shopify site analytics
إلغاءُ الانتخاباتِ فتيلُ ثورةٍ وصاعقُ غضبٍ - لقاء بين منظمات محلية وقيادة وزارة الصحة لمواجهة "كورونا" في تعز - من سِفر السيد الحكيم - عبد العزيز الحكيم وبناء الدولة. - الـتـدين الـفطــري والــمعــتقــد - المسجد الأقصى المبارك وشد الرحال إليه - مدير الصناعة والتجارة بمحافظة ريمة لـ "صنعاء نيوز" - الملكة نور تصعد وتتحدث عن أدلة ومؤامرة - رسالة من اسير - لماذا بدأت الدانمارك بإلغاء إقامات لاجئين سوريين تمهيدًا لترحيلهم؟ -
ابحث عن:



صنعاء نيوز - تفيد الأنباء الواردة من عزلة بني العراص – مخلاف بني بحر بمحمية عتمة بمحافظة ذمار عن نفوق عشرات الأبقار والماعز بشكل يومي، ذلك بسبب انتشار مرض غامض

الإثنين, 05-أبريل-2021
صنعاء نيوز/ عبد الواحد البحري -
تفيد الأنباء الواردة من عزلة بني العراص – مخلاف بني بحر بمحمية عتمة بمحافظة ذمار عن نفوق عشرات الأبقار والماعز بشكل يومي، ذلك بسبب انتشار مرض غامض وخطير يظهر لأول مرة في المنطقة وعجز الأهالي عن تأمين العلاج اللازم. . حيث تلقينا شكاوى عدد من الموطنين من أهالي عزلة بني العراص هذه الظاهرة التي بدأت تودي بحياة الأبقار والماعز، مطالبين كافة الجهات المعنية بالتحرك لمساعدتهم..
وقال الأخ/ بدري عبد الكريم السمحي – أمين مكتبات بني البحري متحدثا باسم مجموعة المزارعين والمواطنين في قرى (المصرعي والشرف والراحة وباحض والدار والقحلة والشامة ) ببني البحري: هذا المرض غامض وظهر لأول مرة ونطالب السلطات المعنية بالتدخل العاجل من أجل إنقاذ الأبقار والماعز وتحديد نوعية المرض الذي تظهر اعراضه على الابقار في تورم سيقانها ونزول دموع غزيرة من الابقارو اما الأعراض على الماعز فتظهر الى جانب الدموع رعشة في الماعز كأنها حمى ودورة المرض (15 يوما) والكل ينتظر إيجاد العلاج اللازم لهذا الوباء الذي أرعب المزارعين وظهر في المنطقة قبل حوالي شهر ويحصد عشرات الابقار والماعز كل يوم.
موضحا أن عدد من المزارعين ذهبوا الى مكتب الزراعة بمحافظة ذمار وقاموا بشراء علاجات وادوية بمبالغ كبيرة (من 35- 100 الف ريال) للجرعة ولم تجدي نفعا وناشد الأمين السمحي مدير عام المديرية الأخ/ عبد المؤمن الجرموزي بالتدخل العاجل لإنقاذ المواشي من هذا الوباء الغامض وارسال الفرق البيطرية وذلك لما أحدثه المرض من رعب للمزارعين حيث ماتت العشرات من الابقار والماعز خلال ال 72 ساعة الماضية ولم يجدو من يمد لهم يد المساعدة بتشخيص نوع المرض واعطائهم الأدوية اللازمة لإنقاذ ثروتهم الحيوانية ويأملون خيرا في حرص مدير عام المديرية الذي لا يألو جهدا في خدمة المنطقة ومزارعيها.
وقال السمحي إن المواطنين اتصلوا بمندوبي البيطرة في المديرية ولا مجيب ومنهم من انتقل الى محافظة ذمار حيث تم أحالتهم إلى المختبر البيطري بصنعاء منهم من ذهب ومنهم من عاد.. مضيفا أن الأطباء البيطريين في مكتب الزراعة بذمار صرفوا لبعض المواطنين أدوية وقائية لإيقاف المرض، لكن دون جدوى..
وأكد السمحي أن المواطنيين لجأوا إلى أمين المكتبات ليشكوا حالهم مفيدا أنه أحد المتضررين من هذا المرض الغامض الذي أصاب ابقارنا ومواشينا بعد خروج المرض عن السيطرة ونطالب مدير عام المديرية بضرورة إرسال بعثة طبية بيطرية متكاملة إلى قرى ومناطق وعزل بني البحري منطقة بني العراص تحديدا، وهو ما يتطلب أمرا من الأخوة في مكتب الزراعة بمحافظة ذمار كون الأهالي ينتظرون نجدتهم .
ويضيف السمحي أملنا حقيقة في تعاون وتجاوب الأخ مدير عام المديرية لآننا واثقين من تفاعله وتعاونه المهم ان تصل هذه المناشدة والشكاوى اليه ويعلم بها مع أن عدد من المزارعين ذهبوا الى مكتب الزراعة في المديرية ولم يجدوا ضالتهم هناك.
ومن أبرز المناطق التي بدأت تشهد نفوقا للأبقار والماعز هي قرى عزلة بني العراص (باحض والشامة والدار والراحة) حيث أن عشرات الابقار والماعز تموت يوميا في هذه المناطق بسبب المرض يظهر بدايته ورم في سيقان المواشي خاصة الابقار ومدته 15 يوم ويقضي على الابقار حيث تنزل دموع غزيرة للأبقار في اليوم العاشر للمرض وحينها تبدا البقرة في الانهيار وتموت مباشرة مازالت الأمور خارج السيطرة، وفق مصادر محلية.. وأشارت ذات المصادر إلى تسجيل حالات نفوق للماعز خاصة في منطقة الراحة وباحض ، من دون معرفة الأسباب.

من جانبه قال المزارع / أحمد محمد عبد اللطيف فقدت ثلاثة ابقار هن كل ما املكه والحمد الله رغم انني أشتريت علاج من محافظة ذمار باربعين الف ريال ولكنها لم تفلح في معالجة ابقاري .
مشيرا الى ان هناك عشرات الابقار تموت نتيجة المرض الغامض، ومالكيها يعانون ويشكو دون مجيب، وسط تقصير الجهات المعنية في إيجاد حل لهم.
مؤكدا أن عشرات المواطنين فقدوا أبقارهم ومواشيهم لآنهم لم يجدوا من يمد لهم يد العون ومناشداتهم لم تجد من يصغي لها دون أي استجابة باعتبارها مصدر رزقهم الوحيد هذه المواشي .
وختم المزارع علي حجري شكاوى مزارعي المحمية قائلا: البقرة اليوم في محمية عتمة الطبيعية تعتبر ثروة لكل مزارع، خاصة وأن ثمنها مرتفع، في حين أن العناية بالأبقار ماتزال تقليدية وغير اختصاصية ودقيقة، وتتم من خلال ما تعلمناه من الأباء ولأجداد في تربية المواشي مع العلم ان العالم اليوم في تقدم كبير خاصة في مجال الطب البيطري ولأننا نعيش في ظل عدوان غاشم وهمجي دمر كل شي في اليمن علينا تحمل ما نحن فيه اليوم.
https://developers.facebook.com/docs/plugins/embedded-posts/?prefill_href=https%3A%2F%2Fwww.facebook.com%2Fabdulwahed.albahri.1%2Fposts%2F6153950821296934&__cft__[0]=AZXWIJ1A84zJ5elUMJdzsxGpyiQpARypO9kSJZ_vcyhwygqVFmjHaDtEkgSsRVYxnXHQoxJlciaaLgX4A3RVdu2y4C91dec8SJ0RfgDpNUXOaqXH8raiodRIB95LRgcFRGg&__tn__=p%2CP-R#code-generator

https://developers.facebook.com/docs/plugins/embedded-posts/?prefill_href=https%3A%2F%2Fwww.facebook.com%2Fabdulwahed.albahri.1%2Fposts%2F6153950821296934&__cft__[0]=AZXWIJ1A84zJ5elUMJdzsxGpyiQpARypO9kSJZ_vcyhwygqVFmjHaDtEkgSsRVYxnXHQoxJlciaaLgX4A3RVdu2y4C91dec8SJ0RfgDpNUXOaqXH8raiodRIB95LRgcFRGg&__tn__=p%2CP-R#code-generator
أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
حول الخبر إلى وورد

ملخصات تغذية الموقع
جميع حقوق النشر محفوظة 2009 - (صنعاء نيوز)