shopify site analytics
زيدان يكشف مدى خطورة إصابة هازارد - سقوط 16 قتيلا من الجيش التركي على أيدى القوات المسلحة الليبية - إيران تكشف عن حالات إصابة جديدة بـ"كورونا" - احذر.. إعادة تسخين هذه الوجبات قد يصيبك بالتسمم - 6 أغذية ترفع ضغط الدم.. غير الملح - العلماء يجدون تهديدا مميتا في البلاستيك ‘الآمن’ - وفاة المذيعة السودانية رتاج الاغا تصدم الوسط الإعلامي والأسباب غامضة - تشريح جثة مايكل جاكسون يكشف أسرارا درامية مثيرة - اتجاهات “خليجية” ثلاثية للاستثمار في الأردن.. - معركة “النيرب” شرق إدلب اختبارٌ بالنّار بين موسكو وأنقرة -
ابحث عن:



صنعاء نيوز - بقلم المستشار /حميد الطاهري

السبت, 18-يناير-2020
صنعاء نيوز/ بقلم المستشار /حميد الطاهري -



ادفعوا نحميكم ، لاتدفعوا لا حماية لكم منا ، هذه تصريحات الرئيس الأمريكي "ترامب" عبر الوسائل الإعلامية لملوك خليج العواصف الدموية في قتل إخوانهم العرب والمسلمين بمسميات قيادة إدارة البيت الأبيض وقيادات الدول الغربية، والبيت الصهيوني.

ان الرئيس الأمريكي أطلق عدة تصريحات لملوك الخليج قائلا:-عليكم الدفع المسبق وعلينا حمايتكم في قواتنا وبلا دفع لاحماية لكم"، وبحمايتنا نحافظ عليكم وبدون حمايتنا فإنكم الهالكون على يد من تحالفتم عليهم.
تصريحات ترامب هي عملية إذلال لملوك النفط الذين تحالفوا مع حكام دول الغرب في قتل إخوانهم العرب والمسلمين بهذا البلد وذاك، والشعوب الذين تحالفوا ضدهم متحالفون مع مالك السماوات والأرض كونه الناصر لهم على ايها المتحالفون من المشرق والمغرب .

فإن ملوك خليج قتل أبناء الشعوب باسم محاربة "إيران" وغيرها من الاسماء المختلفة فأنهم " النادمون" على ماارتكبوا من جرائم حروب ومجازر بشرية بحق ابناء العراق وسوريا وليبيا واليمن وغيرهم من ابناء الشعوب الذين يحاربونهم بمختلف المسيمات الأيرانية اليهودية والنصرانية. وأنما دماء المسلمين الذين قتلوا في الأوطان هي رعد مدمر لعروشكم ياملوك التحالفات الغاشمة والإرهابية،
ايامكم كلها رعب وخوف من كل من تحالفتم عليهم وكذلك من المتحالفين معهم من قيادات دول العالم، كونكم عما قريب سيدفعون ثمن كل ماارتكبتم من جرائم ومجازر بشرية بحق إخوانكم في البلدان.

ترامب حليفكم أطلق عدة تصريحات ياملوك عواصف الحزم وغيرها بأن عليكم الدفع الى الخزينة الأمريكية وعلى الإدارة الأمريكية حمايتكم كونكم في عجز عن حماية أنفسكم وبلدكم، وتساؤلاتي اطرحها لكم ياملوك العواصف لماذا كل هذه العواصف ضد إخوانكم في الإسلام؟ ومن أجل من قتل إخوانكم؟ هل في محاربة ايران هنا وهناك؟ ام من أجل تحقيق نفوذ الكيان الصهيوني المحتل لفلسطين العربية منذ زمن بعيد؟ في هدف تحقيق نفوذ إسرائيل في الوطن العربي الغارق في البحار من الدماء.

هاهو ترامب يهددكم بين وقت واخر فإنه الحامي لكم كونكم العاجزون عن حماية أوطانكم وشعوبكم في جرائمكم بقتل الآلاف من ابناء الشعوب الغربية والمسلمه بدون اي ذنب كان، وبأسماء أمريكية غربية دمرتم في تحالفاتكم الإرهابية بلاد الرافدين و يمن الإيمان والحكمة وغيرها، وحولتم الوطن العربي إلى ساحة صراعات سياسية و حروب وحصارات إقتصادية ضد هذا الشعب وذاك، والسؤال هنا يطرح لكم ياقادة الأمة لماذا لم تتحالفوا ضد الكيان الصهيوني عدو الأمة؟
اعتقد انكم عاجزون عن ذلك بسبب تحالفكم مع الإدارة الأمريكية والغربية والكيان الصهيوني ضد هذا الشعب العربي وهذا الشعب المسلم، وترامب حاميكم يطلب دفع الأموال الكبيرة وكذلك قيادات الدول الغربية التي تدفعون لهم الجزيات مقابل حمايتكم، وفي الأخير انتم الخاسرون بما ارتكبتم من جرائم حرب بحق إخوانكم العرب والمسلمين، وكل من تحالفتم معهم سيتحولون في القريب العاجل ضدكم، والأيام ستكشف ذلك ياقادة قتل عباد رب العرش العظيم في أرضه.

فإن تصريحات ترامب عبر الوسائل الإعلامية حول الدفع المسبق من اجل حمايتكم هي ضربه قوية في حقكم، كونكم بدون حماية أمريكا لاشيء وهذه نصيحة لوجه الله عزوجل اقولها لكم ياحكام وملوك وقادة أمة محمد العدنان (ص)وحدوا صفكم واحقنوا دماء المسلمين في مختلف الدول قبل ان تغرقوا يوما من الأيام على يد من يحميكم اليوم وغدا القريب ضدكم. اوقفوا عواصفكم القاتلة لأبناء اليمن وغيرهم من ابناء الشعوب العربية والإسلامية،وارفعوا الحصارات الإقتصادية المفروضه منكم على الشعب اليمني وغيره قبل ان يعلن من تحالفتم معهم عاصفتهم ضدكم كونهم ليس لهم عهد ولا ميثاق فهم اعداء المسلمين منذ بزوغ شمس الإسلام وحتى اللحظة.
تصريحات الرئيس الأمريكي" ترامب" هي عاصفة لعصف أموالكم ويوم هلاككم قادم ياحكام وملوك وقادة أمة محمد الصادق الأمين، وحدوا صفكم في وجه أعداء الامة المحمدية قبل ان يأتيكم يوم الغراق الكبير.
خسرتم إخوانكم في العراق وسوريا وليبيا واليمن وغيرها ياملوك خليج عواصف الصحراء والحزم في قتل الآلاف من أبنائهم ودمار أوطانهم وتشريد الملايين منهم، وكل ماارتكبتم هي دماركم
كونكم تحالفتم مع من يحبون إستنزاف الأموال ويحبون الحروب بين العرب ويقتلون المسلمين في مسمياتهم المختلفة.
استيقضوا ياحكام وملوك وقادة الأمة العربية والإسلامية قبل ان يأتي يوم الهلاك لكم على يد أعداء الأمة، وتوحدون صفا واحداً قبل ان تغرقوا في الغد القريب،واعقدوا قمة سلام عربية إسلامية واعلنوا وقف العواصف ضد هذا الشعب العربي وذاك الشعب المسلم، وادعموا الشعوب التي تحالفتم عليها اقتصاديآ بدل دفع أموالكم لإدارة الأبيض والبيوت الغربية، هذا ماأحب ان اقوله لكم قبل ان يأتي يوم الندم الكبير، يوم تقولون لماذا تحالفنا مع اعداء الأمة في قتل إخواننا ودمار أوطانهم وتشريد الملايين منهم، وإن صرخات ابناء الشعوب المتحالفين عليها هي صواريخ من نار ستحرقكم عما قريب ياملوك الحروب اذا لم تحقنوا الدماء، ترامب وإدراته وحلفاؤها اليوم في حمايتكم مقابل دفع الأموال منكم وغدا ضدكم والأيام ستكشف الحقائق لكم ولكل البشر.
أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
حول الخبر إلى وورد

ملخصات تغذية الموقع
جميع حقوق النشر محفوظة 2009 - (صنعاء نيوز)