shopify site analytics
طفح الكيل من تحالف لا يستحي - عن الحرية - قريبا الافراج عن هانيبال معمر القذافي - شاهد.. لحظة سقوط موظفة أمن ملاعب بتسديدة رونالدو.. ورد فعل "صاروخ ماديرا" - دراسة سويدية: الفياغرا لا يحسن حياتك الجنسية فحسب - الأمم المتحدة تحذر من الذكاء الاصطناعي غير الخاضع للرقابة و"انتهاكه لحقوق الإنسان" - روسيا ومصر تتوصلان إلى تفاهم حول التعويضات لأسر ضحايا العملية الإرهابية عام 2015 - السيسي يعلن عن دعمه للجيش الليبي ويرفض التدخلات الخارجية في ليبيا - بعد بلوغها مستويات تاريخية.. أسعار الغاز في أوروبا تنخفض - رونالدو ينتقل من قصره الفخم بسبب الأغنام -
ابحث عن:



صنعاء نيوز - 
أن يدفعك المال بكل غرور وبدم بارد لارتكاب جريمة و افراغ رصاصات مسدسك وسلاحك الألي كلاشنكوف

الإثنين, 13-سبتمبر-2021
صنعاء نيوز/ محمد العزيزي -



أن يدفعك المال بكل غرور وبدم بارد لارتكاب جريمة و افراغ رصاصات مسدسك وسلاحك الألي كلاشنكوف في جسد شخص أعزل جاء لحل خلاف نشب بينك و ذلك الشخص الأعزل يؤكد حالة الجبن و النذالة و الحقارة ، لأن المال الذي تمتلكه هو عدو لك كما قال سبحانه و تعالى .
ارتكاب تجار لهم سمعتهم و مكانتهم في مدينة تعز (الحوبان) جريمة بشعة و بسلوك المتهور و بغرور المال فهي القارعة و تشويه لسمعة ظل فيها التجار المتهمين بجريمة الصامت يصنعونها لسنوات طوال ليكون كذلك و فقدوها بدافع أنا التاجر و صاحب المال .. قصة و حادثة الشاب رضوان الصامت عندما سمعت بها في لحظاتها الأولى هزت كياني و كل من سمع بها من الناس و إلى أي حد وصل بنا فواحش المال و جعل الغني ينظر للفقير و المواطن البسيط بتلك النظر الفوقية و الاستهتار بأرواح الناس لأنه يمتلك المال.
تفاصيل قصة و قضية رضوان الصامت كما وصلتني دون أي رتوش :

قضية المجني عليه رضوان_الصامت واحدة من القضاياء ونموذج للصراع بين الحق والباطل صراع بين رأس المال وبين المستضعفين .
في فتره من الفترات أشتري المجني عليه سيارتين باالتقسيط من التاجر رياض الحروي وسدد الثمن .

رضوان بطبيعة الحال يشتغل سائق سيارات يقوم بتوصيل من يطلبه الي اي محافظه ويتعامل معه الكثير ويحترموه لحسن ادبه واخلاقه .
قبل حوالي ثمانية أشهر طلبا منه بن عبدالعزيز العديني ومهند بن رياض الحروي أيصالهما الي عدن ..
الأولاد منحطين أخلاقيا تورثوها من أبائهم المزاح بالسب والعرعره وقلة الأدب فيما بينهما والخوض باعراض بعضهم البعض بدا بن عبدالعزيز العديني بسب رضوان ويخوض في شرفه وعرضه لكن رضوان رد عليه احترم نفسك لا تدخلنا بمزاحكم كررها معه عدة مرات لكن بن العديني مستمر بسب رضوان والخوض بعرضه فقام رضوان بلطمه و بعد ذالك أتصل لرياض الحروي أبلغه بالذي حصل فرد عليه عندما تصل صنعاء بنتفاهم .

وفور وصول رضوان صنعاء أتجه الي رياض الحروي والذي طلب منه ايصال السيارات التي أشتراهن رضوان منه ألي الحوش وينصرف الي حين يحل المشكله مع عبدالعزيز العديني علي لطم ابنه قليل الأدب.

طبعا رضوان يحترم رياض الحروي نفذ كلامه باالحرف الواحد وادخل السيارات الي حوش منزل رياض افي صنعاء وبعد ذالك ضل يوسط له الناس لقرابة ثمانيه اشهر ومن ضمنهم الاخ رافت ياسين المقرب جداً من رياض والذي عرض لرياض تسديد أي فلوس متبقيه علي رضوان من قيمة السيارات أن كان هناك عليه فلوس وخلي الولد يروح يطلب الله على اسرته لكن رياض الحروي رفض وقال روحو سدو مع عبدالعزيز العديني الذي هو شريك رياض الحروي في اعمال الصرافه وغسيل الأموال في المحل الكائن بالحوبان بتعز.

طبعاً ضل رضوان يسعي بوساطات كثيره الي ان التقي باالصدفه برياض الحروي باحد الاعراس في صنعا راح باسه في راسه وقله انت عارف ان هذا مصدر رزقي واتفقو بعد حديث مطول علي انه يوصل عبدالعزيز العديني وبعد ذالك تعال خذ السيارت واطلب الله ..

من هنا تبداء قصه المؤمره القذره لأغتيال وقتل رضوان الصامت والتنكيل به من قبل التمهم رياض الحروي الذي تعامل معه علي انه مجرد سائق مستضعف بينما بن العديني بينما بن العديني شريكه ذو مال ووجاهه وليس هناك مساواة بينهما وعلي أثر ذالك أتفق رياض مع شريكه العديني علي تنفيذ جريمة قتل الشاب المستضعف بوحشية ودون خوف من الله أو وازع من ضمير

رضوان الصامت علي نيته أتصل للشيخ عبدالباري هزاع طه شرح له الموضوع وطلب منه الحضور معه كشخصيه اعتباريه محترمه لدي ابنا تعز طبعا المحترمين شيوخ ورجال أعمال و كبير وصغير والذي بدوره أتصل لعبدالعزيز العديني وقله نشتي نزورك انا ورضوان الصامت نوصلك مافيش شي كبير حصل والابن محترم وتعرفه انه طالب الله بنجي نوصلك ونطيب خاطرك وتأمر بما يرضيك ويسليك رحب العديني بكلام الاخ عبدالباري بسعة صدر تعالو اهلا وسهلا راحو اليوم الثاني لشركة رياض الحروي محل الصرافه الذي يعمل فيه العديني وصلو عادهم دخلو رمو الشيلان الي العديني لكن تفاجؤ باالعديني يقوم باخرج مسدسة معمر جاهز وقام برمي رضوان على طووول امام ذهول عبدالباري ومن حظر معه حتى أفرغ مسدسه في جسده. قاصدا قتله مع سبق الأصرار والترصد تم تدارك المجني عليه رضوان بالعلاج بعد بتر أصابع يده وترامت للأرض ورجله الأن قرر الأطباء بترها وأصابات أخرى وحالته متدهوره كثير ومازال تحت الخطر ..

هذه الجريمه البشعه التي أستنكرها الشعب اليمني متورط فيها رياض الحروي وشريكه عبدالعزيز العديني بالأدله الثابته والواضحه وضوح الشمس في وسط النهار
بقيام رياض الحروي بحجز سيارات المجني عليه رضوان الصامت أكثر من ثمانية أشهر ورفضه كل المساعي التي قام بها للأفراج عن السيارات المحجوزه لديه بدون وجه حق وأنما لمجرد الضغط عليه وأجبار ه علي أذلاله وحضوره الي العديني للأنتقام منه بقتله حتي يشفي غليله وبالفعل نفذ العديني الجريمه وقام بأخفاء هرد الكيمره وادلة الجريمه المسدس الذي نفذ به الجريمه البشعه للعبث بألادله وضياع دم المجني عليه.

بالأضافه ألي ذالك لم يقدم العديني أو ابنه أي شكوي بماحصل له من رضوان طيلة فترة ثمانية أشهر .للجهات الرسميه لأن شريكهم رياض الحروي قد خدمهم وأقفل الطريق علي رضوان بحجزه السبارات الخاصه به وضمن لهم حضوره اليهم للأنتقام منه بقتله والشروع بالقتل ناهيك عن حرمان المجني عليه عن مصدر رزقه طيلة الثمانية الأشهربحجز السيارات عليه ورفض أعادتها ورغم وفاء الحروي بوعده لشريكه العديني وبعد الأنتقام من الضحيه لازال المتهم حاجز السيارات ومستمر في حريمته

كل تلك الأدله كافيه لتحرك الأجهزه الأمنيه والقضائيه لضبط. بقية المجرمين المتورطين في الجريمه وعدم اسدال الستار علي العديني واغفال الدور الأساسي للشريك المتمالئ والمحرض وينبغي أن تأخذ العداله مجراها ويطبق عليهم شرع الله وينالوا العقاب الرادع.
أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
حول الخبر إلى وورد

ملخصات تغذية الموقع
جميع حقوق النشر محفوظة 2009 - (صنعاء نيوز)