shopify site analytics
رويترز: المركزي اللبناني يجمد حسابات رئيس ميناء بيروت ورئيس إدارة الجمارك و5 آخرين - البنتاغون: مستعدون للمساعدة بالتحقيق في انفجار بيروت - منظمة الصحة: العالم قد يتعافى بوتيرة أسرع إذا أتيح لقاح كورونا للجميع - المبعوث الأمريكي لشؤون إيران يترك منصبه - فرنسا.. مسلح يحتجز رهائن في لو هافر شمال غرب البلاد - مصر تعرب عن استغرابها من التصريحات التركية بشأن الاتفاق بين القاهرة وأثينا - عاجل .. انسحاب شركة MTN من اليمن وبعض دول الشرق الأوسط لايعني انهاء خدماتها ..!! - من ليبيا.. رسالة أخوة ومحبة للقاهرة عاصمة الوحدة العربية - كامل أبو علي يستعد لإنتاج أضخم مشروع مسرحي استعراضي في مصر - الأسير نائل على حسن النجار يصارع المرض في سجون الاحتلال -
ابحث عن:



صنعاء نيوز - 
تحت العنوان أعلاه، كتب سيرغي مانوكوف، في "إكسبرت أونلاين"، حول ضرورة استعداد الصين لتعطيل نظامها المالي

السبت, 01-أغسطس-2020
صنعاء نيوز -

تحت العنوان أعلاه، كتب سيرغي مانوكوف، في "إكسبرت أونلاين"، حول ضرورة استعداد الصين لتعطيل نظامها المالي والتخلي عن التعامل بالدولار، على خلفية احتدام الصراع بين الدولتين.

وجاء في المقال: ينبغي أن يستعد النظام المالي الصيني لإدخال عقوبات أمريكية محتملة على خلفية فرض قانون الأمن في هونغ كونغ. وقد نقلت "رويترز" عن تقرير صادر عن بنك الصين (BOC) Bank of China، يقول بأن على البنوك الصينية الانتقال بنشاط أكبر من نظام المعاملات المالية SWIFT ومقره بلجيكا إلى نظام التحويل المصرفي الصيني CIPS، الذي يعمل منذ العام 2015. ومن شأن هذا الانتقال أن يحمي البيانات المتعلقة بتحويل الأموال من قبل المؤسسات المالية الصينية، من تأثير الولايات المتحدة.

ينظر واضعو التقرير في الإجراءات الأمريكية المحتملة ضد البنوك الصينية، بما في ذلك فصلها عن سويفت.

وبالمناسبة، فقد انتهت محاولة الاتحاد الأوروبي التحول إلى المكافئ الخاص بها لـ SWIFT في العلاقات مع إيران، أي إلى نظام الدفع المصرفيInstex ، بالفشل، لأن أحدا لم يكن على استعداد للمخاطرة بفرض حظر على تعامله بالدولار.

يتعين على الصين أن تستعد لإجراءات صارمة، كأن تمنع الولايات المتحدة البنوك الصينية من التسويات بالدولار. لهذا الغرض، يُقترح التخلي عن الدولار الأمريكي كعملة رئيسية للمدفوعات الدولية.

كما ينصح واضعو التقرير السلطات الصينية بتطوير قانون خاص، على غرار القانون الأوروبي الذي اعتمدته بروكسل في العام 1996 والذي يتيح للاتحاد الأوروبي الحفاظ على العلاقات التجارية والاقتصادية، على سبيل المثال، مع إيران، الخاضعة لعقوبات أمريكية.

تظهر أهمية مثل هذا القانون على خلفية ما يحدث الآن للمديرة المالية لشركة Huawei Technologies Meng Wanzhou، والتي ستقوم كندا بتسليمها إلى الولايات المتحدة ويتهمها الأمريكيون بانتهاك العقوبات ضد إيران.

المقالة تعبر فقط عن رأي الصحيفة أو الكاتب

أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
حول الخبر إلى وورد

ملخصات تغذية الموقع
جميع حقوق النشر محفوظة 2009 - (صنعاء نيوز)