shopify site analytics
طفح الكيل من تحالف لا يستحي - عن الحرية - قريبا الافراج عن هانيبال معمر القذافي - شاهد.. لحظة سقوط موظفة أمن ملاعب بتسديدة رونالدو.. ورد فعل "صاروخ ماديرا" - دراسة سويدية: الفياغرا لا يحسن حياتك الجنسية فحسب - الأمم المتحدة تحذر من الذكاء الاصطناعي غير الخاضع للرقابة و"انتهاكه لحقوق الإنسان" - روسيا ومصر تتوصلان إلى تفاهم حول التعويضات لأسر ضحايا العملية الإرهابية عام 2015 - السيسي يعلن عن دعمه للجيش الليبي ويرفض التدخلات الخارجية في ليبيا - بعد بلوغها مستويات تاريخية.. أسعار الغاز في أوروبا تنخفض - رونالدو ينتقل من قصره الفخم بسبب الأغنام -
ابحث عن:



صنعاء نيوز - أوضح الاخ خالد الشايف ، مدير مطار صنعاء الدولي أن موضوع الجسر الطبي استمر لاكثر من سنه ونصف في المطالبة

الأحد, 05-سبتمبر-2021
صنعاء نيوز -


أوضح الاخ خالد الشايف ، مدير مطار صنعاء الدولي أن موضوع الجسر الطبي استمر لاكثر من سنه ونصف في المطالبة بتنظيم الجسر الجوي الطبي بعد جهود عديدة بذلتها وزاره النقل ووزارة الخارجيه ووزارة الصحة بتنسيق مع منظمة الصحة العالمية والهجرة الدولية ، والأمم المتحدة ..

واضاف انه وبعد جهود كبيرة تم التوقيع لاتفاقيه على اساس ان يتم السماح بتنظيم الجسر الجوي الطبي واسعاف الحالات المرضية ..

مشيراً أنه تم حصر الحالات المرضية وجدولتهم واستكفاء كافة الوثائق الخاصة بالحالات المرضية ، والعام الماضي تم استدعاء اكثر من ثلاثين مريض من اصحاب الامراض المستعصية ، تم وصولهم الى صنعاء وتسكينهم في فنادق وتأخر تنظيم الجسر الجوي الطبي لفترة طويلة ، وكان من المقرر بذات الجسر بداية العام الماضي في يناير ٢٠٢٠م ..

وقال .. للاسف الشديد لم يكن هناك جديه في تنظيم الجسر منذو البداية ، دليل ان اول رحلة للحالات المرضية كانت عباره عن سبعة مرضى مع مرافقيهم وعبر طائرة اممية وليست طائرة خاصة بالجسر ..
جاء ذلك في مقابلة صحفية مع وكالة يونيوز ..
وقال عندما وصلنا الى معادلة مطار مقابل مطار ، كان لها دور كبير وتطور كبير في مجال القوة الصاروخية والطيران المسير والانتصارات الكبيرة التي تحققت في مختلف الجبهات هذه كان لها دور كبير في ملف المفاوضات ، وعندما يكون هناك تقدم في الميدان يكون بالمقابل هناك تقدم في مجال المفاوضات ..
وأضاف ان الحل الوحيد هو استهداف مطارات دول العدوان مطار مقابل مطار .. تحالف العدوان سوف يوقف استهداف مطارات اليمن و سوف يعجل بفتح جميع المطارات ..

موقعنا ينشر المقابلة نصاً كما هي على النحو التالي :

موضوع الجسر الطبي استمر لاكثر من سنه ونصف في المطالبة بتنظيم الجسر الجوي الطبي بعد جهود عديدة بذلتها وزاره النقل ووزارة الخارجيه ووزارة الصحة بتنسيق مع منظمة الصحة العالمية والهجرة الدولية ، والأمم المتحدة ..
وبعد جهود كبيرة تم التوقيع لاتفاقيه على اساس ان يتم السماح بتنظيم الجسر الجوي الطبي واسعاف الحالات المرضية ..
تم حصر الحالات المرضية وجدولتهم واستكفاء كافة الوثائق الخاصة بالحالات المرضية ، والعام الماضي تم استدعاء اكثر من ثلاثين مريض من اصحاب الامراض المستعصية ، تم وصولهم الى صنعاء وتسكينهم في فنادق وتأخر تنظيم الجسر الجوي الطبي لفترة طويلة ، وكان من المقرر بذات الجسر بداية العام الماضي في يناير ٢٠٢٠م ..
للاسف الشديد لم يكن هناك جديه في تنظيم الجسر منذو البداية ، دليل ان اول رحلة للحالات المرضية كانت عباره عن سبعة مرضى مع مرافقيهم وعبر طائرة اممية وليست طائرة خاصة بالجسر ..
 اذا كانت هذه الاليات في وقتها سوف تنفذ تحتاج لعشرات السنين لاسعاف المرضى وسوف يفارقوا الحياة قبل اسعافهم للخارج ..
الرحلة الثانية كانت عباره عن استئجار طائرة اثيوبية ،وسفر 27 مريض مع مرافقيهم الى الأردن ..
هذه الخطوات التي تمت كان الهدف منها هو سفر ال30 مريض الذين تم استقدامهم من مختلف المحافظات وتسكينهم في فنادق ..
توقف الجسر الجوي الطبي تماما من بداية العام الماضي حتى اليوم ، ولايوجد حتى اي بوادر لاستكمال استئناف مايسمى بالجسر الجوي الطبي ، ولايوجد جديه لإسعاف الحالات المرضية من اصحاب الحالات والامراض المستعصية، لديهم الرغبه الكامله والاستعداد الكامل للسفر على حسابهم الخاص عبر مطار صنعاء الدولي ، ويطلبون الموافقه على فتح المطار ، اذا كان هناك جديه ، و الأمم المتحدة او منظمة الصحة العالمية غير قادرة على اسعاف الحالات المرضية فالحد الادنى ان يسمح لهم بالسفر على حسابهم عبر مطار صنعاء الدولي ..
ولكن للاسف الشديد لم ينفذ الجسر الجوي الطبي ولم يسمح حتى بالسفر للحالات المرضيه عبر مطار صنعاء الدولي ..
 الجاليات اليمنية هي من اكثر المتضررين من اغلاق مطار صنعاء الدولي ، وغالبية ، ابنا الجاليات اليمنية لايستطيعون السفر عبر مطار عدن او عبر مطار سيئون ، هناك تنسيق مع هذه الجاليات عبر الحملة الدولية لفك الحصار على مطار صنعاء الدولي هذه الحمله تأسست قبل سنتين برئاسة المستشار حميد عبد القادر عنتر ومدير عام مطار صنعاء الدولي رئيس الفريق الميداني لهذه الحمله ، وهناك جهود كبيرة تبذل من اجل رفع الحظر عن مطار صنعاء الدولي وهناك تنسيق مع الجاليات اليمنية يتم التواصل معهم بشكل شبه يومي ويتم التنسيق معهم لتنظيم الوقفات الاحتجاجية سوء في امريكا او في الهند او في المانيا او في كنداء او في فرنسا ، وفعلاً نظمت الكثير من الوقفات الاحتجاجية المطالبه بفك الحصار عن مطار صنعاء الدولي والجاليات اليمنية لديها التفاعل والاهتمام الكبير لفتح مطار صنعاء الدولي ، وهم يعلمون حكم الضرر الذي لحق باليمنيين سواء بالجاليات او باهلهم واقاربهم المقيمين في اليمن ، فجميع ابناء الشعب اليمني تضرروا من اغلاق مطار صنعاء الدولي والجاليات اليمنيه ، اكثر المتضررين الذين غامروا وسافروا عبر المطارات الاخرى التي تخضع لسيطرة دول التحالف ، وتعرضوا لمضايقات كثيرة وتعرضوا للابتزاز وتعرضوا للتعسفات و لمخاطر كثيرة ..
ففتح مطار صنعاء الدولي ، أصبح ضرورة ملحة لكل ابناء الشعب اليمني سواء في الداخل او في الخارج ..
حكومة الانقاذ استنفذت كل الوسائل فيما يتعلق بالمطالبة بفتح مطار صنعاء الدولي ، اما من خلال المباحثات او من خلال تنظيم الوقفات الاحتجاجية او المناشدات ، كل السبل السلمية استنفذت ولم تلقى اذان صاغية من المجتمع الدولي فالمجتمع الدولي ، لايحترم ولايعترف الا بالقوي ،  وبالقوه تصنع السلام  ..
عندما وصلنا الى معادلة مطار مقابل مطار ، كان لها دور كبير وتطور كبير في مجال القوة الصاروخية والطيران المسير والانتصارات الكبيرة التي تحققت في مختلف الجبهات هذه كان لها دور كبير في ملف المفاوضات ، وعندما يكون هناك تقدم في الميدان يكون بالمقابل هناك تقدم في مجال المفاوضات ..
 الحل الوحيد هو استهداف مطارات دول العدوان مطار مقابل مطار .. تحالف العدوان سوف يوقف استهداف مطارات اليمن و سوف يعجل بفتح جميع المطارات ..
كلمه اخيرة للتحالف ..نقول لهم مهما طال العدوان ومهما طال الحصار ، ومهما استخدموا من وسائل وأساليب عدوانية على الشعب اليمن ، فإن الشعب اليمني لن يركع ولن يخضع ، وان استمرار عدوانكم لن يزيد الشعب اليمن الا صمودا   وابتكاراً في مواجهة هذا العدوان ..و
رسالتنا للمجتمع الدولي وفي مقدمتهم الأمم المتحدة ومجلس الأمن ، أن يقوم بدورهم الانساني الذي وجدوا من أجله حسب مايزعمون ، وأن يعملوا على رفع الحظر على مطار صنعاء ، ورفع الحصار عن الشعب اليمني ، وإيقاف العدوان ..
ورسالتنا للشعب اليمني ، فالشعب اليمني شعب عظيم ، يفتخر به ، فبصمود الشعب اليمني ، انتصرت اليمن  ..

 

 

 

 
أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
حول الخبر إلى وورد

ملخصات تغذية الموقع
جميع حقوق النشر محفوظة 2009 - (صنعاء نيوز)