً من الحصار - أول تعليق للفنان محمد رمضان بعد واقعة سحب رخصة طيار بسببه - مقتل عسكري تركي وإصابة آخر في تل أبيض شمالي سوريا - جنبلاط يعلق على أنباء انسحاب وزراء في حزبه من الحكومة اللبنانية - أنقرة تعلن عن ضبط كميات كبيرة من السلاح في رأس العين - ملتقى طلاب شبوة سقطرى في السودان يودع دورة ويستقبل اخرى - الشهامة المصرية - العمليات العسكرية التركية وأبعاد الأمن القومي العربي - فؤاد الكبسي..شائعة وشعبية.! - أنا من هذا الوطن.... وذاك -
ابحث عن:



الثلاثاء, 08-أكتوبر-2019
صنعاء نيوز - توفيق الحرازي ..
ستلعنكم الاحفاد في اصلابكم! صنعاء نيوز/ توفيق الحرازي -
ترى كم من المواهب الصغيرة دهستها هذه الحرب تحت نعالها؟
كم احلام دُفنت تحت انقاضها؟ وارواح تواقة للتميز قتلوا شغفها للحياة؟
مثل ذلك الطفل اليمني بائع الماء سيكون له شأن غداً..
مِن إتقانه للغناء وإحساسه وتعابير وجهه تشعر بفنان لا تخطئه العين!
ومثله مئات.. في كل المجالات!
لم يولد الغناء فقط في اليمن، بل معظم الفنون والريادات وُلدت هنا،
بدءاً من اللغة العربية.. اخترعها جدنا (يَعرُب) أبو سبأ وحِمْيَر والتبابعة،
قيل اسماعيل اول ناطقيها.. هذا لأنه تعلمها من اليمانية الذين تبنوه وآووه!
ثم حروف الكتابة.. قيل الفينيقية العراقية اقدم.. هذا لأنها افادت من
المُسند الحميري، ومنه تعلمت الحيرة والانبار والشام، ومصر والحجاز!
مروراً بالشعر.. نظمه المهلهل بن ربيعة، خال امرئ القيس!
والعزف على اول عُود.. بدأته الجرادتان.. خادمتان من بلاط التبابعة!
أول مدن الارض صنعاء، وأول السدود مأرب، وأول الناطحات شبام!
البن اليمني، العسل اليمني، عنب اليمن، العقيق اليماني، السيوف اليمانية
الحضارة الزراعية، وأول نجمٍ تستدل به العرب سُهيل اليماني!
وحتى البرود اليمانية التي تزيى بها النبي ص حياً وميتاً!!
هذا ما أنتجته عقول الأوائل، وأهدوه للبشرية جمعاء!
اليوم احفادهم تركوا كل تلك الفنون والابداعات وريادة الحياة،
وابدعوا في الصراعات فقط، لينتجوا كل هذا الموت والخرائب والتخلف والاسى!
انسلاخ مروع، لا يصدقه عقل!... ستلعنكم الاحفاد في اصلابكم!
أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
حول الخبر إلى وورد

ملخصات تغذية الموقع
جميع حقوق النشر محفوظة 2009 - (صنعاء نيوز)