shopify site analytics
إثيوبيا توجه رسالة حادة وغير مسبوقة بعد هجوم الدول العربية عليها - ياسين أقطاي عن أحكام الإعدام في مصر وخطر المجاعة بعد ملء سد النهضة - انطلاق انتخابات الرئاسة في إيران وخامنئي يدعو لمشاركة واسعة - مصر تعلن رغبتها في تحويل نهر النيل وتوجه رسالة لإثيوبيا - محمد صلاح يعيد نشر التغريدة المحذوفة - الوصايا العشرون للمبعوث الأممي الجديد إلى اليمن - ماذا تفعل مسقط في اليمن: أسئلة عن الدور العماني - تحت شعار ربع قرن من الثقة .. بنك التضامن يدشن فعالية اليوبيل الفضي لتأسيسه - كفرمندا تحتفل بتكريم الأجداد ، بمناسبة اصدار كتاب حكايات الأجداد - المغرب للجزائريين حبيب / 55 -
ابحث عن:



صنعاء نيوز - 
معاناة طلاب اليمن بالخارج : مستحقاتهم للربع الثالث لعام٢٠٢٠م يصرف في منتصف عام ٢٠٢١م و بشروط مجحفة

الأربعاء, 09-يونيو-2021
صنعاء نيوز -

بعد معاناة مريرة لطلاب اليمن في مصر لعدد من الأشهر دون صرف مستحقاتهم المالية بانتظام تفاجاء أولئك الطلاب بوصول مستحقاتهم المالية للربع الثالث لعام ٢٠٢٠م في منتصف هذا العام ٢٠٢١م و لكن وزارة التعليم العالي و البحث العلمي و التعليم الفني تعمق جراحهم باشتراط استلام الطالب بشخصه لمستحقاته المالية المتأخرة رغم أن القانون أجاز للطالب الذي يعتكف على تجهيز البحث الميداني في بلده ان يؤكل شخص آخر عبر الملحقية الثقافية و بالمثل الطلاب من اكمل دراسته و عاد إلى ارض الوطن و تبقى مستحقاته المالية المتأخرة على نفقتهم الخاصة ؛ و الغريب أن تكاليف السفر إلى مصر يؤدي إلى عرقلة إنجاز الابحاث الميدانية التي ينفذها الطلاب في ارض الوطن ناهيك عن تحمل تكاليف السفر المالية الكبيرة للطالب الذي ينفذ ابحاث ميدانية في اليمن ذهاب و عودة دون فائدة سوى تنفيذ شروط وزارة التعليم العالي المجحفة و الأغرب ان عدد كبير من الطلاب في الربع الثالث لعام ٢٠٢٠م كانوا متواجدين في ارض مصر و وضع شرط استلام تلك المستحقات المالية للطلاب بالحضور في منتصف عام ٢٠٢١م ينافي مقتضيات العدالة و ينظر إليها الكثير بانها من الشروط التعجيزية.

و امام شعور الطلاب بالظلم تواصل منهم مع شبكة محامون ضد الفساد لشرح معاناتهم و المطالبة بالوقوف معهم من اجل انصافهم في ظل عدم اهتمام من الدولة بمعالجة مشاكل الطلاب من الناحية المعيشية و التحصيل العلمي قائلين هل يعقل بعد تاخر عام كامل للمستحقات المالية تطالب وزارة التعليم العالي بضرورة حضور الطالب بشخصه من أجل الاستلام دون خجل و حياء من الحكومة و التفكير بان قرارتها و تصرفاتها تعرقل العملية التعلمية و تعيق الطلاب في التحصيل العلمي ؟! .

الجدير بالذكر الاستاذ المحامي / أسامة عبدالاله سلام الاصبحي رئيس شبكة محامون ضد الفساد التقى في وقت سابق نهاية شهر مايو ٢٠٢١م بالدكتور احمد عبيد بن دغر رئيس مجلس الشورى و طرح معاناة أولئك الطلاب مع شرح لعدد من العراقيل التي تعترض حياتهم العلمية و بدوره اكد رئيس مجلس الشورى بضرورة معالجة قضية الطلاب؛ و في الاخير تسائل الاستاذ المحامي أسامة الاصبحي هل تتجاوب الحكومة مع مناشدات طلابها الدارسين في مصر على وجه السرعة ؟!
طارق عبدالله الشرعبي
محامي وناشط حقوقي
أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
حول الخبر إلى وورد

ملخصات تغذية الموقع
جميع حقوق النشر محفوظة 2009 - (صنعاء نيوز)