صنعاء نيوز - المصدر: صنعاء نيوز

الإثنين, 07-يناير-2019
صنعاء نيوز -

مستشفى الإمارات - جميرا يعزز مساهمة دبي في السياحة العلاجية
الالتزام وتفاني الجهود من أبرز العوامل المؤثرة في تطور المستشفى

دبي، الإمارات العربية المتحدة، 6 يناير 2019، ("ايتوس واير"): تشهد دولة الإمارات حراكاً متسارعاً على صعيد تطوير المستشفيات والنظم الصحية والطبية، وما رافقها من تزايد القدرة على تقديم رعاية صحية متميّزة وشاملة. وانسجاماً مع هذه الفلسفة وتكريسها في جميع مراحل العمل، حقق مستشفى الإمارات، فرع جميرا بدبي، قفزات نوعية حولته إلى مشروع متكامل يعمل به الآن أكثر من 450 شخصًا، من بينهم 120 طبيباً و160 ممرضة.
وقال الدكتور معن جمال، المدير الطبي لمستشفى الإمارات - جميرا: " أدركنا أن معيار النجاح هو تقديم أرقى مستويات الرعاية الصحية ووضع رضا المريض في قلب الأولويات، وعلى هذا النحو، قمنا بتأسيس جميع عملياتنا حول هذه الدعامة الرئيسية، والسعي لتقديم خدمات متخصصة تضع رعاية المريض على قمة الأولويات. وعلى مدار السنوات حرصنا بشكل رئيسي على إضافة تخصصات جديدة مثل أمراض الروماتيزم، والغدد الصماء، والحمية الغذائية، ومختبرات النوم، وغيرها الكثير، بغية مساعدة المجتمع من حولنا".
وأضاف الدكتور جمال: "لقد كان الالتزام بالتفاني في العناية بالمريض من العوامل الأساسية وراء ما حققناه من نجاح وتطور، كما استخدمنا العديد من الأدوات لإبراز الخبرات والتقدم التكنولوجي الذي يحققه المستشفى. فنحن الآن نشهد أعداداً متزايدة من المرضى من داخل الدولة ومن مختلف أنحاء العالم، ممن يأتون إلينا بحثاً عن الرعاية الطبية الثلاثية، وهي رعاية صحية استشارية متخصصة يقدمها المستشفى بفضل ما يتمتع به من خبرات ومرافق لإجراء فحوصات طبية وسريرية متقدمة من خلال جراحين عالميين وغرف عمليات متطورة، مع توافر خدمات الغرف الفاخرة التي تلبي احتياجات شرائح معينة من الزوار".
وقال أتول جون، مدير المستشفى: "كان أحد التحديات التي واجهناها في وقت مبكر عندما بدأنا إنشاء المستشفى هو كيفية الوصول إلى المزيج الصحيح من الأطباء الذين نشعر بأنهم سيؤثرون إيجاباً في حياة مرضانا الذين يأتون إلينا من داخل وخارج الدولة. والآن لدينا هذه المزيج من الخبراء والاستشاريين والاختصاصيين الذين ليسوا مجرد أطباء وإنما بمثابة شركاء يتعايشون مع مرضانا بشكل إيجابي وفعال".
وأضاف جون: "بطاقة استيعابية تضم 62 سريراً الآن، شهد مستشفى الإمارات تحولات إيجابية مع تواصل تقديم الخدمات المتطورة في مجالات طب الاسنان وطب العيون والكثير من التخصصات الأخرى التي ستبدأ قريباً، ما يجعله مقصداً متكاملاً يلبي جميع متطلبات الرعاية الصحية".
ويعد مستشفى الإمارات جزءاً رئيسياً من مشهد نمو الرعاية الصحية في منطقة الخليج. وأضحى المستشفى، الذي بدأ باستقبال عدد قليل من المرضى، حديث المدينة الآن بما يقدمه من خدمات متميّزة تستحوذ على رضا المرضى.
وتم مؤخراً منح المستشفى اعتماد اللجنة المشتركة الدولية، التي تقدم اعتمادات الرعاية الصحية التي ترقى إلى معايير أفضل المستشفيات الأمريكية والأوروبية من حيث رعاية المرضى وضمان سلامتهم.
وتولي إدارة مستشفى الإمارات جل تركيزها للالتزام بالمعايير العالمية في مجال الطب، حيث تقوم إدارة المستشفى بالتعاون مع عدد من شركات تقديم خدمات الرعاية الصحية المتخصصة والمتميّزة للمجتمع الإماراتي، وفي هذا الصدد يتعاون المستشفى مع مركز رين جين للإدارة الطبية في دبي وهو مركز طبي متخصص في الخلايا الجذعية، بالإضافة مركز جيمرا بادشا الطبي المتخصص في أمراض الروماتيزم وجراحة العظام وكذلك مركز كيورو لعلاج السمنة المفرطة.
وتعمل إدارة المستشفى على إدخال مزيد من التوسعات التي من شأنها إحداث تغيّرات ملموسة في المشهد الطبي بالمنطقة بشكل إيجابي من خلال التركيز على الخدمات التعليمية والتعاون والشراكات.
*المصدر: "ايتوس واير"
للاتصال:
"صحارى كوميونيكيشنز"
ماريا إف. تيم، مدير أول لحسابات العملاء، 971501714347+، +97143298996
m.tayem@saharapr.com / www.saharagcc.com





تمت طباعة الخبر في: الثلاثاء, 20-أغسطس-2019 الساعة: 11:56 ص
يمكنك الوصول إلى الصفحة الأصلية عبر الرابط: http://www.sanaanews.net/news-64428.htm