shopify site analytics
رويترز: حالات الإصابة بفيروس كورونا في أنحاء العالم تتجاوز 11 مليونا - آبي أحمد: أحبطنا محاولة لإشعال حرب أهلية في إثيوبيا - وزير الري المصري: لم نصل إلى اتفاق يرضينا كمصريين مع إثيوبيا - ميركل تحث الاتحاد الأوروبي على اتخاذ موقف موحد حيال الصين - بوتين يصدر مرسوما بنشر نص الدستور المعدل - تشييع جثمان والد حبيب نورمحمدوف في داغستان (فيديو) - أغنى رجل في العالم يصبح فاحش الثراء - "نهاية العالم!".. كويكب بـ"حجم إيفرست" قد "يمحو ملياري شخص" عن وجه الأرض! - سجناء مركزي إب يناشدون في البت في قضاياهم المنظورة لدى النيابات والمحاكم - أهمية الحوار والحفاظ على الوحدة الوطنية الفلسطينية -
ابحث عن:



صنعاء نيوز - المصدر: صنعاء نيوز

الإثنين, 01-يونيو-2020
صنعاء نيوز -
اعتبر الطبيب الإيطالي البارز، ألبرتو زانغريلو، اليوم الأحد أن فيروس كورونا المستجد بدأ يفقد قوته وأصبح أقل فتكا، معلنا أنه لم يعد موجودا سريريا في إيطاليا.

وقال زانغريلو، الذي يرأس مستشفى سان رفاييل في ميلانو بمنطقة لومبارديا في شمال البلاد الذي تحمل العبء الأكبر لعدوى فيروس كورونا في إيطاليا، متحدثا لمحطة "RAI" التلفزيونية الإيطالية: "في حقيقة الأمر، الفيروس لم يعد موجودا من وجهة النظر السريرية في إيطاليا... ويمكنني التوقيع على هذا الكلام".

وتابع: "المسحات التي أخذت على مدى الأيام العشرة الماضية أظهرت حمولة فيروسية متناهية الصغر من حيث الكمية مقارنة بالمسحات التي أخذت قبل شهر أو اثنين".

وأردف: "على مدار 3 أشهر تم عرض مجموعة أرقام علينا لا أساس لها من الأدلة ولا تحمل أي قيمة... وأدى ذلك إلى إغلاق البلاد".

وأضاف زانغريلو أن بعض الخبراء يبالغون في التوجس من احتمال وقوع موجة ثانية للجائحة، لذا يتعين على الساسة وضع الواقع الجديد في الحسبان.

طبيب إيطالي بارز: فيروس كورونا يفقد قوته ولم يعد موجودا سريريا
hsr.it
مدير مستشفى سان رفاييل في ميلانو، ألبرتو زانغريلو.
وقال المسؤول الصحي الإيطالي: "علينا أن نعود كبلد طبيعي... ويجب أن يتحمل أحد المسؤولية عن ترهيب البلد".

وتعتبر إيطاليا الدولة الـ3 عالميا من حيث عدد الوفيات بفيروس كورونا المستجد بـ33415 شخصا منذ ظهور التفشي في 21 فبراير، والسادسة من حيث عدد الإصابات الذي يبلغ 233019.

لكن الإصابات والوفيات اليومية انخفضت بشكل لافت ومستمر على مدار مايو، بينما أطلقت حكومة البلاد عملية تخفيف بعض قيود العزل التي تعد الأشد صرامة بأنحاء العالم.

وعلى الرغم من ذلك، دعت الحكومة الإيطالية إلى توخي الحذر، قائلة إن إعلان النصر ما زال بعيدا.

وأكدت مساعدة وزير الصحة، ساندرا زامبا، في بيان: "بينما ننتظر الأدلة العلمية الداعمة لفرضية اختفاء الفيروس... أدعو الذين يدعون تأكدهم من ذلك لعدم إرباك الإيطاليين".

وأضافت: "بدلا من ذلك علينا أن ندعو الإيطاليين إلى الحفاظ على أقصى درجات الحذر والإبقاء على التباعد بين الأشخاص وتجنب التجمعات الكبيرة والمداومة على غسل اليدين واستخدام الكمامات".

المصدر: وسائل إعلام إيطالية + رويترز
أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
حول الخبر إلى وورد

ملخصات تغذية الموقع
جميع حقوق النشر محفوظة 2009 - (صنعاء نيوز)