shopify site analytics
"مجلة الدراسات الفلسطينية" (العدد 132) - انطلاق مهرجان الأردن الدولي العاشر للأفلام.. غدًا - الملكة رانيا تهنيء الاميرتين ايمان وسلمى العبد الله - ما العلاقة بين الشاي ومستوى ضغط الدم؟ - حرب كلامية بين أحلام وأصالة وخلاف جديد عبر تويتر - ريهانا تعود إلى المسرح خلال مباراة “سوبربول” المقبلة - اليهود كانوا أبرز ضحايا الفاشيّة الأوروبيّة الأُولى في الحرب العالميّة الثانية.. - منظمة حقوقية تكشف عن عدد صادم لقتلى الاحتجاجات في إيران.. - كوريا الشمالية تُطلق تحذيرا صريحًا بقرب اشتعال الحرب وتوجه هذه الرسالة لواشنطن - تراس تشكر ولي عهد السعودية على دوره في الإفراج عن بريطانيين -
ابحث عن:



صنعاء نيوز - بوتين في خطاب ناري يفتح جبهة تصعيد جديدة مع أوكرانيا ويعلن “التعبئة الجزئية” للقتال ويُهدد بالسلاح النووي ويتهم الغرب بالسعي لتدمير بلاده.. بريطانيا تُعقب وتطالب بأخذ تهديداته بجدية

الأربعاء, 21-سبتمبر-2022
صنعاء نيوز/ -

موسكو- ( ا ف ب)- رويترز ـ (د ب ا)- أعلن الرئيس الروسي فلادمير بوتين اليوم الأربعاء التعبئة الجزئية للجيش، وذلك في خطاب موجه للأمة.
وذكرت قناة ” ار تي ” الروسية أن وزارة الدفاع أوصت باستدعاء جنود الاحتياط للخدمة الفعلية، حيث هناك مواجهة ممتدة ضد أوكرانيا.
وتعهد بوتين باستخدام جميع السبل الضرورية للدفاع عن الأراضي الروسية، وذلك في الوقت الذي يستعد فيه الكرملين لضم أجزاء من أوكرانيا، مما يهدد بتصعيد النزاع.
وقال بوتين” إن في تقليدنا التاريخي، من المقدر لشعبنا وقف الذين يسعون للهيمنة على العالم، الذين يهددون وطننا الأم، بلدنا عن طريق تقطيع الاوصال والقمع”.
وقال بوتين إن التعبئة الجزئية للجيش في روسيا أمر منطقي وضروري في ظل الظروف الحالية، مضيفا أنه وقع أمرا ببدء التعبئة اليوم.
وأضاف بوتين أن القوات المسلحة سوف تستدعي جنود الاحتياط فقط، مشيرا إلى أنها سوف تزودهم بالتدريب الاضافي بالاضافة إلى جميع المميزات التي يتمتع بها من يخدمون بالجيش.
وقال في الخطاب ” عندما تتعرض وحدة أرضينا للتهديد، بالطبع سوف نستخدم كل السبل المتاحة لحماية روسيا وشعبنا”، مضيفا” هذه ليست خدعة”.
وقد اتهم بوتين في خطابه كييف بالابتعاد عن مباحثات السلام، حيث قال إنها تتعامل وفقا لأوامر حلفائها الغربيين.
وأضاف” هؤلاء الذين يحاولون ابتزازنا بالاسلحة النووية، يجب أن يعلموا أن الرياح يمكن أيضا أن تتحول تجاههم”.
وفي نفس الوقت أعلن بوتين عن دعمه ” للاستفتاءات” في المناطق الأوكرانية المحتلة بشأن الانضمام لروسيا.
ويأتي الاعلان عن التعبئة بعد يوم من إعلان الانفصاليين المدعومين من موسكو عن خطط إجراء استفتاءات في مناطق لوهانسك ودونيتسك وخيرسون و زابوريجيا في وقت لاحق من هذا الاسبوع بشأن الانضمام لروسيا. وقد أثارت هذه الخطوة إدانة قوية من المجتمع الدولي.
وأعلن بوتين عن الاستفتاءات على ضم المناطق المحتلة في الخطاب اليوم. وقال ” نحن ندعم قرار أغلبية المواطنين في جمهورتي لوهانسك ودونيتسك الشعبيتين وفي منطقتي خيرسون و زابوريجيا”.
وكانت السلطات الموالية لروسيا في مقاطعة خيرسون الأوكرانية قد أعلنت أن الاستفتاء على انضمام المقاطعة إلى روسيا سيجري من يوم الجمعة وحتى الثلاثاء المقبلين، فيما أكدت الولايات المتحدة أنها لن تعترف بنتائج “الاستفتاءات الزائفة”.
وقالت السلطات في دونباس وخيرسون إنّ عمليات الاستفتاء بشأن الانضمام إلى روسيا ستجرى من 23 إلى 27 سبتمبر/أيلول.
كما صوّت برلمانا مقاطعتيْ دونيتسك ولوغانسك على إجراء استفتاء الانضمام إلى روسيا في الفترة من 23 وحتى 27 من الشهر الجاري.
وقد نددت عواصمُ غربية عدة بهذه الاستفتاءات، وأكدت عدم الاعتراف بنتائجها.
وأكدت واشنطن أن هدف الاستفتاءات هو صرف الأنظار عن الوضع الصعب الذي تواجهه القوات الروسية.
وقال مستشار البيت الأبيض لشؤون الأمن القومي جاك سوليفان إن “تلك الاستفتاءات إهانة لمبادئ السيادة ووحدة الأراضي”.
وأضاف “إذا حدث ذلك، فإنّ الولايات المتحدة لن تعترف مطلقا بمطالبات روسيا بأي أجزاء من أوكرانيا تقول إنها ضمتها”.
في المقابل، حذر ديمتري ميدفيديف نائب رئيس مجلس الأمن الروسي من أن التعدي على أراضي بلاده سيُعتبر جريمة سترد عليها موسكو بقوة.
بدورها قالت وزيرة الخارجية البريطانية جيليان كيجان لشبكة سكاي نيوز إن خطاب الرئيس الروسي فلاديمير بوتين اليوم الأربعاء يمثل تصعيدا مقلقا ويجب أخذ التهديدات التي وجهها فيه على محمل الجد.
أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
حول الخبر إلى وورد

ملخصات تغذية الموقع
جميع حقوق النشر محفوظة 2009 - (صنعاء نيوز)