shopify site analytics
الأمارتية سيئة الذكر أمتهان للمسافراليمني بحقد وجهل البعران - تقرير صادم من مارب.. هكذا يتم التعامل مع مصابو كورونا - تاريخنا.. بين التزييف والسرقة - استطيع تَفهُّم أن يكون من يصدر امرا عسكريا حاقدا بالوراثه.. - مجلس النواب الليبي يدعو القوات المسلحة المصرية لحماية الأمن القومي المصري والليبي - السودان: نتفق مع مصر على وضع اتفاقية دولية ملزمة لسد "النهضة" - حاكم نيويورك ينتقد ترامب بشدة ويكشف شروط إعادة فتح المدارس - سامح شكري: مصر لا تهدف لتأجيج الصراع في ليبيا - السودان يعلن حالة الطوارئ في دارفور بعد نشوب أعمال عنف - لأول مرة.. أمريكا اللاتينية تتجاوز أمريكا الشمالية من حيث عدد الوفيات بكورونا -
ابحث عن:



صنعاء نيوز - المصدر: صنعاء نيوز

الإثنين, 01-يونيو-2020
صنعاء نيوز/ من صفحة جمال الصعدي على الفيس بوك -
كُلما نطرح أسئلة لغرض تبيين سبب إختلاف رسم بعض الكلِمات في القرآن ألكريم لم نجد جوآب
فكثير من الكلمات القرآنية نطقها واَحد و رسم كتابتها مختلف وما اُختلف في المبنى اُختلف في المعنى
فهل من يشرح لنا ذلك
وهنا اطرح بعض الكلمات المتفقة في النطق المختلفة في الرسم
وعلى سبيل المثال لا الحصر
الــــــٰٔـــــــن. و. ألاَن
بسم . و. بإسم
يس .و . ياسين
امرأة .و . امرأت
لكيلا. و. لكي لا
سُنَةٌ . و. سُنَتٌ
الشفعاء. و . الشفعؤاء
أبناء . و. أبنؤاء
شركاء. و . شركؤاء
جزاء .و. جزؤاء
وكثير من الكلمات التي نُطقها واحد ورسمها مختلف
وإذا اختلف المبنى اُختلف في المعنى
ولم نجد اي جوآب شافي
وحسب فهمي وتفسيري لذلك ومما يبدوا واضحاً
بإن القرآن نزل بهذا الرسم
ولم يكتبه صحابي. فالقرآن
نزل على الرسول محمد
مكتوباً على الهوا مباشرة
وفقط لم يكن مكتوباً في قراطيس
كان مكتوباً على الهوا بث مباشرة امام اعين الرسول
والرسول بيمينه نقله خطاً مباشراً حسب ما يراه اَمام عينيه من الإملاء
وخط كل كلمة كما هي امامه بالرسم الموجود بين ايدينا اليوم
وهذا تصديقاً لقوله تعالى
فَتَعَالَى اللَّهُ الْمَلِكُ الْحَقُّ ۗ وَلَا تَعْجَلْ بِالْقُرْآنِ مِن قَبْلِ أَن يُقْضَىٰ إِلَيْكَ وَحْيُهُ ۖ وَقُل رَّبِّ زِدْنِي عِلْمًا
وتاكيدا لقوله تعالى للرسول
. اقْرَأْ بِاسْمِ رَبِّكَ الَّذِي خَلَقَ (1) خَلَقَ الْإِنْسَانَ مِنْ عَلَقٍ (2) اقْرَأْ وَرَبُّكَ الْأَكْرَمُ (3) الَّذِي عَلَّمَ بِالْقَلَمِ
ولن يقل سبحانه وتعالى لرسوله إقرأ لشيء لم يكن مكتوباً امامه...
وفقنا الله وإياكم إلى ما يحبه ويرضاه..
أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
حول الخبر إلى وورد

ملخصات تغذية الموقع
جميع حقوق النشر محفوظة 2009 - (صنعاء نيوز)