صنعاء نيوز - 
ليلة ونصف والعبدلله محروم من النوم وجالس أضرب أخماس بسداس ، واتنقل من غرفة الى غرفة

الأربعاء, 06-يوليو-2022
صنعاء نيوز / بقلم/ أحمد الشاوش -



الأربعاء, 06-يوليو-2022

ليلة ونصف والعبدلله محروم من النوم وجالس أضرب أخماس بسداس ، واتنقل من غرفة الى غرفة ومن قناة الى قناة ومن شارع الى شارع من الفقر المدقع وازمة السكن التي يعاني منها فخامة المشيرالركن-الرئيس - المناضل - رئيس المجلس السياسي الاعلى ، مهدي المشاط بعد ان سرد معاناته من بيوت الايجار والمؤجرين ، وتهديده بالطرد من قبل المؤجر الظالم صاحب البيت الذي يسكن فيه المجاهد الاكبر مولانا حبيب الجماهير مهدي .

صدقوني ، ولو هذه المرة بس ، ان المشير الركن مهدي المشاط حفظه الله هزرررررر قلبي وأحرق فؤادي وهد كياني وأبكى الشعب اليمني في العشر الاواخر من ذي الحجة وصادر علينا فرحة العيد نتيجة للمأساة والكارثة الذي يعيشها مهدي المشاط واسرته الكريمة.

المهم القصة مؤلمة والسيناريو قووووة القوة أخي المؤمن والدراما تُبكي وتسمع من به صمم والاحساس بالمعاناة ولو مجازاً تريح البعض وتقلب البعض الاخر رأساً على عقب .. وماهي إلا لحظات واذا بالدموع تنهمر من عيوني وفجأة طلعت فيني القبيلة والنخوة وأحياناً الخدارة والتشعوبة وقمت بتفريغ غرفتين وحمام ومطبخ في بيتي مجاناً بصورة عاجلة لجبر خاطر فخامة المشير الركن مهدي المشاط مؤقتاً الذي لاينام من أجل راحة وسكينة ورخاء الشعب ، حتى يفرجها الله عليه بمؤجر جديد محترم أو بيت متواضع من الحكومة أو يهدي له احد رجال الاعمال فلة متواضعة يستقر فيها حتى يتفرغ لممارسة مسؤلياته الوطنية والدينيةوالجهادية والنظر الى حال ومظالم المستأجرين والمطرودين وضحايا المؤجرين في السجون والنيابات .

وماان أنتهيت من تفريغ الغرفتين والحمام والمطبخ من الاثاث والعرق يتصبب من جسمي من كل شعره وبدأت أبحث عن رقم الرئيس مهدي المشاط وأتواصل مع التحويله أبشره وأزف له السعادة بحل المشكلة وتفرغه لخدمة الشعب في قصر الرئاسة ، اذا بوزارة الداخلية وام الاولاد بالصُمَل والاعصي تقلي بطل الجنان والدلزة البيت صغير والغرف قليل صورتك تشتي تمسي في الشارع جنب مهدي ... شلوك الجن .. لاملابس جهال ولاجعالة عيد ولا دقيق ولا كعك ولا زيت ولا وايت ماء ولا دجاجة ولا حتى صوت طلي نتسلى به على الاقل يقول بعااااااع ونرده مثل الجيران او أصغر مشرف مقعش ومدقن خرج من أهل الكهف ، واذا بالجيران يقولوا فارغ مابش معه مهرة .

تماسكت أعصابي حفاظاً على عشرة العمر وتماسك النسيج الاجتماعي للاسرة وبلغت التحويلة وحارس من أصحاب البلاد بقولي .. امانه بلغوا فخامة الرئيس مهدي المشاط ان يعذرني بعد ان عجزت عن تدبير غرفتين وحمام له ولكن يمكن الاستعانة بصديق آخر أكثر قوة وصلابة.

وقلت لصاحب البلاد مارأيك يتصل عمنا مهدي المشاط بالمجاهد الاكبر محمد علي الحوثي يفرغ له غرفتين وحمام ومطبخ مؤقتاً في الفله حقه أسوة بقانون المهاجرين والانصار حتى يفرجها الله عليه كون المسؤولية مشتركة في المسيرة والهدف واحد ،اما انا والله ماأستر بعدما قالت أم الصبيان واولادها أتقرص العافية.. لاتكن تصدق للخطابات الاستهلالكية بتعقل بطل الوساوس.. المشاط يحاول يجامل المستأجرين من ابناء الشعب ويخفف من آلامهم ولو بكذبه طحست عليه أو حقيقة ليس له بيت وانما يظل مستأجر من بيت الى آخر لدواعي أمنية ولكن يبدو انه خانه التعبير في حديثه للمغفلين الذين صدقوا وانت واحد منهم.

الحقيقة انه بعدما سمعت كلمة المجاهد والصحابي الاكبر مهدي المشاط.. انه مُعدم وفقير الى الله ومازال في بيوت الايجار بالعاصمة صنعاء حتى اللحظة ، صدمت انا وغيري من تواضع وبساطة سيادة الرئيس وهيبة وسطوة وطغيان المؤجر الذي يطارد فخامته ليل نهار وشغل عقله وتفكيره وطير النوم من عيون حبيب الملايين !!؟.

ازمة فخامة الرئيس المشاط حفظه الله ورعاه من كل مؤجر ومنافس وحاسد ، ذكرتني بالمثل الشعبي الذي يقول " الهنجمة هنجمة والغداء زبادي " ، لكن الحقيقة ان الزبادي والسحاوق عندنا نحن معشر البسطاء والمغفلين ، والقشطة والكدمة عند المجاهدين بينما سُفرة ومؤائد الحنيذ والمندي والمضبي والمشوي والحلويات الشرقية والغربية هي من نصيب كبير المستأجرين من أصحاب الفخامات والمشوربين والاعفاط ، ولسان حال الناس يقول "اذا المتكلم مجنون فالمستمع بعقله".

عذراً فخامة الرئيس فوالله لو كان عندي غرفة زائدة عن اللزوم ماتغلى عليك لكن القرار ليس بيدي وانما في أيدي مراكز القوى الاسرية كما أصبح قرار الدولة لدى مراكز القوى بعد ان كبر الجهال .

كلما شفت موكبك يافخامة الرئيس يمر بالسيارات الفارهة التي بها كل وسائل الراحة والاتصالات والمرافقين أشكال وألوان وارد علوان ، والموكب يطير بسرعة الصوت كأفلام هويلود وبوليود أعتقدت انا وغيري انك تفر حياءاً من مطاردة "المؤجر" وخجلاً من حساب البقال وحفظاً لماء الوجه من ديون التجار والفجار ومديونية صاحب البرعي والكدم والروتي ومقص الكهرباء وسد غرف الصرف الصحي وشيطنة وابتزاز عاقل الحارة وان السبب نصف الراتب الذي تتقاضاه فخامتكم في الرابع شهر خلال كل عام وهذا قمة التقشف والانجاز والوطنية ، كون الدين هم في الليل ومذلة بالنهار.

أخيراً .. تهون مآسي وآلام وأخزان وفقر وجوع وانقطاع مرتبات الشعب اليمني بعد معاناة وتضرر فخامة الرئيس مهدي المشاط من أزمة السكن ، حتى وان أرتدى ساعة يد بالملايين مثل ساعة محمد فليته النادرة و جنبية عبدالله بن حسين الاحمر الزلال وبدلات صالح الانيقة والنظارات الجميلة والجزمات الطبية ذات الماركة العالمية والمواكب الضخمة والحرس المقنعين عن اليمنين والشمال ... فمازلنا وسنظل نتذكر قول الرسول صلى الله عليه واله وسلم " الصدقة حتى على راكب الخيل "!!؟

المهم ثق ياسيادة الرئيس ان مشكلة الصحفي محمد قايد العزيز الذي تعرض للطرد والاغتيال داخل منزلة من قبل عصابة أستاجرهم أحد المؤجرين البرجوازيين لم ينصفه القضاء حتى اليوم رغم الدليل الذي ألتقطته الكاميرا والشهود ، ومأساة الصحفي محمد عبدالعزيز ، وآلاف المستاجرين والفقراء والامراض والمشردين " تهون أمام مصيبتك " بعد ان استمعنا الى خطابك ومأساتك ياسيادة الرئيس..

واذاكان فخامة الرئيس الذي يملك مرتب كبير ونثريات وميزانية لم يكن له منزل ملك ولم يتم أنصافه من قبل مؤجر فكيف للمواطن ان يعيش آمناً ومستقراً ورافعاً رأسه في ظل قطع المرتبات وارتفاع الاسعار وغياب الخدمات وتغول المؤجرين وشيطنة بعض المستأجرين وغياب الدستور والقانون وفوضى المسلحين؟.

SHAWISH22@GMAILCOM
تمت طباعة الخبر في: الجمعة, 30-سبتمبر-2022 الساعة: 02:29 ص
يمكنك الوصول إلى الصفحة الأصلية عبر الرابط: http://www.sanaanews.net/news-84594.htm