shopify site analytics
مجلس الأمن الدولي يعقد جلسة طارئة اليوم الأحد لبحث الأوضاع الراهنة في فلسطين - هل تتحول الانتفاضة إلى ثورة تقلب الموازين؟ - التطبيع ألحق ضرراً بالقدس والفلسطينيين والعروبة - أين القيادة الفلسطينية مما يجري؟ - ما الذي يتوارى وراء مايحدث في فلسطين ؟ وما حقيقة القضية الفلسطينية؟ - المطالعة بين الاهتمام والإهمال في عصر التفاهة - بأي حال عدت يا عيد .. عيد بطعم الدم - الشقيقان طارق وفارس فاروق السمحي يحتفلان بزفافهما بصنعاء - الصحة في مصر تحذر المواطنين: الأسبوع المقبل خطر - ماذا يحصل في الجسم عند تناول ملعقة عسل يوميا؟ -
ابحث عن:



صنعاء نيوز - المصدر: صنعاء نيوز

السبت, 05-سبتمبر-2020
صنعاء نيوز -
دعا الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، عبر تغريدة في تويتر، النظام الإيراني إلى منع تطبيق حكم الإعدام بحق بطل المصارعة، نويد أفكاري.

وقال ترامب: "سمعت أن إيران تسعى إلى إعدام نويد افكاري، نجم المصارعة الشهير والمحبوب، ذو 27 عاما، والذي كان هدفه الوحيد المشاركة في المظاهرات المنددة بالحكومة في الشوارع، منادين بتحسين "الوضع الاقتصادي المتدهور والتضخم"، إلى قادة إيران، سأقدر امتناعكم عن سلب حياة هذا الرجل وألا تقوموا بإعدامه. شكرا".

ومن جانبه حث القائم السابق بأعمال مدير المخابرات الوطنية الأميركية، ريتشارد غرينيل، منظمي الأولمبياد على التدخل في حكم الإعدام الصادر بحق بطل المصارعة الإيراني.

وفي حملة تويتر بوسمي ”#لاتعدموا نويدمان“ و” SaveNavidAfkari# “ احتج الشعب الإيراني على نطاق واسع على حكم الإعدام بحق نويد أفكاري مرتين وتعذيبه وإخوانه على يد جلادي نظام الملالي.

وصدر على نويد أفكاري بطل مصارعة يبلغ من العمر 27 عاما، حكمًا بالإعدام مرتين والحبس 6 سنوات و 6 أشهر والجلد 74 جلدة، وعلى شقيقيه وحيد أفكاري 35 عاما حكمًا بالحبس 6 أشهر في السجن، و 74 جلدة، وعلى حبيب أفكاري 29 عاما حكمًا بالحبس 27 عاما و ثلاثة أشهر والجلد 74 جلدة. ويحتجز هؤلاء السجناء الثلاثة في السجن منذ عام 2018 وتعرضوا لتعذيب شديد.

كما أكدت السيدة مريم رجوي الرئيسة المنتخبة للمقاومة الإيرانية، بشأن التعذيب الوحشي الذي مارسه جلادو نظام الملالي على نويد أفكاري وشقيقيه لانتزاع اعترافات قسرية منهم قائلة: «كل هذه القسوة وأعمال البربرية يثير غضب كل إنسان شريف ضد نظام الملالي. يجب القيام بدعم الأخوة أفكاري وإيصال صرخاتهم في إيران والعالم».

وأضافت أن صرخة الإخوة أفكاري هي صرخة آلاف وآلاف من السجناء السياسيين إما استشهدوا تحت التعذيب أو أعدموا بجروح جسدية.

ودعت السيدة رجوي مرة أخرى مجلس الأمن الدولي الدولي والأمين العام للأمم المتحدة والمفوضة السامية لحقوق الإنسان والاتحاد الأوروبي إلى التحرك العاجل لإطلاق سراح الأخوة أفكاري وجميع معتقلي الانتفاضة في إيران الخاضعة للملالي. وأكدت أن الصمت حيال التعذيب وجرائم ضد الإنسانية، سحق القيم التي راح عشرات الملايين ضحايا من أجلها.
أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
حول الخبر إلى وورد

ملخصات تغذية الموقع
جميع حقوق النشر محفوظة 2009 - (صنعاء نيوز)