shopify site analytics
وكيل أول محافظة شبوة يدعو قبائل المحافظة للتحرك لوقف نهب ثروات البلاد - انهاء قضية قتل في بني بهلول - بحث مختصر عن بعض معالم اليمن التاريخية - عمرو مجاهد يخطوا الخطوة الأولى نحو عش الزوجية السعيد بعقد قران مبارك - في دراسته الموسومة بعنوان : اثر التوجه الإستراتيجي - كتاب المرأة الجزائرية في الثورة التحريرية (حقائق وشهادات) - الهلال الأحمر اليمني يدشن توزيع الحقائب المدرسية للمدارس المستهدفة بمحافظة صنعاء. - اشتعال توتر جديد بمنطقة حساسة.. رئيس وزراء كوسوفو - رسالتان للداخل والخارج من استعراض 5 يوليو الضخم مفادها أن العتاد المتطور موجه حصرا لل - تسجيل صوتي.. هذه كانت رسالة القيادي في كتائب شهداء الأقصى الشهيد إبراهيم النابلسي -
ابحث عن:



صنعاء نيوز - 
لفت الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي وزوجته الأنظار، بعدما ابتسما جليا خلال عرض فيلم ترويجي عن المعيشة في مصر.

السبت, 27-نوفمبر-2021
صنعاء نيوز/ -

لفت الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي وزوجته الأنظار، بعدما ابتسما جليا خلال عرض فيلم ترويجي عن المعيشة في مصر.

وقال أحد الأجانب وهو يرتدي جلباب ومعه كوب من الشاي على طريقة المصريين: "من أول مرة شعرت من جوة قلبي إني لازم أعيش هنا"، وهذه الكلمات التي عبر بها أحد الأجانب الذين قرروا أن يعيشوا في مصر، مما جعل الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي يبتسم خلال احتفالية إحياء طريق الكباش في مدينة الأقصر.

وأضاف الأجنبي، الذي يدعى براين فلين، وهو فنان تشكيلي بريطاني الجنسية، ظهر بجلباب صعيدي في الفيلم التسجيلي "الأقصر.. السر" خلال حفل إحياء طريق الكباش بمدينة الأقصر، أنه يستيقظ مبكرا يوميا، قائلا: "بحب نور الشمس، وبافطر جرجير، ولبن جاموسي لازم"، ما دفع الرئيس عبد الفتاح السيسي إلى الابتسامة.

وتابع الأجنبي: "روح الناس اللي عايشين هنا النهارده هى نفسها روح الناس اللي كانوا عايشين هنا منذ آلاف السنوات.. ولهذا السبب اشتريت هنا أرضا وبنيت منزلا"، لافتا إلى أنه صمم المنزل بنفسه، وخصص لنفسه مكانا للرسم.

وأوضح أن أول مرة أتى فيها إلى مصر كانت في عام 2006، مضيفا: "من أول مرة شعرت من جوة قلبي أني لازم أعيش هنا".

وكان الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي قد شهد، حفل افتتاح طريق الكباش في محافظة الأقصر.

ويعد افتتاح طريق الكباش، بمثابة تحول محافظة الأقصر إلى متحف عالمي مفتوح، للاستمتاع بسحر الرحلة، سيرا على الأقدام بين معبدي الأقصر والكرنك، وترجع أهميته إلى كونه كان تُجرى فيه احتفالات أعياد "الأوبت" أو الاحتفال بموسم فيضان النيل، حيث أن قدماء المصريين كانوا يعتقدون أن الإله آمون ينتقل فيه إلى مقر الحريم له من أجل التزاوج والخصوبة ومن ثم الخير والنماء للبلاد.

ويعتبر طريق الملوك، أو طريق الكباش، طريق الاحتفالات في مصر الفرعونية، حيث يربط معبد الأقصر بمعبد الكرنك مرورا بمعبد موت، وتتراص على جوانب الطريق تماثيل من الحجر الرملي تحاكي تمثال أبو الهول ولكن برأس كبش بداية، والذي جرى تشييده خلال عصر الأسرة الـ18، ثم استكمل الملك نختنبو الأول، أحد ملوك الأسرة الثلاثين، بناء الجزء المتبقي من الطريق الذي تصطف على جانبيه تماثيل على هيئة أبو الهول برأس إنسان، وفقا لوزارة الآثار والسياحة.


المصدر: الوطن

أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
حول الخبر إلى وورد

ملخصات تغذية الموقع
جميع حقوق النشر محفوظة 2009 - (صنعاء نيوز)