shopify site analytics
توقيع اتفاقية تسديد رسوم التسجيل بالجامعات بين بنك التسليف والتعليم العالي - عالم بريطاني يقدم رواية مفاجئة بشأن مصدر فيروس كورونا - "جونز هوبكنز": حصيلة الإصابات بكورونا في العالم تزيد عن 11,4 مليون - السعودية تمنع تقبيل الحجر الأسود أو لمس الكعبة المشرفة - "نيويورك تايمز": إسرائيل قامت بتخريب منشأة نطنز النووية - الصين تعلن مستوى الخطر الثالث لتفشي مرض الطاعون الدملي! - الغذاء والدواء الأمريكية: أمريكا تواجه مشكلة خطيرة من الارتفاع السريع لإصابات كورونا - سلطة الدولة في إطار الشرعية القانونية - تقرير ميداني ؛ هكذا تم القضاء علي قوات الاحتلال التركي في قاعدة الوطية الليبية ... - ألف ريال رسوم اشتراك المجاري ( الخراء) -
ابحث عن:



صنعاء نيوز - المصدر: صنعاء نيوز

الأربعاء, 27-مايو-2020
صنعاء نيوز -
أثار فيلم وثائقي بعنوان "الجزائر حبيبتي" حول الحراك الاحتجاجي في الجزائر عرضته القناة الفرنسية الخامسة الثلاثاء، جدلا واسعا على مواقع التواصل الاجتماعي.

واتهم المنتقدون القناة الفرنسية بتشويه محتوى الحراك الشعبي الذي أطاح بالرئيس الجزائري السابق عبد العزيز بوتفليقة وكانت شرارته اندلعت منذ الـ22 فبراير من العام الماضي.

واعتبر العديد من الجزائريين أن الفيلم الذي أنجزه الصحفي الفرانكو جزائري مصطفى كسوس، أظهر الشباب المشاركين في الحراك يحتسون الكحول ويبرز موضوع الكبت الجنسي لهم، ويظهر فتيات يدخن في إشارة إلى الرغبة في اعتماد نمط حياة يكرس المساواة.

وضجت مواقع التواصل الاجتماعي في الجزائر بردود فعل مستهجنة باعتبار العمل الصحفي موجها للإثارة وإغفال المنطلقات السياسية التي غذت الحركة السياسية وقلبت معطيات المشهد السياسي بإسقاط ترشح بوتفليقة لولاية خامسة واستدعاء رموز بارزة في نظام حكمه أمام القضاء لأول مرة في تاريخ البلاد.

وأطلق ناشطون على منصات التواقع الاجتماعي وصمة #روبورتاجقناة_France5 لا يمثل حراكنا للتعبير عن رفضهم لقراءة القناة لأحداث حراك 22 فبراير في الجزائر.

ويتوقع أن تكبر ردود الفعل ككرة الثلج خصوصا أن الفيلم بثته وسيلة إعلامة فرنسية.

حمزة عقون ـ الجزائر

المصدر: RT
أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
حول الخبر إلى وورد

ملخصات تغذية الموقع
جميع حقوق النشر محفوظة 2009 - (صنعاء نيوز)