shopify site analytics
الأمارتية سيئة الذكر أمتهان للمسافراليمني بحقد وجهل البعران - تقرير صادم من مارب.. هكذا يتم التعامل مع مصابو كورونا - تاريخنا.. بين التزييف والسرقة - استطيع تَفهُّم أن يكون من يصدر امرا عسكريا حاقدا بالوراثه.. - مجلس النواب الليبي يدعو القوات المسلحة المصرية لحماية الأمن القومي المصري والليبي - السودان: نتفق مع مصر على وضع اتفاقية دولية ملزمة لسد "النهضة" - حاكم نيويورك ينتقد ترامب بشدة ويكشف شروط إعادة فتح المدارس - سامح شكري: مصر لا تهدف لتأجيج الصراع في ليبيا - السودان يعلن حالة الطوارئ في دارفور بعد نشوب أعمال عنف - لأول مرة.. أمريكا اللاتينية تتجاوز أمريكا الشمالية من حيث عدد الوفيات بكورونا -
ابحث عن:



صنعاء نيوز - بقلم المستشار/حميدالطاهري

الخميس, 09-يناير-2020
صنعاء نيوز/ بقلم المستشار/حميدالطاهري -

الفاعلون الحقيقيون ينتصرون والمخططون المتامىون ينهزمون هزيمة ساحقه بما خططوا له في عقد اجتماعهم الفاشل اليوم في جامعة إب وذلك في عملية إسقاط شرعية الهيئة الإدارية للجمعية التعاونية السكنية لأعضاء هيئة التدريس في الجامعة، كون قيادة الجمعية المنتصرون بما لهم من إنجازات عملاقة في الماضي والحاضر.

حققوا في قيادتهم للجمعية إنجازات تأريخية وذلك في استخراج الأراضي الخاصة بأعضاء هيئة التدريس في الجامعة من مكتب الأوقاف والإرشاد بالمحافظة والدفاع عنها امام الجهات المسؤوله في المحافظة خلال الأعوام الماضية وفي الوقت الحاضر وحصلت قيادة الجمعية التعاونية السكنية لاعضاء هيئة التدريس بجامعة إب على عدة أحكام قضائية لصالحها ضد المعتدين على اراضيها.

اليوم اكتب مقالتي عن معجزات قيادة الجمعية التعاونية في قيادة هامة الوطن الكبير ومحقق المنجزات العملاقة الدكتور هاشم عبدالرحمن إسحاق المحنك في آداء عمله في إدارة الجمعية خلال السنوات الماضية فانه ملك الحكمة اليمانية بما له من تأريخ عريق، هذا ليس مديحا في حقه بل انصاف له بما له من دور في خدمة أعضاء هيئة التدريس بجامعة إب وغيرهم.

حيث عقد المعارضون لشرعية قيادة الجمعية إجتماعهم الفاشل في عددهم القليل الذي لم يكمل اي نصاب لهم و ان كل اعضاء هيئة التدريس بجامعة إب مع شرعية قيادة الجمعية الذي يقودها الدكتور أسحاقة رمز من رموز الوطنية، وفي ظل قيادته.
حقق أحلام أغلب اعضاء هيئة التدريس بجامعة إب،
وسلم لهم اراضيهم، فشكرأ لقيادة الجمعية التعاونية السكنية لاعضاء هيئة التدريس بجامعة إب برئاسة الامير اليمني الدكتور هاشم إسحاق وأمين عام الجمعية الدكتور عبدالله الفلاحي والدكتور فؤاد العفيري وكل قيادي وعضو في الجمعية على مايبذلون من جهود عظيمة تجاه الجميع،
فأنتم الملوك في آداء واجبكم ولاينكر ذلك الا الحاقدون والفاشلون الذين فشلوا في تحقيق اهدافهم. من خلال السعي لتحقيق مخططاتهم في إسقاط شرعية” قيادة الجمعية الشرعية،” التي ستبقى شرعية كل أعضاء هيئة التدريس بجامعة إب، ولانامت اعين الفاشلين الذين فشلوا فشلا كبيرا في السعي لتحقيق مخططاتهم الفاشلة.

واحب ان اقول هنا لمعارضي شرعية قيادة الجمعية الشرعية عليكم الرجوع الى الشرعية كونها شرعية كل اعضاء هيئة التدريس في الجامعة، كما اقول لكم جميعا انتم قادة العلم وعليكم حسم الخلافات بينكم بطرق المحبة والأخوه، وليس بطرق الصراعات بينكم فأنتم كبار عن ذلك.

واتمنى يادكاترة الجامعة المعارضين لشرعية قيادة الجمعية ان تحلوا كافة المشاكل مع قيادة الجمعية وحسمها بشكل نهائي، بدلا من استمرار الخلافات بينكم، فأنتم حكماء المجتمع اليمني ، فيكم نفتخر كل الفخر وكفى خلافات ياقادة الفكر والعلم، فأنتم قادتنا لامثيل لكم وسلام الله من القلب لكم بحجم الكون كله.
وأنتم جميعا أخوه وعليكم حسم كل الخلافات المستمرة بينكم، وهذا ماأتمناه منكم ايها العظماء آملا الإستجابة لذلك، وتحية إجلال وتقدير لكم ياخير دكائرة اليمن الكبير…
أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
حول الخبر إلى وورد

ملخصات تغذية الموقع
جميع حقوق النشر محفوظة 2009 - (صنعاء نيوز)