shopify site analytics
تمنيات وردية في بيئة بائسة! - السعودية تسمح بأداء مناسك العمرة اعتبارا من 4 أكتوبر - الخارجية الفرنسية: على القوى السياسية اللبنانية الاختيار بين تعافي بلدها أو انهياره - ماكرون: لا يمكن لواشنطن تطبيق آلية معاودة فرض العقوبات على طهران - الزعيمان الدكتور سيف الاسلام والرئيس الروسي بوتن يعقدان قمة في مياه المحيط الهادي - السيسي: سنتصدى لأي تجاوز للخط الأحمر بليبيا وندعمها في وقف تدخلات بعض الأطراف الإقليم - رئيس الوزراء الإسرائيلي يجري اتصالا هاتفيا مع ولي عهد مملكة البحرين - موقف جزائري ثابت وأصيل - وزير الدفاع الإسرائيلي يزور واشنطن لبحث قضية التصدي لإيران - السيسي وبن زايد يبحثان "مستجدات القضايا الإقليمية والدولية" -
ابحث عن:



صنعاء نيوز - المصدر: صنعاء نيوز

الجمعة, 24-يناير-2020
صنعاء نيوز -
أكد البيت الأبيض، أن الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، وجه دعوة لرئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو وزعيم حزب "أزرق - أبيض" بيني غانتس لزيارة واشنطن ومناقشة "صفقة القرن".

وأشار بيان صدر عن البيت الأبيض، إلى أن "ترامب سيلتقي نتنياهو يوم الـ28 من شهر يناير الجاري"، فيما لم يحدد البيان موعد زيارة غانتس إلى الولايات المتحدة.

وكان مايك بينس، نائب الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، أعلن في وقت سابق، أن الأخير يستعد للإعلان عن خطة السلام في الشرق الأوسط.

وأضاف بينس، أن "ترامب سيطلع نتنياهو وغانتس في واشنطن على الخطة"، ويتوقع أن يتم الكشف عنها في مارس المقبل قبل الانتخابات الإسرائيلية.

من جهته، أكد رئيس حكومة تسيير الأعمال الإسرائيلية بنيامين نتنياهو، أنه "يقبل بسرور" دعوة الرئيس الأمريكي ترامب لزيارة واشنطن ومناقشة خطة السلام، فيما أكد مكتبه أنه سيتوجه الأحد المقبل إلى واشنطن.

ولم يرد أي ذكر للفلسطينيين في الدعوة، بدوره قال المتحدث باسم الرئاسة الفلسطينية نبيل أبو ردينة: "نحذر إسرائيل والإدارة الأمريكية من عبور أي خطوط حمراء".

وذكرت وسائل إعلام ومسؤولون إسرائيليون، في وقت سابق، من الخميس أن نتنياهو وغانتس، تلقيا دعوة للتوجه إلى أمريكا الأسبوع المقبل لعرض "صفقة القرن" عليهما.

ونقلت القناة الإسرائيلية "13"، عن مسؤول قوله، إنه "من المتوقع أن ينشر البيت الأبيض خلال 24 ساعة القادمة إعلانا بشأن خطة ترامب للسلام".

وأشارت مصادر غربية، إلى أن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب يتجه إلى اتخاذ قرار بموعد نشر خطته لحل الصراع الفلسطيني- الإسرائيلي، المعروفة باسم "صفقة القرن" قريبا جدا.

من جانبه، عقب وزير الدفاع الإسرائيلي نفتالي بينيت على الدعوة بالقول: "لن نعيد أية أراض لإقامة دولة فلسطينية"، فيما أشار وزراء اليمين الإسرائيلي إلى أنه، "في حال شملت صفقة القرن إقامة دولة فلسطينية فإنهم سيرفضونها".

وأوضحت القناة "13" الإسرائيلية، أن "نتنياهو سيطلع على الخطة السياسية الأفضل التي عرضت على إسرائيل، وأنها تشمل تغييرا جديا للحدود، وفرض السيادة الإسرائيلية على المستوطنات في الضفة، وفي حال رفض الطرف الفلسطيني للصفقة وفشل المفاوضات بين الطرفين لإقامة دولة فلسطينية، فإنه سيكون من حق إسرائيل ضم كل مستوطنات الضفة".

المصدر: وكالات
أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
حول الخبر إلى وورد

ملخصات تغذية الموقع
جميع حقوق النشر محفوظة 2009 - (صنعاء نيوز)