shopify site analytics
200 يوم من العدوان : حرب الإبادة الإسرائيلية تتواصل - المملكة المغربية..أفول مغرب القرن التاسع عشر وبزوغ فجر عهد جديد!! - الأردن قلعة شامخة في الدفاع عن الأمة وفلسطين؛ ودوره لا يقبل المزايدة - كان طريق تحرير فلسطين مرورا بكربلاء شعارا - رسالة الله إلى العالم أن الثورة الايرانية جاءت لتبقى - بعد إشرافه على إيصال المساعدات إلى غزة - ترشيح مسؤول جديد للأمم المتحدة في صنعا - وصول 19 ضابطا إماراتيا وإسرائيليا إلى جزيرة عبدالكوري - اليمن تحتل المرتبة 6 بقائمة أكثر دول العالم معاناة من انعدام الأمن الغذائي - نقابة المحامين اليمنيين تدين تهديد المحامية نسيم حسين ملقاط -
ابحث عن:



صنعاء نيوز - 
نجحت وساطة قبلية في اقناع قبائل مديرية  عتمة برفع مطرحها في مدينة الحزم ، بمحافظة الجوف

الجمعة, 03-فبراير-2023
صنعاءنيوز -


نجحت وساطة قبلية في اقناع قبائل مديرية  عتمة برفع مطرحها في مدينة الحزم ، بمحافظة الجوف، الذي توافدت توافدت خلال الأيام الماضية، للمطالبة بتسليم الشخص الذي اقدم على قتل التاجر مؤيد الصمدي، احد ابناء عتمة أثناء تواجده للعمل في محله التجاري بمدينة الحزم اوخر الشهر الماضي حيث لاذ الجاني بعد ذلك بالفرار ويتم تعقبه من قبل الأجهزة الأمنية.

وخلال اللقاء القبلي اليوم  في مدينة الحزم بمحافظة الجوف الذي تقدمه مستشار المجلس السياسي الأعلى الشيخ محمد حسين المقدشي وأعضاء مجلس الشورى المهندس لطف الجرموزي وعبد العلوي، والشيخ يحيى النمس الشريف ، ومشرف محافظة الجوف أبو الزهراء العزي ووكيل اول محافظة ذمار فهد المروني و مدير عام مديرية عتمة  المهندس عبد المؤمن الجرموزي بحضور مشائخ الضمان ومشائخ العزل من مديرية عتمة، ومن عدد من مديريات محافظة ذمار وعدد من مشائخ ووجهاء محافظة الجوف.

تم الإعلان عن تكلل اللقاء بعد وصول عاقلة الجاني ومن معهم وطرح البنادق باسم الحكومة وبإسم قبيلة الجاني ، بتلبية طلب رفع الإعتصام القبلي لأبناء مديرية عتمة الذي دام عشرة أيام

وعلى اساس إلتزام الجانب الرسمي متابعة القبض على الجاني وتسليمه للعدالة ، والزام الجانب القبلي بعدم إيوائه أو التستر عليه وكذا التعاون في متابعة الجاني حيث أكدوا برأتهم من الجاني وإهدار دمه، في حال عجزت الأجهزة الأمنية عن القبض عليه ، وتم القبول من كل الاطراف واعتبار اي تواجد في المطرح بعد الرفع سيكون مخالفا لماتم الاتفاق عليه ولن يكون مقبولا باي حال.

وأكدت لجنة الوساطة على أهمية تكاتف الجهود لإنهاء قضايا القتل وفقا لاحكام الشرع والقوانين النافذة ، بما يعزز من السلم الاجتماعي وغلق الثغرات التي يحاول الاعداء النفوذ منها للتاثير على تماسك الجبهة الداخلية ، مشيدين بالتجاوب من كل الاطراف والدور البارز للمشائخ والشخصيات الاجتماعية التي عملت على الحلول السليمة وفوتت الفرصة على المتربصين الذين حاولوا ركوب الموجه لاختلاق صراع بين المكون القبائل اليمنية ذات اللحمة الوحدة

وأثنت اللجنة على الدور المشرف لقبائل عتمه الذين كانوا عند مستوى المسؤولية  مشيرة إلى أن هذا اللقاء القبلي يأتي تنفيذا لتوجيهات القيادتين الثورية والسياسية لإنهاء الثارات والقضايا وتوحيد الجبهة الداخلية.
أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
حول الخبر إلى وورد

ملخصات تغذية الموقع
جميع حقوق النشر محفوظة 2009 - (صنعاء نيوز)