shopify site analytics
إثيوبيا توجه رسالة حادة وغير مسبوقة بعد هجوم الدول العربية عليها - ياسين أقطاي عن أحكام الإعدام في مصر وخطر المجاعة بعد ملء سد النهضة - انطلاق انتخابات الرئاسة في إيران وخامنئي يدعو لمشاركة واسعة - مصر تعلن رغبتها في تحويل نهر النيل وتوجه رسالة لإثيوبيا - محمد صلاح يعيد نشر التغريدة المحذوفة - الوصايا العشرون للمبعوث الأممي الجديد إلى اليمن - ماذا تفعل مسقط في اليمن: أسئلة عن الدور العماني - تحت شعار ربع قرن من الثقة .. بنك التضامن يدشن فعالية اليوبيل الفضي لتأسيسه - كفرمندا تحتفل بتكريم الأجداد ، بمناسبة اصدار كتاب حكايات الأجداد - المغرب للجزائريين حبيب / 55 -
ابحث عن:



صنعاء نيوز - 
تحمل مضامينها القيم الدينية والوطنية والتربوية: المدارس الصيفية في مديرية عتمة ... استجابة ، أهمية ، تنوع

الثلاثاء, 25-مايو-2021
صنعاء نيوز/ *استطلاع/ عبد الملك المساوى* -


بدأت المدارس الصيفية بمديرية عتمة بمحافظة ذمار برنامجها الذي يتضمن الأنشطة المتنوعة ..التي تهدف إلى استثمار أوقات الفراغ و تعزز قيم الثقافةه القرآنية وتنمي حب الولاء للوطن وتكسب الطلاب والطالبات المهارات وتصقل مواهبهم وتعمل على تكوين الاتجاهات الإيجابية المرتبطة بالوعي والإدراك حول ما يحاك من مؤامرات تستهدف الوطن ووعي أبنائه.



البداية كانت مع الأخ مدير عام المديرية رئيس المجلس الإشرافي رئيس اللجنة التنفيذية للمدارس الصيفية بالمديرية المهندس /عبد المؤمن يحيى الجرموزي حيث يقول : لاشك أن دعوة السيد عبدالملك بن بدر الدين الحوثي قائد الثورة في خطابة يوم أمس بمناسبة تدشين الدراسه في المدارس الصيفة لهذا العام 1442هـ سيكون لها نتائجها المثمرة للإقبال على المراكز الصيفة و المجتمع وأولياء الأمور يقابلوا هذه الدعوة الكريمة من علم الهدى باستجابة كبيرة وذلك بدفع أبنائهم إلى المراكز الصيفية طلاب وطالبات كماهو المعروف دوم عن أبناء عتمة دوما
ويتابع المدير الجرموزي قائلا : ما من شك ان امل الأمة متعلق بهذه الأجيال التي ستحمل إن شاء الله ثقافة القرآن الكريم ثقافة النصر والعزة والكرامة وهي ثقافة ستتسلح بها الأجيال لتنطلق في الميدان العملي بأكثر وعياً وأكثر حباً لكل ذرة تراب من أرض الوطن الطاهرة.
وأضاف : بتضافر الجهود سنحصن أبناءنا من الأفكار الدخيلة التي يسعى أعداء الأمة لتصديرها إلى عقول النشء والشباب وعليه فالمسؤولية مشتركة كل من موقعه لتمكين أبنائنا من امتلاك المناعة ضد الأفكار والاتجاهات العابرة للحدود.

: ونحن في السلطة المحلية نولي المدارس الصيفية اهتماما كبيراً حيث عقدنا العديد من الاجتماعات ودعونا الجميع في المديرية للتفاعل الجاد والدفع بأبناءنا الطلاب والطالبت للإلتحق بالمدارس الصيفية وسننفذ الكثير من الزيارات الميدانية ونستمر في المتابعة والتقييم نظراً لارتباط هذه المدارس الصيفية بوعي أبنائنا.وفلذات أكبادنا جيل الوعي جيل النصر والمستقبل الواعد بالخير العمميم لكل الأمة

الإستاذ علي عباس مختص التدريب والتأهيل بالمحافظة يقول : المدارس الصيفية لها الأثر الإيجابي الكبير في تنشئة جيل متسلح بثقافة القرآن وحب الوطن والدفاع عنه وتعد هذه المدارس بما تحمله من برامج وأنشطة قيمة إيجابية جميعها تحقق أهدافا مزدوجة في ملء أوقات الفراغ وتنمية القدرات واكتسابها لإعداد جيل واعٍ قوي متسلح بمعارف وقيم متنوعة وتأكيدا على أن الشباب والنشء من الطلاب والطالبات ماضون جنبا إلى جنب في خندق الدفاع عن الوطن وعزة وكرامة أبنائه.

ويقول الأستاذ محمد شمس الدين مدير مكتب التربية بالمديريه : نحن حريصون أشد الحرص على أن تشهد المدارس الصيفية اندفاعا من قبل الطلاب والطالبات واهتماما من قبل أولياء الامور وفي طليعتم التربويين في المديرية بشكل عام وقد وجهنا رؤسا الأقسام والمواجهين من ذوي الإختصاصات وغيرهم إلى تنفيذ الزيارات الميدانية إلى جانب الزيارات التي سينفذها قيادة المديرية والمحافظة للاطلاع على طبيعة البرامج الحافلة بالدروس والمحاضرات والأنشطة المتعددة.

اما الأخ أبو حسين الخطري المشرف الثقافي للمديرية فقال: تكمن أهمية المدارس الصيفية في تحقيق حزمة من الأهداف ذات القيم الدينية والوطنية والتربوية والبدنية وتعزيزها في نفوس ووعي النشء والشباب لتحصينهم من الأفكار والاتجاهات الدخيلة التي باتت في كل منزل متجاوزة الحدود المكانية والفواصل الزمنية.
وأضا المشرف الثقافي : نحن معنيون اليوم أكثر من أي وقت مضى بتحصين أبنائنا وتأهيلهم بما يلبي طموحاتهم ويعزز من وعيهم وثقافتهم الدينية والوطنية فهم نصف الحاضر وكل المستقبل.
وتابع قائلا : لاحظنا من خلال زياراتنا الميدانية للعديد من المدارس الصيفية في الأعوام الماضية الاستفادة التي يحصل عليها الطلاب والطالبات وتحثنا هذه الاستفادة على توسيع نطاق البرامج والأنشطة لتكون أكثر فعالية في استثمار أوقات الفراغ وبما يضمن تحقيق الأهداف المرجوة.

مسؤل المدارس الصيفيه في المديرية الاستاذ عبد الجبار الذاهبي يقول : إلى جانب ما تحمله المدارس الصيفية من مدخلات تعظم القيم الدينية والوطنية في نفوس النشء والشباب تقام العديد من الأنشطة كالزيارات الميدانية لرياض الشهداء التي تحمل لحظاتها أكثر مما تحمله دقائق العمر كله وعديد الزيارات لمنشآت عامة وبنى ارتكازية تتحدث اطلالها عن الحقد الأرعن لدول تحالف العدوان الامريكي السعودي الإماراتي على الوطن وشعبه الأبي الصامد.

يضيف المشرف التربوي الاستاذ أحمد لملصي ويقول: تأتي هذه الأنشطة في سياق خطة البرنامج التنفيذي وامتدادا لبرامج وفعاليات المدارس الصيفية على طول الفترة الصيفية.إلى جانب الدروس والمحاضرات وتعلم القرءة والكتابة ونحو ذالك مما يتضمنه البرنامج الحافل بالأنشطة المتنوعة وندعو الجميع للتفاعل الصادق والبناء ..وليس مجرد إسقاط واجب ..وثقتنا بكوادرنا المتفاعلة والمخلصة تضل عنوان للنجاح دوما.

الأستاذ الإعلامي القدير عبدالواحد البحري من شبكة صنعاء نيوز الإعلامية وهو أحد أبناء المنطقة المهتمين والمتعاونيين والمتابعين لمختلف الفعاليات والأنشطة العامة في المديرية يقول: إن دور المدرسة لم ينته فالإجازة الصيفية حافلة بعديد الأنشطة والبرامج المختلفة : وهذه المدارس الصيفية التي تتخذ من المدرسة مقرا لها تأتي انطلاقاً من حرص القيادة السياسية على تحصين أبنائنا من حرب الأفكار الناعمة التي تستهدف جيل اليوم، وفي الوقت الذي شهدت وتشهد فيه المراكز الصيفية إقبالاً كبيرا وزيارات يومية رسمية وشعبية تعكس الوعي المجتمعي نرى حالة الفزع الواضح في وسائل إعلام دول تحالف العدوان التي تدرك أن ما تحمله المراكز الصيفية من الوعي والقيم يعيق مشروع أفكارها التدميرية التي تسعى لإعادة إنتاجها بشكل متتابع ودقيق وباستخدام وسائل مختلفة.

ونحن بدورنا في مكتب الثقافة بالمديرية وفي المنتدى الإعلامي وقناة مديرية عتمة الإعلامية
نقول:لا يختلف اثنان على ان المدارس الصيفية محطة هامة على طريق الوعي الذي يعبر منه جيل اليوم المعرض لشتى أنواع الحرب الكلامية والصورية.

ويسود شبه إجماع على أن وعي أبنائنا بات عرضة لسرعة التصديق أو الإنكار في ظل اتساع رقعة الطابع الفردي للإعلام الجديد الذي يمتاز بصلته الوثيقة مع شريحتي النشء والشباب، الأمر الذي يجعل من المدارس الصيفية وتوسيع نطاق برامجها شرطا أساسيا لتنمية وتحصين أبنائنا من فيروسات المتلاعبين بالعقول التي تحمل سمة العصر وتناقضات الواقع الأكثر تعقيداً..
أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
حول الخبر إلى وورد

ملخصات تغذية الموقع
جميع حقوق النشر محفوظة 2009 - (صنعاء نيوز)