shopify site analytics
المجيدي: الجنوب أرضاً وشعباً سيبقى يمنياً - الثلاثاء بداية إجازة عيد الفطر المبارك - العدوان يشن خمس غارات على الجوف - فرشاة الأسنان… عليكم تغييرها بعد هذه المدة - آلام الظهر.. خبير يقدم نصائح وتمارين منزلية يمكنك القيام بها لتخفيف الأعراض - هل الرياضة آمنة في رمضان؟! - 5 عادات سيئة غريبة تمنعك من انقاص وزنك - ماذا يحدث لجسمك عند الإفطار على الحلوى في رمضان؟ - إلى ماذا تشير برودة اليدين؟ - الإقامة الذهبية تحسم شائعات طلاق تيم حسن ووفاء الكيلاني -
ابحث عن:



السبت, 29-نوفمبر-2014
صنعاء نيوز - 
    الأستاذ أبوبكر أحمد علي  مستشار محافظة عدن  رئيس الهيئة الاستشارية صنعاء نيوز/ اجرى اللقاء : فهدالتركي -

30 من نوفمبر1967م يوم عظيم ومجيد في تاريخ اليمن

المرحلة الراهنة تتطلب ان نكون جميعنا مع الرئيس هادي



* عيد الاستقلال هو تاريخ من كل سنة تحتفل فيها الشعوب والدول بمناسبة مرور أعوام

أي التحرر أو استعادة الحرية من استعمار أجنبي أو وصاية خارجية.

- وهو تذكير للأجيال الناشئة بمدى معاناة الآباء من أجل الحصول على الحرية وغرس روح

المواطنة وحب الوطن في قلوبهم.

- وتحتفل بلادنا قيادة وحكومة وشعباً في الثلاثين من نوفمبر بذكرى العيد (47)
ليوم الاستقلال الوطني الذي حقق فيه شعبنا اليمني العظيم انتصاره
وبهذه المناسبة العظيمة على قلوبنا التقينا احد الشخصيات القيادية في محافظة عدن
الاستاذ القدير ابوبكراحمدعلي مستشارمحافظة عدن رئيس الهيئة الاستشارية
- اليكم حصيلة اللقاء :


* الأستاذ أبوبكر : نعود بذاكرتكم الى 30 نوفمبر عام 1967م يوم الاستقلال

ما الذي يحضركم قوله بهذه المناسبة؟

- اولا مرحبا بكم بهدا اللقاء بمناسبة العيد47 للاستقلال 30 من نوفمبر
- في بداية حديثي أحب أن أهنئ جميع أبناء الشعب اليمني بهذه المناسبة وقيادتنا السياسية

ممثلة بفخامة الرئيس عبدربة منصورهادي حفظة الله .

واقول بكل صراحة انني لن ابالغ بانني كنت من كبارالمناضلين .. ولاكن كان لنا دورنضالي
حينها في الجانب التنويري والمعنوي الداعم لكوننا كنا في مرحلة الدراسة .
وفي تلك المرحلة كان الجميع لديهم الحماس الثوري الهادف للتحرر والاستقلال
حيث ان الاستقلال الوطني الـ 30 من نوفمبر 1967م لم يأت من فراغ أو هبة من الاستعمار

البريطاني الذي كان حينذاك دولة عظمى لا تغرب الشمس عن الأراضي التي تحتلها بل جاء بفضل

تضحيات جسام قدمها شعبنا اليمني ومناضلوا الثورة اليمنية بعد أن فجروا ثورة 14 أكتوبر

وهذا النضال تواصل لأربع سنوات حتى رحل آخر جندي بريطاني منها لتكتمل بذلك

مراحل واهداف الثورة اليمنية .





* كيف كان الوضع بشكل عام بعد الاستقلال .. هل كان افضل ؟



- نقول افضل .. لانة تحققت امنية الشعب في التحرر ولا شك ان اعلان الاستقلال في

ال30 من نوفمبر عام 1967م وإعلان إقامة جمهورية اليمن الجنوبية الشعبية وجلاء

آخر جندي من جنود الاحتلال البريطاني البغيض الذي جثم على أنفاس شعبنا 128 عاماًكاملة.


ورغم كل الظروف التي مر بها شعبنا حينها ، لاكن كانت هناك قناعة بنعمة الحريه والاستقلال

بمعنى ان الحرية هي أغنى المفهومات الفلسفية عن التعريف و هي مفهوم فردي و إجتماعي

بآن واحد فلا وجود للمجتمعات إذا ما فقدت حريتها و إستقلالها . .

- ولاكن احب ان اكون صريح اكثر .. واقول اننا بعد مرحلة الاستقلال من بريطانيا ، مر الوطن

بالكثير من المشاكل والمراحل والمنعطفات السياسية وحتى حروب ايضا ، ومع الاسف كلها

كانت بين ابنا الوطن الواحد ولا يوجد مستعمر اجنبي .. وهده المرحله منذوا الاستقلال وحتى 90م

بسبب هده الصراعات والمشاكل السياسية التي شهدها الوطن بعد الاستقلال الذي خلقت معاناة

و عدم الاستقرار وطبعا كل هدا له تاثير وانعكاس سلبي يؤثر على حياة الشعب وتسبب في تأخر

ضعف الاقتصاد والتنمية وعرقلة مسيرة الانطلاق الحقيقي للتنمية والبناء .






*الأستاذ أبوبكر : ماهي قراءتكم للواقع اليوم من تحولات للبلد

بشكل عام وعن مستقبل عدن خاصة ؟


- لا شك أن اليمن تعيش مرحلة خطرة وحساسة و إن صح التعبير يتمثل في مرحلة التحول


السياسي وهو بمثابة المخاض العسير .. هناك خطوات حكيمة مثل انعقاد الحوار الوطني

الذي من خلاله يجري لإعداد دستور جديد ينظم عمل الدولة الاتحادية في المرحلة القادمة

وبناء مؤسسي ولحلحلة اهم المشاكل الكبيرة في اليمن وكذلك العمل على مصالحة وطنية

وهادا ماهو مهم جدا للانتقال الى المرحلة الجديده بكل أمان ، حيث يجب ان يكون الجميع مقتنع
بها ومشارك ومن يفكر غير ذلك فهو واهم .

- ونحن اليوم شعبا وبجميع اطيافة علينا ان نكون عامل مساعد ويجب ان نقف وندعم قيادتنا

السياسية ممثلة بفخامة الرئيس عبدربة منصورهادي حفظة الله .. هدا الرجل الذي قاد اليمن

في اخطر واصعب مراحلة واثبت لنا وللعالم انه قائد حكيم فعلا وكان طوق النجاة لنا جميعا

ولهدا اكرر مرارا وتكرارا في كل مقابلاتي .. انني اؤكد واراهن على عظمة وحكمة هدا الرجل

المناضل الجسور الرئيس عبدربة منصورهادي الذي تحمل الكثير من الهموم والمخاطر في فتره

ومرحلة عصيبة جدا وهو مازال يبدل الكثير وسيوصل بسفينة الوطن الى بر الامان انشا الله .



* في ختام هدا اللقاء هل انتم متفائلون يا استاذ ابوبكر ..

اقصد هل يمكن ان تنتقل البلد الى حال افضل ؟

- نعم متفائلون ووستخرج البلد الى بر الامأن كما قلت سلفا بقيادة المناضل
عبدربة منصورهادي رئيس الجمهورية حفظة الله ورعاه ولاكن هناك مازالت صعاب ومؤامرات
يجب تخطيها وعلينا جميعا العمل والتصدي لمن لايريدون الخير للوطن ويقفون ضد التطور والانتقال
الى حال افضل فنحن اصبحنا في وضع لايرضى الجميع .. واقول ان اعداء الوطن والامه هم فقط من
يرضى بهدا الحال على ان يبقى الوطن في حال جمود للتنمية وتراجع اقتصادي وزرع القلاقل
وتقويض العملية السياسية ومخرجات الحوار والانتقال الى اليمن الاتحادي الجديد . ولاكن مازلت
اؤكد على تفائلنا ان الوطن سيخرج من هذه الازمة وسننتقل الى وضع افضل وكل ما عملنا بجد
واخلاص للوطن ستثمر كل الجهود طبعا وستنعكس ايجابا على التنميه والامن وحياة الشعب في
العيش الكريم ، واختتم لقائي هدا بكلة يجب ان يفهما ويعمل بها الجميع واقول :
يجب في هذه المرحلة ان نقف مع الرئيس عبربة منصور هادي .
أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
حول الخبر إلى وورد

ملخصات تغذية الموقع
جميع حقوق النشر محفوظة 2009 - (صنعاء نيوز)